عاجل

  • الإعلام الإسرائيلي: صاروخ أطلق من رفح وسقط قرب كيرم شالوم دون وقوع إصابات

  • صفارات الإنذار تدوي في مستوطنات غلاف غزة

وفد من التشريعي يعايد القيادي بحماس عماد العلمي بعد إصابته بالحرب الأخيرة

وفد من التشريعي يعايد القيادي بحماس عماد العلمي بعد إصابته بالحرب الأخيرة
رام الله - دنيا الوطن
شارك وفد من نواب المجلس التشريعي الفلسطيني برئاسة الدكتور أحمد بحر رئيس المجلس التشريعي بالإنابة وعضوية النائبان إسماعيل الأشقر وعبد الرحمن الجمل في مسيرة تضامنية لدعم القدس والمسجد الأقصى، وفي زيارة تفقدية لأحوال جرحى العدوان الذين يتعالجون في المستشفيات التركية.

وألقى الدكتور أحمد بحر كلمة في المسيرة التي نظمتها الجالية الفلسطينية بتركيا وهيئة علماء المسلمين لدعم مدينة القدس والمسجد الأقصى حيث أكد على وجوب حشد تضامن شعبي ورسمي واسع لدعم مدينة القدس في ظل الهجمة الشرسة التي تتعرض لها من قبل الاحتلال الاسرائيلي.

وأشار بحر إلى أن المدينة المقدسة تمر بمرحلة حرجة من التهويد والتضييق، حيث أن الاحتلال منع منذ أيام إقامة الصلاة في المسجد الأقصى، وخلال الأسبوع الماضي قام بمهاجمة المرابطين داخله وعاث فسادا في الحرم القدسي وفجر القنابل داخل المصلى القبلي وأصاب العشرات من المرابطين.

وشدد بحر أن هذه الهجمات الاسرائيلية لن يردعها الشجب والاستنكار العربي والاسلامي، وانما على الأمة أن تتحرك وعلى الحكومات أن تقوم بأفعال ترتقي لمستوى الحدث بالقدس، وتجبر الاحتلال على التوقف عن هذه الممارسات.

وشكر بحر الشعب التركي على مواقفه المساندة والداعمة لفلسطين والقدس والمسجد الأقصى، مشيرا إلى أن الاحتلال الصهيوني يستغل حالة الارتباك والمشكلات التي تعاني منها الأمة ليستمر في تهويد القدس واقتحام المسجد الأقصى، مراهنا على صمت الأمة وانشغالها بأحداثها الداخلية.

من ناحية أخرى قام نواب التشريعي بزيارة الجرحى الفلسطينيين من العدوان الاسرائيلي الأخير على قطاع غزة والذين يتعالجون في المستشفيات التركية، واطمئن النواب على أوضاعهم والخدمات الطبية المقدمة لهم، شاكرين الجانب التركي على تقديم الرعاية الطبية اللازمة لهؤلاء الجرحى.

والتقى النواب أثناء زيارتهم للجرحى بعضو المكتب السياسي لحركة حماس عماد العلمي والذي أصيب في الحرب الأخيرة، واطمئنوا على صحته، وتحدثوا في التطورات التي تمر بها القضية الفلسطينية، والأوضاع التي تشهدها مدينة القدس المحتلة، إضافة للأحداث التي يشهدها قطاع غزة مؤخرا. 

التعليقات