الأخبار
إطلالة شاملة على الموسم العاشر من "فاشن فورورد دبي"دائرة شؤون المغتربين تواصل اللقاءات مع الجالية الفلسطينية ومؤسسات اسكتلنديةبعد اتهامها بالسحر..حرقوا عينيها وجردوها من الملابس حتى ماتتثـــورة اللِّحــى بيــــن رام الله وغــــزةالإمارات واحة أمن وآمان في"إستشير والخير بيصير"على إذاعة القرآن الكريمتوقعات بوصول عدد سكان العالم عام 2050 لـ9.8 مليار نسمة4 أبطال من عرابة ينهون 18 عامًا في سجون الاحتلالإصابة مواطن بجروح خطرة بعملية سطو على محله في غزة"صندوق الدنيا"...الفنانة رانيا يوسف تستعد لتصوير فيلمها وسط تكتم شديدتربية سلفيت تدرس دمج التعليم المهني والتقني بالتعليم العامالباحث عبد الفتاح الكاك يحصل على الدكتوراه في اللغة العربيةريال مدريد بطل كأس السوبر الإسباني على حساب برشلونةهل تخشى إسرائيل على مكانتها الدولية بسبب إغلاق قناة الجزيرة؟أبو ردينة: نريد مفاوضات واضحة المعالم وبمرجعية الدولة الفلسطينيةبصورة"سيلفي".. محامي الهضبة يتمني أن يصبح حسام حسن مدربا للأهلي
2017/8/17

جمعية طوباس الخيرية والاتحاد العام للمرأة الفلسطينية تنظمان يوم عمل

جمعية طوباس الخيرية والاتحاد العام للمرأة الفلسطينية تنظمان يوم عمل

صورة توضيحية

تاريخ النشر : 2017-03-18
رام الله - دنيا الوطن
نظمت جمعية طوباس الخيرية والاتحاد العام للمرأة الفلسطينية فرع طوباس وبالشراكة مع محافظة طوباس ومركز المرأة للإرشاد القانوني والاجتماعي وبدعم من مؤسسة دروسوز السويسرية يوم عمل لدعم صمود المزارعات الفلسطينيات من ذوات الدخل المحدود في الأغوار الشمالية والمساهمة في دعم المنتجات الفلسطينية ومقاطعة البضائع الإسرائيلية وخاصة إن هذه المواقع مستهدفة من الاحتلال الإسرائيلي ومحاطة بسياج من المستوطنات الإسرائيلية ويعانين من عنف اقتصادي وسياسي مضاعف.

وفي ساعات الصباح الباكر توجهت الناشطات النسويات لعدة مزارع من المحاصيل مثل البندورة والباذنجان والفاصولياء والفلفل الحلو و الحار بالإضافة لمزارع الخيار والبازلاء ضمن مجموعات من خمس نساء في كل مزرعة.

وأكدت رئيسة جمعية طوباس مها دراغمة على أهمية هذه الأنشطة في مساعدة النساء بأي طريقة للمساهمة في تخفيف الضغوط اللواتي يعشنها ، وشددت على أهمية الشراكة
بين مؤسسات المجتمع المحلي الأهلية والحكومية وضرورة تسليط الضوء على هذه المواقع والعنف الذي يعانون منه.

وشرحت رئيسة الاتحاد ليلى سعيد للنساء ضرورة مقاطعة البضائع الإسرائيلية والتوعية للمجتمع الفلسطيني بأهميتها والتأكيد على هوية الأرض الفلسطينية ودور المرأة الفلسطينية بخلق جيل واعي ومقام مؤمن بقضيته في إطار الهوية الوطنية
المنتمي إليها.

وشكرت المزارعات الناشطات النسويات على هذه المبادرة الاولى من نوعها في هذا اليوم المميز وطالبن بالمزيد من الأنشطة المماثلة لما للنشاط من اثر في دعم المزارعات في المنطقة المستهدفة اجتماعيا واقتصاديا ونفسيا وسياسيا.