الأخبار
داليا سعيد تُغني لـ"أم كلثوم"(فيديو) شاهد طيور تلتقط الأسماك وشمس تعانق البحرحسن الشافعي لعمار محمد :" أنت سفير لتقديم ثقافة عظيمة"جاء بعد 7 بنات شقيقات له.. تفاصيل انتحار الطفل "بلاطة" شمال قطاع غزةوائل كفوري بعد أداء محمد بن صالح :" بس شوفك بجوع"!أحلام تعتذر من عساف بعد أداء يعقوب الذي ترفض إعطائه أقل من صفر من 10!وائل كفوري يختار أغنية وليد بشارةمهند حسين يُبهر لجنة تحكيم Arab Idol بصوته المختلفوائل كفوري يعرض على كوثر براني إدارة أعمالها .. وأحلام تكره أغنية ذكرى!اليمن: انعقاد اللقاء التشاوري الأول لمدراء الاختبارات بمكاتب التربيةالاتحاد للطيران تعزز رحلاتها إلى المالديف خلال أشهر الذروة في صيف 2017العبدولاي من جديد وعودة لهال سيتي "المتعثر"أعضاء المجلس الاستشاري يجرون فحوصات طبية من إدارة التثقيف الصحي بالشارقةعرب 48: النائب عيساوي يشارك في مظاهرة حاشدة في قلب تل ابيب ويطالب "بلجم نتنياهو"إنيستا يغيب عن مواجهة إيبار المرتقبةختام الموسم الثاني من مسابقة شاعر الشرق السيد زكريا وإعلان الفائزين في حفل ناجحمهاجم أسبانيا كوستا جاهز لمواجهة "النمور""REFORM" تختتم برنامج أنت صانع قرارالكونغو تسيطر وتتعادل مع كوت ديفواراعتصام للديمقراطية دعما لــ "أم الحيران"ورفضا لنقل السفارة الأمريكية للقدسأوفيد يوقِّع اتفاقية منحة مع منظمة كير لصالح الفلسطينيين في قطاع غزَّةبالفيديو والصور.. بدء حفل زفاف عمرو وكندةالثاني بـ"زفة نوبي"الأمم المتحدة تناقش مقترح برنامج جديد لتعزيز وصول النساء إلى فرص عمل متساويةلبنان: صدور العدد الجديد من مجلة هلا صورالسقا يدعو لإنشاء هيئة للترفيه ومواجهة الأحباط الذي بدأ يتسلل للشباب !
2017/1/20

الفتاة التركية رقية .. جدول الكهرباء.. أجواء البرد في غزة أجمل من تركيا

الفتاة التركية رقية .. جدول الكهرباء.. أجواء البرد في غزة أجمل من تركيا
تاريخ النشر : 2017-01-11
خاص دنيا الوطن - سوزان الصوراني
لم تختلف عليها الأجواء بالقدر الذي يخطر على بال الكثيرين في اختلاف المعيشة، حيث أصبحت رقية طالبة ضمن طالبات الجامعات الفلسطينية في غزة، لتعيش أجواء السلام التي تحبها على حد قولها.

التقينا في "دنيا الوطن" الطالبة التركية، رقية ديمير، فبادلتنا الحديث حول أجواء البرد في القطاع، وكيف تعايشت معها دون تكييف مركزي كما اعتادت في تركيا، وعن شرائها للبضاعة التركية المنتشرة في قطاع غزة، والجميل أن رقية تعرف تماماً إن كان البائع محقاً أم هي حملة ترويجية لبضائعه.

وصفت رقية فتيات غزة بقولها: "كلكن جميلات"، حيث تعايشت مع زميلاتها في الجامعة بسهولة وزاد ذلك من تعلمها للغة العربية، كما أن دراستها العليا في قطاع غزة ساعدها على تنظيم وقتها ليتناسب مع جدول التيار الكهربائي غير المنتظم بوصل 4-6 ساعات وقطع حوالي 12 ساعة متواصلة، وعلى ما يبدو فإن رقية نجحت في حفظ جدول التيار الكهربائي الخاص بمكان سكنها.

يذكر، أن رقية مقيمة في قطاع غزة منذ حوالي أربعة أشهر لدراسة ماجيستير علم النفس، قدمت من تركيا عبر معبر رفح بعد منعها لمدة أربع أيام من الدخول إلى القطاع.

حوار "دنيا الوطن" كاملاً في الفيديو التالي: