عاجل

  • أنتوني فاوتشي كبير المستشارين الطبيين لبايدن: الجرعات المعززة ستكون حاسمة لمواجهة (أوميكرون)

  • مديرة المراكز الأمريكية للسيطرة على الأمراض: المتحور (أوميكرون) منتشر في 15 ولاية أمريكية على الأقل

  • مجلس رؤساء الجامعات: الفصل النهائي لأي طالب يُضبط بحوزته سلاح ومنع قبوله بأي جامعة

"صندوق الخير" يطلق حملة "الخير فينا فلسطين تنادينا" بمشاركة علماء لبنان

رام الله - دنيا الوطن
عقد رئيس أمناء "صندوق الخير"التابع لدار الفتوى في الجمهورية اللبنانية الشيخ الدكتور زهير كبي، مؤتمراً  صحفياً في مقر الصندوق في بيروت، لإطلاق حملة"الخير فينا.. فلسطين تنادينا" ضمن الحملة الوطنية لمساندة الشعب الفلسطيني،من 25 نيسان إلى 7 أيار.

وحضر المؤتمر الصحفي نائب رئيس الهيئة الإداريةفي جمعية الإرشاد والإصلاح الخيرية الإسلامية وعضو مجلس أمناء صندوق الخير الأستاذجميل قاطرجي، ورئيس جمعية الإرشاد والإصلاح المهندس وسيم مغربل، عضو مجلس أمناء هيئةالرعاية الأستاذ حسن أـبو زيد،  مسؤول هيئةنصرة الأقصى في بيروت الأستاذ عمر منصور، وممثل عن جمعية الواقع الأستاذ عمر عباس،ممثلي الهيئة الدائمة لنصرى الأقصى والمقدسات الشيخ إبراهيم إبراهيم والشيخ أحمد درويشالكردي، رئيس هيئة الإغاثة الانسانية التابعة لدار الفتوى الحاج رياض عيتاني، رئيسدائرة أوقاف البقاع الشيخ الدكتور محمد عبدالرحمن، عضو دائرة أوقاف البقاع الشيخ عاصمالجراح، رئيس دائرة أوقاف عكار الشيخ مالك جديدة، مسؤول الشؤون الدينية في أوقاف عكارالشيخ محمد الحسن، ممثلي جمعية الاتحاد الإسلامي الأستاذ محمد أبو سالم ونورالدين ارناؤوط، ممثل عن جمعية شباب الأمة الأستاذ محمد دبوس، منسق حملة الخير فينا فلسطين تناديناالأستاذ حسن فريجة، وعدد من الإعلاميين.

وقال الشيخ زهير كبي في بيان تلاه أمامالحضور إن الحملة ستنطلق "في أجواء الذكرى السنوية الثامنة والستين لنكبة فلسطين،وذكرى مرور عشر سنوات على حصار غزة، والذكرى السنوية ليوم الأسير الفلسطيني، وذكرىالإسراء والمعراج، عسى أن تشكل هذه المناسبات دافعًا دينيًّا ووطنيًّا وإنسانيًّا لنقدمما نستطيع لإخواننا الفلسطينيين في فلسطين المحتلة".

وتابع في البيان عرض لقضية فلسطين واحتلالهاومعاناة الفلسطينيين من قتل وتشريد وطرد من مدنهم وبيوتهم ومدارسهم، في ظل الاحتلالوحصار غزة  بالإضافة إلى انتهاكات الصهاينةلمدينة القدس والمسجد الأقصى والمقدسات. وقال: "فصول الظلم الصهيوني بحق أهلنافي فلسطين طويلة جدًّا، ويصعب إحصاؤها بأرقام أو كلمات معدودة..".

وأعلن الشيخ كبي في البيان:" عن تنظيم"الحملة الوطنية لمساندة الشعب الفلسطيني" بمشاركة الجمعيات والهيئات اللبنانيةلتكون رسالة محبة وأخوة ووفاء لهذا الشعب الشقيق المظلوم والقابع تحت الاحتلال الإسرائيليمنذ نحو ثمانية وستين عامًا".

وأضاف "هذه الحملة ستعمل على جمع التبرعاتالمالية من الشعب اللبناني المعطاء علّها تسهم في بلسمة بعضٍ من الجراحات الكثيرة لشعبفلسطين، فكم من يتيم محتاج ينتظر لمسة العناية الحانية، وكم من الأرامل اللواتي فقدنالمعيل يواجهن قساوة الحياة وحدهن من أجل أطفال محرومين، وكم من المرضى والفقراء الذينينتظرون يد العون من إخوانهم وأشقائهم".

ولفت البيان: "هذه الحملة تحمل فيمعانيها القيم الأصيلة للشعب اللبناني، هذا الشعب الذي لا يتخلى عن مسؤولياته وواجباتهتُجاه إخوانه وأشقائه رغم ما هو فيه من ابتلاءات".

