الأخبار
نتنياهو يأمر الشرطة بتفتيش جميع المصلين الداخلين للأقصىاستطلاع اسرائيلي: 88% من الاسرائيليين يعارضون البوابات الالكترونية بالمسجد الاقصىالعملات: انخفاض بسيط على سعر صرف الدولارالأربعاء: الجو شديد الحرارة والارصاد تحذر من التعرض لأشعة الشمسالمالكي يثمّن الدعم السنغافوري لفلسطينمنظمة السلام تستنكر اعدام الاردنييْن والاعتدءات الاسرائيلية على الاقصىأبو شهلا وممثل سنغافورا يبحثان التعاون في مجال التدريب المهنيخالد: البوابات الالكترونية والكاميرات الذكية كشفت المعدن الحقيقي لأبناء القدسمجدلاني: القدس تنتصر بصمود أبناءها وكاميرات المراقبة الذكية مرفوضةاتحاد المقاولين يناقش آليات ترسية العطاءات وانخفاض سعر صرف الدولاربوجبا يطمح لقيادة اليونايتد مستقبلاًمسيرة جماهيرية حاشدة في مخيم البرج الشماليالمؤسسات والقوى الوطنية تشدد على ضرورة التصدي لأشكال العدوان الاسرائيليمقابل 180 مليون يورو.. ريال مدريد يضم نجم موناكو لصفوفهحلس:ما يجري بالأقصى يدعونا للتوحد و"فتح" تمد يدها لإنهاء الانقسام
2017/7/26

شركة يانوس غلوبال أوبيريشنز تدرب العراقيين على حماية الأرواح

تاريخ النشر : 2017-02-17
رام الله - دنيا الوطن
نشر محافظ الأنبار صهيب الراوي تغريدة على تويتر قال فيها: "شركة يانوس غلوبال أوبيريشنز العالمية أحرزت تقدما كبيرا في عمليات إزالة الألغام / تدريب العراقيين على حماية الأرواح وإعادة بناء سبل العيش #Anbar."

في حادثة غريبة قام محافظ محافظة الأنبار العراقية باستخدام وسائل التواصل الاجتماعية لشكر شركة يانوس غلوبال أوبيريشنز، وهي شركة دولية متخصصة في عمليات الاستقرار، لمساعدتها المحافظة على التخلص من الألغام البرية والذحائر غير المنفجرة، ولتدريبها العراقيين على التخلص من مثل هذه التهديدات أنفسهم.

وكانت شركة يانوس غلوبال أوبيريشنز، ومقرها ولاية تينيسي، قد عملت منذ ربيع العام 2016 على إزالة الألغام والعبوات الناسفة، وغيرها من مخلفات الحرب القابلة للانفجار في الرمادي، العراق، وهي أكبر مدن المحافظة. كما تقوم الشركة أيضا بتدريب العراقيين على أساليب التعامل مع العبوات الناسفة.

ويأتي عمل شركة يانوس غلوبال أوبيريشنز في الانبار بموجب عقد من وزارة الخارجية، وبالتعاون الوثيق مع سفارة الولايات المتحدة في بغداد وبعثة الامم المتحدة في العراق، وبتمويل من حكومات كندا وألمانيا والدنمارك والولايات المتحدة.

وقد سمح مشروع الانبار الذي تقوم به شركة يانوس للمجتمع الدولي ببدء جهود تحقيق الاستقرار وإعادة الإعمار في الرمادي، وهي مهام يستحيل القيام بها قبل القيام أولا بإزالة الألغام والعبوات الناسفة وغيرها من المتفجرات التي خلفها تنظيم الدولة الإسلامية حين تم طرده من الرمادي.

وقال مات كاي، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة يانوس، "إن الجميع في شركة يانوس يشعرون بالفخر أن المحافظ الراوي شكر علنا ​​فريق عملنا في محافظته. إنه لشرف كبير أن نحظلى بثقة حكومات الولايات المتحدة وكندا وألمانيا والدنمارك، التي تمول هذا الجهد، ومساعدة الناس على استعادة حياتهم من التطرف العنيف."
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف