الأخبار
عرب 48: بمبادرة توماسليمان: مخالفات للمطابع المسؤولة عن طباعة "بطاقات الدعارة"تصرف صادم من سعودي في المحكمة حيال خادمة قتلت ابنتهاليمن: استكمال التحضيرات النهائية للمخيم الطبي الخيري الثاني"دريك آند سكل" توقع عقد بيع حصتها بملكية "ون بالم"فساتين زفاف للعروس للبديناتمدير تربية جنوب الخليل يفتتح معرضا للألعاب التربويةشرطة مكافحة الإرهاب تعتقل 7 أشخاص على خلفية هجوم لندنالعباية على طريقة الفاشينيستا "آية فيصل"فرقة مسرح بنات حبلة الثانوية تتأهل على المستوى الوطنيالتجمع الدولي للمهندسين الفلسطينيين يشارك في ورشة عمل لبلديات غزةموسكو تضغط على سوريا لتسليم رفات العميل كوهين لإسرائيلقوات الاحتلال تعتقل 4 شبان في بيت لحم والخليلالأسير أكرم الفسيسي يعلق إضرابه المفتوح عن الطعاممدير معبر أبو سالم: مليون لتر سولار لكهرباء غزةالاردن: تخريج دورة التحقيق في اسباب الحريق المتخصصة من الاردنتوجيه الوسطى تُطلق حملة (الوعي الأمني) لـ 5 آلاف طالبالجامعة القاسمية تطلق مبادرة "اقرأ " لطلبتهامؤتمر Beyond Connectivity يختتم أعماله في مسقط" الثقافة" تستضيف شخصية العام الثقافية في دار الكلمة الجامعيةالاردن: اختتام جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية برنامجها التدريبي للقيادات الوطنيةاحتفال باختتام مشروع تجهيز قاعات متعددة الأغراض في مادما"الثقافة" تستضيف شخصية العام الثقافية في دار الكلمة الجامعيةمفوضية الأسرى: الإبعاد جريمة حرب يمارسها الإحتلال الإسرائيلي ضد الأسرىجمعية بنيان تطلق مبادرة بادر بالادراج من اجل مجتمع افضلالجوهرة المشعة... العيد الوطني للرياضة الفلسطينية
2017/3/23
عاجل
قوات الاحتلال تصادر جرافة وخلاطة ومضخطة باطون من أحد مصانع البناء في قرية أم سلمونة جنوب بيت لحم، قبل قليلشرطة جنين تتلف 241 مركبة غير قانونية ضمن اجراءات مستمرة للقضاء عليهاهآرتس: "واشنطن طلبت من إسرائيل وقف البناء خارج الكتل الإستيطانية الكبرى"السفير منصور : دول تستخدم "التخويف والتسلط" داخل الأمم المتحدةالشرطة البريطانية: الأمور ستعود إلى طبيعتها في لندن قريباالشرطة البريطانية: القتلى ينتمون إلى جنسيات مختلفةالشرطة البريطانية: الاعتداء نفذه شخص واحدصيام: سيتم اليوم دخول مليون لتر وقود مخصص لمحطة كهرباء غزة
مباشر الآن | مباراة خدمات رفح وشباب رفح

المطران حنا: لا تستسلموا لثقافة الاحباط

تاريخ النشر : 2017-03-20
رام الله - دنيا الوطن
 استقبل المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس صباح اليوم وفدا من الطلاب العرب الذين يدرسون في جامعة بئر السبع والذين وصلوا في زيارة تضامنية للبلدة القديمة من القدس وبهدف زيارة معالمها الدينية والتاريخية ولقاء عدد من شخصياتها الوطنية ، وقد استقبل سيادة المطران الوفد الطلابي مرحبا بزيارتهم للمدينة المقدسة كما تحدث سيادته في كلمته عن تاريخ القدس واهميتها الروحية والتاريخية والتراثية والانسانية والوطنية ، كما ابرز اهم المحطات التاريخية المرتبطة بهذه المدينة المقدسة التي يعتبرها الفلسطينيون انها عاصمتهم الروحية والوطنية .

وضع الطلاب في صورة الاوضاع في المدينة المقدسة وما تتعرض له مقدساتنا ومؤسساتنا وابناء شعبنا في هذه المدينة التي يستهدفها الاحتلال بممارساته وسياساته وقمعه وعنصريته .

قال  المطران بأن الشعب الفلسطيني هو شعب فلسطيني واحد سواء في الداخل او في الخارج ، والقضية الفلسطينية هي قضيتنا جميعا وعلينا ان ندافع عنها والا نرضخ لاية ابتزازات او ضغوطات تسعى للنيل من انتماءنا ووطنيتنا وجذورنا العميقة في هذه الارض المقدسة .

الكثيرون يتآمرون على القضية الفلسطينية ويخططون لتصفيتها وانهائها ، الانقسامات الفلسطينية الداخلية مؤسفة ومحزنة اما الوضع العربي فيزداد سوء والعالم الغربي يزداد انحيازا لاسرائيل وتبريرا لسياساتها وممارساتها .

" لا يحك جلدك الا ظفرك " والقضية الفلسطينية لن يحافظ عليها الا ابنائها ، فنحن لا نراهن على اية جهة خارجية ، الفلسطينيون هم ابناء فلسطين وهم المدافعون الحقيقيون عن قضيتهم ونحن بدورنا نثمن ما يقوم به اصدقاءنا في سائر ارجاء العالم ونتمنى ان تتسع رقعة اصدقاءنا لكي يكون لها في المستقبل تأثير على السياسات العامة في تلك البلدان .

تحلوا بالوعي والثقافة والمعرفة ، حافظوا على انفسكم ولا تسمحوا لان تتغلغل الى قلوبكم والى حياتكم ثقافة الضعف والخنوع والتراجع ، اعداءنا يريدوننا ان نعيش في حالة ضياع وضعف وانحراف للبوصلة ، اعداءنا يريدوننا ان نتخلى عن انتماءنا الوطني وان نعيش في مستنقع الضعف واليأس والاحباط والقنوط والاستسلام .

لا تخافوا ايها الاحباء اذا ما شاهدتم ان اعداءنا يتربصون بنا ويهددوننا ويتوعدون بالنيل من قضيتنا العادلة ، لا تخافوا من اولئك الذين يريدوننا ان نتنازل عن كل شيء ولتكن معنوياتكم قوية وارادتكم صلبة ، كونوا اقوياء فالقضية التي ندافع عنها هي قضية حق وعدالة وهي قضية شعب مظلوم يستحق الحياة ويستحق الحرية .

قدم  بعض الافكار والاقتراحات العملية كما اجاب على عدد من الاسئلة والاستفسارات كما قدم للطلاب بعض المنشورات التي تتحدث عن مدينة القدس ، وقد عبر الوفد الطلابي المكون من 30 طالبا عن شكرهم لسيادة المطران على استقباله وكلماته ومواقفه ودفاعه الصلب عن عدالة قضية شعبه .