الأخبار
موراتا: تشيلسي يمكنه هزيمة برشلونة وريال مدريدنزولاً عند رغبة زيدان.. ريال مدريد يسعى لصفقة مدويةالبرغوثي: نقترب من لحظة الحسم وإجبار نتنياهو على إزالة البواباتمجلس الأمن يفشل بالتوصل لصيغة مقبولة حول الاعتداءات الإسرائيلية بالأقصىيديعوت:عودة طاقم السفارة الاسرائيلية في عمان لإسرائيل بينهم قاتل الأردنييْنبعد صلاة العشاء..اندلاع مواجهات مع الاحتلال بالقدس..اطلاق قنابل الغاز تجاه المصلينحركة فتح برفح تكرم القياديين "أبو سمهدانة والبدري"بزعم حوزته سكين.. الاحتلال يعتقل فلسطينياً على حدود غزةالنائب السعدي يتابع قضايا الأسرى في لجنة الداخلية البرلمانيةالوزير صيدم يكرم طالبة من ذوي الإعاقة السمعيةرئيس بلدية الخليل يَستقبل سفير دولة فلســطين في السنغالعرب 48: توما-سليمان: نتنياهو يشعل المنطقة بنار حروبهالرئيس اتخذ قرار وقف الاتصالات مع إسرائيل بسبب الموقف الأمريكيملادينوف: يجب العمل على حل أزمة الأقصى قبل الجمعة المقبلسلطة النقد والبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية يعقدان ورشة عمل
2017/7/24

صيدم يدعو المنظمات الحقوقية والإنسانية لحماية المؤسسات التعليمية

صيدم يدعو المنظمات الحقوقية والإنسانية لحماية المؤسسات التعليمية
تاريخ النشر : 2017-01-11
رام الله - دنيا الوطن
دعا وزير التربية التربية والتعليم العالي  د. صبري صيدم كافة الشركاء الدوليين والمنظمات الحقوقية والإنسانية لوضع حد لانتهاكات الاحتلال الممنهجة ضد المسيرة التعليمية ومؤسساتها، والتدخل العاجل لوقف جميع أشكال الانتهاكات المجحفة والمتواصلة بحق التعليم.

جاء ذلك، خلال اللقاء، الذي عقدته الوزارة اليوم، في مقرها برام الله، بحضور الوكيل المساعد لشؤون التخطيط والتطوير أ. عزام أبو بكر، وعدد من المديرين العامين، والعديد من مسؤولي وممثلي المؤسسات الدولية والوطنية الناشطة في مجال التعليم والمدافعة عن حقوق الإنسان والمهتمة بتوثيق الانتهاكات ضد التعليم خاصة في أوقات الطوارئ والأزمات.

وفي السياق ذاته، أعلن صيدم إطلاق جولة خلال الأيام المقبلة تستهدف زيارة خربة طانا الواقعة بمحافظة نابلس، بهدف تفقد العملية التعليمية والوقوف ضد قرار إخطار هدم مدرستها الوحيدة، والعمل من أجل تسليط الضوء على المعاناة التي يمر بها الأهالي والطلبة.

وأشاد صيدم بجهود كافة الشركاء والداعمين للتعليم ولممثلي المؤسسات الدولية الناشطة في مجال التعليم، مندداً بالوقت ذاته بالممارسات الاسرائيلية الظالمة والسياسات الاحتلالية الرامية إلى ضرب التعليم وعرقلة العملية التطويرية.

من جهتها أكدت المسؤولة الدولية البلجيكية فلورنس دوفيوسار أهمية هذا اللقاء الذي يأتي لدعم وتفعيل العمل المشترك، والتأكيد على ضرورة تعزيز أواصر الشراكة بين كافة المؤسسات للدفاع عن التعليم، معربة عن تقديرها لأسرة التربية وللشركاء المحليين والدوليين على الجهود المبذولة في سبيل حماية الأطفال الفلسطينيين.

وتضمن اللقاء تقديم عدة مداخلات حول واقع الانتهاكات الاسرائيلية وعرض فيلم قصير يوثق معاناة خربة طانا وطلبتها ومدرستها الوحيدة واستهدافهم أكثر من مرة من قبل جيش الاحتلال.