وفي ختام البيان دعا "الجمعيات والمؤسساتالخيرية في لبنان ليكونوا شركاء معنا في هذه الحملة، وكذلك رجال الأعمال وأهل الخيروالعطاء في هذا البلد الكريم، سائلين المولى أن يكون هذا العمل قربانًا إلى الله يفرّجبه هموم شعب فلسطين، ويرفع بسببه البلاء عن لبنان".

و بارك الشيخ أحمد درويش الكردي الحملةداعياً باسم الهيئة الدائمة لنصرىة القدس وفلسطين وباسم العلماء في لبنان إلى التضامنالفعلي لانجاحها، وقال :"تأتي الحملة في وقت يجب فيه أن تتظافر الجهود بالغاليوالنفيس لمساندة الشعب الفلسطيني فنحن قصرنا بحقه، وإن لم يرافق الحملة الهمة اللازمةلمساندتها فالله تعالى سيسألنا عن فلسطين وأهل فلسطين". وأضاف: "واجبنا أننثبت الشعب الفلسطيني في أرضه ونرفع الحصار عن أهل غزة.. وهذه أيضاً مسؤولية دول ومنظماتوليس جمعيات إغاثية فحسب".

بدوره قال الشيخ مالك جديدة : "إنإطلاق هذه الحملة يأتي من أجل أن تبقى فلسطين القضية المركزية في قضايا الأمة بحسبفقه الأولويات.. وللتأكيد أن فلسطين ليست على هامش حياتنا..". مشيراً إلى أن القضيةالفلسطينية قضية كل مسلم  وعربي ينتمي للعروبةوالأمة لافتا إلى انه: "عندما فرطنا بالقضية فرطنا بالكثير بعدها". شاكراًصندوق الخير ومتمنياً نجاح الحملة وأنشطتها.

من جهته قال المهندس وسيم مغربل:"لا تزال فلسطين في قلب كل مؤمن صادق رغم كل المجريات حولنا.. فلسطين تنادينا وصندوقالخير في دار الفتوى يلبي النداء عبر مشاريع متعددة..". وأضاف :"فلسطين لمينساها الشعب اللبناني رغم معاناته واستضافته ضيوف غاليين.. ولن يتخلى عن الفلسطينيينفي صمودهم ضد الاحتلال والحصار..". موجهاً دعوة لكافة الجمعيات والهيئات العاملةفي لبنان للمشاركة بحملة "الخير فينا فلسطين تنادينا".

جدير بالذكر أن "صندوق الخير"يتخصص بجمع التبرعات وتقديم العون للشعب الفلسطيني الشقيق، وإعادة القضية الفلسطينيةإلى صدارة الاهتمام الخيري اللبناني.

وقال سماحة مفتي جبل لبنان الشيخ الدكتورمحمد علي الجوزو: "إن عمل الخير لفلسطين في لبنان ممتد ومتجذر في نفوس وعقول وعملاللبنانيين".

وأضاف خلال لقائه رئيس مجلس إدارة"صندوق الخير" التابع لدار الفتوى في الجمهورية اللبنانية الشيخ الدكتورزهير كبي على رأس وفد ضم كل من عضوي مجلس الأمناء المهندس وسيم مغربل والأستاذ حسنأبو زيد والمدير التنفيذي للصندوق والمنسق العام للحملة الأستاذ حسن فريجة، إن عملالصندوق، ضمن الحملة الوطنية لمساندة الشعب الفلسطيني، يدعم أهالي فلسطين في قطاعاتالتعليم والصحة والمهن الصغيرة بالإضافة إلى تعزيز صمود المرابطين وحماية المسجد الأقصىوحلقات العلم في باحاته.

وأكد الجوزو أن "قضية فلسطين هي قضيتناالأولى وستبقى في سلم أولوياتنا"، حيث أعلن عن تشكيل "لجنة جبل لبنان"لدعم حملة "الخير فينا.. فلسطين تنادينا"، برعايته شخصيا، وتضم اللجنة أوقافجبل لبنان والجمعيات والهيئات اللبنانية العاملة في جبل لبنان.

بدوره شكر الشيخ زهير الكبي جهود واهتمامالمفتي الجوزو بالإضافة إلى دور الأوقاف والجمعيات.

إلى ذلك عقد المدير التنفيذي ل"صندوقالخير" والمنسق العام لحملة "الخير فينا.. فلسطين تنادينا"، الأستاذحسن فريجة، لقاء عمل مع القاضي الشيخ محمد هاني الجوزو حيث جرى الاتفاق عل التواصلمع "لجنة جبل لبنان" لمتابعة الحملة وبرنامج أنشطتها وفعالياتها.

التعليقات