الأخبار
خارطة طريق "مصرية-أردنية-سعودية إماراتية": تبدأ بـ"لحلحة" مع دحلان وتتوسطها مصالحة "حماس" وتنتهي بمحاولة سلام مع اسرائيلمحافظة طوباس والأغوار الشمالية تطلق استراتيجياتها الاقتصادية المحليةفتح تهنئ جموع الطلبة بمناسبة بدء العام الدراسي الجديدمصر: شبكة إعلام المرأة العربية تقرر تكريم د. كريمه عبد الكريم رئيس مجلس أمناء الجامعه المصرية الصينيةاليمن: عدن: تدريب نساء فقم على تداول الأسماك وتسويقهاوفد من حركة فتح يلتقي مدير مكتب مؤسسة IHH التركيةلبنان: المجلس اﻻعلى للشباب والرياضة يختتم مخيماته الكشفية في لبنانالوزير الحساينة يسلم أصحاب المنازل المدمرة كليا في منطقة الزنة وحداتهم السكنية الجديدةالخضري يدعو المانحين لاعمار غزة بالوفاء بالتزاماتهم كاملة و6 آلاف وحدة سكنية مُدمرة بلا دعم مالي حتى الآنجامعة الأقصى تنهار واعتصام 27 ألف طالب هو الحلصناع قرار وخبراء اقتصاديون يستعرضون مكامن القوة الاقتصادية المحلية في "الشارقة للاستثمار الأجنبي 2016السلام لذوي الاعاقة يشرع بتنفيذ ورشة حول تقرير الظلمدارس سلفيت تستقبل ما يقارب من 20 ألف طالب وطالبةالحمد الله: الشعب الفلسطيني لن يتخلى عن سلاح العلم والمعرفةالأسطل يهنئ الرئيس والقيادة الفلسطينية والطلبة والمعلمين والأسرة والفلسطينية ببداية العام الدراسي الجديدمصالح الشرطة تلقي القبض على مروّج "الإكستازي" وتحجز 298 قرص من هذه السموم القاتلةمشاركة فلسطينية مميزة في الجامبوري الكشفي الأوروبي المركزيفيديو - "الحمدلله" يفتتح العام الدراسياعلان عن مواعيد اجراء الفحص الطبي للمتقدمين لدورة تجنيد الشرطة التأسيسيةعرب 48: غطاس يختتم زيارته الى شمال امريكا في واشنطن ونيوجرسياليمن: محافظ حضرموت يفتتح طريق الشيخ زايد آل نهيان رحمه الله " الممول من هيئة الهلال الاحمر الاماراتي"حسام" تدعو السفارات والجاليات الفلسطينية إلي دعم الأسرى المضربينتدعمها حماس وتحمل شعار "البرتقالة" : قائمة أهل البلد تعلن عن نفسها في بيت حانونجباليا: الإعلان عن القائمة المستقلة التي ستدعمها حماسعثرات تُواجه التحالف الديمقراطي بشمال غزة: انهيار التحالف في بيت حانون والشعبية تُسيطر عليه - بيت لاهيا بقائمتين لليسار
2016/8/29

الجيش المصري "يكتشف نفقا خرسانيا مجهزا بوسائل اتصال" على حدود مصر مع قطاع غزة وحماس تنفي

الجيش المصري "يكتشف نفقا خرسانيا مجهزا بوسائل اتصال" على حدود مصر مع قطاع غزة وحماس تنفي
تاريخ النشر : 2016-02-06
رام الله - دنيا الوطن
عثرت القوات المصرية على نفق مبني بالأسمنت ومجهز بوسائل اتصال على الحدود بين مصر وقطاع غزة، حسبما قال الجيش المصري.

ونفت حركة حماس، علاقتها بهذا النفق. وقالت إنه ربما تكون جماعات مسلحة في سيناء قد أنشأته.

وقال العميد، محمد سمير، المتحدث الرسمي باسم الجيش المصري في حديث صحفي إن النفق "عالي التجهيز ومحصن بالخرسانة المسلحة لتهريب الأسلحة في تلك المنطقة."

وأضاف أن اكتشافه كان نتيجة "عمليات مراقبة دقيقة وتمشيط مستمر"، مؤكدا استمرار هذه العمليات "حتى يتم تطهير سيناء بالكامل من جميع الخارجين على القانون سواء كانوا إرهابيين أو مهربي مخدرات أو متورطين في أعمال إجرامية أخرى."

وتقول السلطات المصرية إن هذه الأنفاق تستخدم لتهريب أسلحة ومسلحين متطرفين من غزة إلى مصر.

وهدم الجيش المصري ما يقول إنها أعداد كبيرة من هذه الأنفاق.

وتنفي حماس هذا الاتهام. وتقول إن الأنفاق تستخدم "لإغراض إنسانية" بسبب الحصار الإسرائيلي وإغلاق السلطات المصرية معبر رفح، منفذ القطاع الوحيد على العالم.

وقال سمير "الإعلان عن العثور على مثل تلك الأنفاق يجري وفقا لمقتضيات الأمن القومي المصري، وفي الوقت المناسب الذي تراه القوات المسلحة."


وتقول حركة حماس إن الإنفاق هي شريان الحياة الرئيسي للقطاع في ظل الحصار الإسرائيلي وإغلاق معبر رفح.

وحسب المتحدث العسكري المصري، فإن النفق يقع جنوبي مدينة رفح، ويبلغ ارتفاعه وعرضه مترا ونصف المتر، وعمقه 12 مترا.

وأضاف أنه "مجهز بحوائط خرسانية سمكها 30 سنتيمترا، ومزود بالكهرباء ووسائل الاتصال، ويستخدم فى أعمال التهريب للأفراد والأسلحة والذخائر على الحدود مع قطاع غزة ."

رقابة صارمة ولم يحدد الجيش المصري الجهة المسؤولة عن حفر هذا النفق كما لم يتهم أي طرف في غزة بالضلوع في "عمليات التهريب".

ونفى غازي حمد، أحد قادة حركة حماس، علم الحركة بالنفق الخرساني الذي تحدث عنه الجيش المصري.

وقال "ربما كان النفق المعلن عنه نفقا داخليا تستخدمه جماعات مسلحة في سيناء ولا يوصل إلى غزة."

وأضاف أن هناك بعض الأنفاق على جانبي الحدود "لكنها تستخدم لأغراض غير عسكرية."

وقال حمد: "تستخدم الحركة الأنفاق لتوفير الاحتياجات الضرورية لسكان غزة من الطعام والبضائع والسلع المختلفة لكنها لا تستخدمها في تهريب الأسلحة أو التعاون مع المتطرفين."

الجيش المصري أعلن قبل عامين إنشاء منطقة عازلة بين قطاع غزة وشمال سيناء لأسباب قال إنها أمنية.وتواجه حركة حماس، التي تسيطر على قطاع غزة منذ عام 2007، اتهامات في مصر أيضا بالتعاون مع تنظيم ولاية سيناء، فرع تنظيم الدولة الإسلامية في سيناء، الذي يشن عمليات ضد قوات الجيش والشرطة المصريين في شمال سيناء.


وتقول حماس إن الجيش المصري يفرض رقابة صارمة على الشريط الحدودي ونجح بالفعل في تدمير غالبية الأنفاق. 

وتشير إلى أنه لذلك لا يمكن تهريب أو مرور أية أسلحة من مصر إلى غزة أو العكس.

وأعلنت السلطات المصرية في أكتوبر/ تشرين أول 2014 عن إنشاء منطقة عازلة على طول الشريط الحدودي مع قطاع غزة في مدينة رفح، بعرض كيلومترين.