افتتاح فيلم "بيت لحم" للمخرجة ليلى صنصور قريباُ في فلسطين

افتتاح فيلم "بيت لحم" للمخرجة ليلى صنصور قريباُ في فلسطين
رام الله - دنيا الوطن
تستعد كلية دار الكلمة الجامعية للفنون والثقافة  في مدينة بيت لحم وبالتعاون مع " مشروع زور فلسطين" و" شبكة السياحة المجتمعية في فلسطين" لإفتتاح العرض الاول لفيلم "بيت لحم " للمخرجة ليلى صنصور، وذلك يوم الثلاثاء الموافق 29 اذار ٢٠١٦  في تمام الساعة 6:30 مساء في مسرح دار الكلمة الجامعية.

يقدم الفيلم الوثائقي "بيت لحم" رحلة سينمائية فريدة داخل مدينة بيت لحم بين الحاضر والماضي من خلال يوميات وقصة شخصية لمخرجة الفيلم التي تؤرخ بناء جدار الفصل العنصري  في المدينة واشتراكها في محاولة لايقافه.

ويعتمد الفيلم على اكثر من ٧٠٠ ساعة من التصوير في العقد الماضي ويستعمل ارشيفا نادرا للمدينة مقدما بذلك تجربة غير مسبوقة لحياتها بين الحاضر والماضي، ولقد ادى العمل على هذا الفيلم الى جمع ارشيف واسع لمدينة بيت لحم والذي يتم العمل عليه الان مع جامعة ساسكس ليتحول الى متحف الكتروني يخدم الزوار وكذلك الباحثين في تاريخ المدينة. بعد عرض الفيلم ستحدثنا المخرجة عن هذا المشروع وكذلك عن الخطط  المستقبلية لعرض الفيلم في أمريكا الشمالية في نهاية هذا العام.

وقد ذكرت المخرجة ليلى صنصور ومؤسسة حملة  "OpenBethlehem.org": "من السهل علينا، اذ نمضي في اشغالنا اليومية هنا، ان ننسى كم هي فريدة بيت لحم،فعملي على هذا الفيلم جعلني ادرك ذلك، ويسعدني ان الاشهر القادمة ستمنحني الفرصة لاشارك بعض ما اكتشفت مع اهل هذه المدينة وانا على امل أن يمدنا ذلك كفلسطينيين بفخر متجدد وان اقدم لاصدقاء المشروع هنا على الارض نبذة عن عملنا في الخارج لتكون بيت لحم صوتا عالميا لمطالب فلسطين".

كما وأكدت الانسة رانية سلسع منسقة الفعاليات في  دار الكلمة الجامعية للفنون والثقافة: " ان استضافتنا و دعمنا  للفنانين بشكل عام و الفنانيين المحليين بشكل خاص ياتي  من منطلق ايماننا بالرسالة التي يستطيع ان بقدمها الفنانون و  الفن بجميع اشكاله لابراز تاريخنا و هويتنا الفلسطينية  و بالاخص في هذا السياق يسعدنا ان يكون رحاب كلية دار الكلمة الجامعية هو مركز انطلاق فيلم "بيت لحم" لمخرجته ليلى صنصور ابنة بيت لحم و هو فبلم يعبر عن و يوثق  القضية و الصراع الفلسطيني ويسلط الضوء بالأخص على مدينة السلام  بشكل فريد ليزيد الوعي حول  اهمية المدينة و مدى تأ ثير جدار الفصل العنصري عليها ".

وقال السيد رائد سعادة رئيس مجلس  “ :NEPTO.psتم تأسيس "أوبين بيت لحم" عام ٢٠٠٥ كدعوة لجميع من يشارك قيمنا للالتحاق بشبكة سفراء بيت لحم من خلال مواطنة شرف للمدينة. واليوم يسعدنا ان نرحب بالمشروع ضمن " شبكة السياحة المجتمعية في فلسطين" على امل ان نعمل معا لاعادة احياء برنامج جواز سفر بيت لحم والذي يمثل دعوة عالمية للتضامن مع المدينة".

كما وذكر السيد سامي خوري المؤسس والمدير العام لـ VisitPalestine.ps: "اليوم، كما في الماضي، يتطلع الناس الى السفر ليس ليجدوا الشمس والبحر فقط بل رغبة في اكتشاف اماكن وثقافات جديدة، ونحن على امل ان يكون هذا الفيلم اداة فعالة لجذب زوار من جميع انحاء العالم لزيارة فلسطين واكتشاف ما لديها من كنوز طبيعية ودينية وتاريخية والاهم من ذلك كله للتعرف على شعبها المضياف، وسيسرنا جدا نحن في "" مشروع زور فلسطين"  وكذلك شركاؤنا ان نوفر لهم المعلومات وان نرحب بهم هنا في مكتبنا في قلب بيت لحم".

ويذكر أن هذا هو العرض الأول لفيلم "بيت لحم" في فلسطين بعد سلسلة عروضات واسعة  في صالات العرض البريطانية  و العالمية حيث حظي الفيلم بصدى اعلامي واسع في الخارج.  وسيلحق هذا العرض عروض اخرى في فلسطين منها عرض في مؤسسة يابوس في القدس بالتعاون مع المجلس الثقافي البريطاني في ٦ نيسان ٢٠١٦ وعروض اخرى في رام الله،.

وتعتبر دار الكلمة الجامعية للفنون والثقافة والتي تحتفل هذا العام بمرورعشرة أعوام على تأسيسها، بأنها أول مؤسسة تعليم عالي فلسطينية، تركز تخصصاتها على الفنون الأدائية والمرئية والتراث الفلسطيني والتصميم، كما وتمنح درجة البكالوريوس في التصميم الجرافيكي والفنون المعاصرة وانتاج الأفلام، ودرجة الدبلوم في المهن السينمائية والتلفزيونية، الدراما والأداء المسرحي، الفنون التشكيلية المعاصرة، الزجاج والخزف، فن الصياغة التربية فنية، الأداء الموسيقي، الأدلاء السياحيين الفلسطينيين، فنون الطبخ وخدمة الطعام وبرنامج ضيافة الطعام المتقدمة، وتعمل على تطوير مهارات ومواهب طلابها لتخرجهم سفراء لوطنهم وثقافتهم وحضارتهم.

التعليقات