الأخبار
أرادت تنظيف قناة ماء حديقتها..فوجدت مخلوق حي منذ200 مليون سنةنداء تضامني مع ريما خلفعرب 48: بمبادرة توماسليمان: مخالفات للمطابع المسؤولة عن طباعة "بطاقات الدعارة"تصرف صادم من سعودي في المحكمة حيال خادمة قتلت ابنتهاليمن: استكمال التحضيرات النهائية للمخيم الطبي الخيري الثانيالاحتلال يعتدي بالضرب على سائق شاحنة فلسطينية بالقدس"دريك آند سكل" توقع عقد بيع حصتها بملكية "ون بالم"فساتين زفاف للعروس للبديناتمدير تربية جنوب الخليل يفتتح معرضا للألعاب التربويةالوفد المرافق للرئيس عباس للقاء ترامب.. هل تشارك به حماس؟شرطة مكافحة الإرهاب تعتقل 7 أشخاص على خلفية هجوم لندنالعباية على طريقة الفاشينيستا "آية فيصل"فرقة مسرح بنات حبلة الثانوية تتأهل على المستوى الوطنيالتجمع الدولي للمهندسين الفلسطينيين يشارك في ورشة عمل لبلديات غزةموسكو تضغط على سوريا لتسليم رفات العميل كوهين لإسرائيلقوات الاحتلال تعتقل 4 شبان في بيت لحم والخليلالأسير أكرم الفسيسي يعلق إضرابه المفتوح عن الطعاممدير معبر أبو سالم: مليون لتر سولار لكهرباء غزةالاردن: تخريج دورة التحقيق في اسباب الحريق المتخصصة من الاردنتوجيه الوسطى تُطلق حملة (الوعي الأمني) لـ 5 آلاف طالبالاحتلال يعتقل صيادين من عرض بحر غزةالجامعة القاسمية تطلق مبادرة "اقرأ " لطلبتهامؤتمر Beyond Connectivity يختتم أعماله في مسقط" الثقافة" تستضيف شخصية العام الثقافية في دار الكلمة الجامعيةالاردن: اختتام جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية برنامجها التدريبي للقيادات الوطنية
2017/3/23
عاجل
القناة 7 العبرية: زعيم حماس في غزة: لن نتخلى عن ذرة من فلسطينقوات الاحتلال تصادر جرافة وخلاطة ومضخطة باطون من أحد مصانع البناء في قرية أم سلمونة جنوب بيت لحم، قبل قليل
مباشر الآن | مباراة خدمات رفح وشباب رفح

متصلة: زوجي يتركنى بالأشهر ولا يحل المشاكل بيننا.. وداعية ترد

متصلة: زوجي يتركنى بالأشهر ولا يحل المشاكل بيننا.. وداعية ترد

الداعية الإسلامية الدكتورة نادية عمارة

تاريخ النشر : 2017-03-20
رام الله - دنيا الوطن
قالت متصلة عبر برنامج مع الداعية الإسلامية الدكتورة نادية عمارة: "زوجي لا يهتم بحل المشاكل بيننا ويتركنى بالأشهر".

وردت الداعية عمارة، أنه من الأفضل أن يحل الأزواج المشاكل بينهم دون أن يتدخل أحد بينهم، وذلك أكرم لهما.



 



 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف