مباشر | مفاوضات (الأونروا) وموظفيها في غزة إلى أين؟

رجال اعمال ومستثمرون يبدون اعجابهم بقصص نجاح مشاريع وصناعات استثمارية داخل الوطن

رجال اعمال ومستثمرون يبدون اعجابهم بقصص نجاح مشاريع وصناعات استثمارية داخل الوطن
رام الله - دنيا الوطن
  ابدى  رجال اعمال ومستثمرون اعجابهم وانباهارهم بقصص النجاح التي سجلتها عديد المشاريع والمصانع  والشركات الاستثمارية الخاصة والعائلية في قطاعات صناعة الورق والبلاستيك والحجر والرخام والالبان، واعجابهم بمنتجاتها عالية الجودة التي تمكنت من المنافسة في السوق المحلية والتصدير للاسواق العربية والاوروبية والامريكية.

جاء ذلك خلال الجولة الميدانية التي نظمها اليوم  منظموا مؤتمر المستثمرين الفلسطينيين في الوطن والشتات، لمدينتي بيت لحم والخليل، زاروا خلالها مصنع نصار للحجر والرخام في بيت لحم وكان في استقبالهم رئيس مجلس ادارة المصنع رجل الاعمال نصار نصار، وقدم لهم شرحا مفصلا عن نشاة المصنع ومراحل تطوره ونموهن كما اطلعهم على خطوط الانتاج وطاقتها الانتاجية والفرص التشغيلية التي توفرها، اضافة الى الخطط المستقبلية وآليات التصدير وكمياته التي باتت معروفة ومطلوبة بكثرة في كافة الاسواق العالمية، تالامر الذي ادهش رجال الاعمال.

الى ذلك انتقل رجال الاعمال  الى مدينة الخليل وهناك التقوا بنظرائهم المستثمرين من داخل الوطن، حيث زاروا مصنع رويال للصناعات البلاستيكية وكان في استقبالهم رئيس مجلس ادارة المصنع مازن الزغير الذي اصطحبهم في جولة داخل المصنع الذي يعتبر من اهم المصانع صديقة البيئة واطلعهم على طرق التصنيع والجودة التي تتميز بها منتجات الصناعات البلاستيكية اضافة الى آليات التسويق.

بدورهم ابدى المستثمرون اعجابهم بالمصنع ومنتجاته والذي اعتبروه قصة نجاح للمشاريع العائلية الريادية الناجحة.

كما زار رجال الاعمال مصنع الجنيدي لمنتجات الالبان وكان في استقبالهم مدير عام المصنع مشهور ابو خلف الذي قدم لهم شرحا مفصلا  نشأة المصنع وتطور خطوط انتاجه وفقا لمتطلبات واحتياجات السوق المحلية الى ان تمكن من نقل خبراتهم للاسواق العربية وبخاصة الى الاردن من خلال تمكنهم من انشاء وفتح مصنع مماثل لهم هناك وبات معروفا بتصدير قصص نجاحه للخارج.

واختتم وفد رجال الاعمال والمستثمرين زياراتهم الميدانية للشركة الاهلية لصناعة الورق وكان في استقبالهم رئيس الشركة محمد نافز الحرباوين واطلعهم على خطوط الانتاج ومرحل تطور الشركة وفرص العمل المباشرة وغير المباشرة التي يوفرها وقدرتها على المنافسة في السوق المحلية، وخطط الشركة المستقبلية.

واكد المستثمرون على قدرة الصناعات الفلسطينية وشركاتها مضاهاة المصانع العربية والاجنبية من حيث الجودة والتميز بخبراتها الريادية التي تمكنت من التغلب على الظروف التي تعيشها السوق المحلية، ليس هذا فحسب وانما حققت عديد قصص النجاح وحافظت على استمرارية ديمومتها بالرغم من المعيقات الاسرائيلية والتحديات الكبيرة التي واجهتها، مما أبهر المستثمرون الفلسطينيون في الشتات وحفزهم اكثر على الاستثمار داخل الوطن والنهوض بالاقتصاد المحلي .



التعليقات