الأخبار
دفاع مدني بورين يخمد حريقاً أضرمه المستوطنين جنوب نابلستحالف ميركل يتصدر الانتخابات العامة الألمانية بـ 32.5% من الأصواتالأحمد: الحكومة ستتجه لغزة بداية الأسبوع والاجراءات ستتوقف فور استلامها لمهامهاقصف أمريكي يودي بحياة 17 مسلحاً من تنظيم الدولة في ليبياقوات الشرعية اليمنية تحبط هجوما لجماعات الحوثيين قرب الحدود مع السعوديةصحيفة: واشنطن تطرح خطة سلام بحدود "تدريجية" لفلسطين وتأجيل اللاجئينحماس: نستغرب خلو بيان مركزية فتح من إلغاء الإجراءات بحق غزةأبو يوسف: الإدارة الأمريكية تقف سداً منيعاً أمام تطلعات الشعب الفلسطيني"الفلسطينية للسيارات" تختتم فعالية ترويجية في جامعة النجاح الوطنيةورشة عمل للمبادرين المتأهلين للمرحلة النهائية من الهام فلسطينتوقيع مذكرة مساعدة بين وزارة الزراعة والصندوق الدولي للتنمية الزراعيةالعمل الزراعي يوقع اتفاقيات منح الدراسات العليا مع الطلاب الحاصلين عليهامنتدى السكرتير الفلسطيني ينظم ورشة عمل للمقابلة الشخصيةمؤسسة القدس الدولية: الاحتلال صعد من استهدافه للمقدسات في القدسالاتحاد الاسيوي يختار دراغمة ضمن نخبة حكام آسيا بكرة السلة
2017/9/24

مصادر دنيا الوطن :"المصالحة" في الثلاّجة من جديد ..تغيير مرتقب على الحكومة الفلسطينية .. هل سيستقيل "الحمدلله" ؟

مصادر دنيا الوطن :"المصالحة" في الثلاّجة من جديد ..تغيير مرتقب على الحكومة الفلسطينية .. هل سيستقيل "الحمدلله" ؟
تاريخ النشر : 2014-01-18
رام الله -خاص دنيا الوطن
قال مصدر خاص ومطلع لدنيا الوطن أن الجهود الأخيرة المبذولة لتشكيل حكومة وفاق وطني كخطوة أولى لانهاء الانقسام فشلت ولم تُثمر عن اتفاق كما كان متوقع .

وقال المصدر الفتحاوي أنّ جهود المصالحة الأخيرة فشلت بسبب عدم رد حماس على طلب من حركة فتح بالموافقة والضمانات على تنفيذ اي اتفاق يتم توقيعه , موضحاً المصدر أن ّ رئيس الحكومة في غزة لم يرد على "عزام الاحمد" بعد طلب الأخير ضمانات من حركة حماس في حال الاتفاق على تشكيل حكومة وموعد الانتخابات بعدم تعطيلها وتنفيذ الاتفاق كاملاً , مؤكدا المصدر انه حتى اللحظة لم يصل اي رد رسمي من حركة حماس ولم يتم تحديد موعد لزيارة عزام الاحمد لغزة والتي كانت متوقعة خلال الاسبوع الماضي .

واوضح المصدر ان عجلة انهاء الانقسام التي دارت مؤخراً عادت للتوقف على الرغم من عدم توقف الاتصالات نهائيا بين الطرفين .


وفي وقت سابق , أكدت حركة المقاومة الإسلامية حماس وجود أطراف داخل السلطة في الضفة ترفض وتعرقل تنفيذ بنود المصالحة الفلسطينية.

وقال حسام بدران المتحدث باسم حماس : "هناك أطراف داخل السلطة لا تريد مصالحة، حفاظًا على مصالحها ومراكزها الشخصية داخل سلطة رام الله".

وأوضح بدران في تصريح لإذاعة الأقصى أن السلطة تصعّد من حملاتها الأمنية ضد نشطاء حماس، للتغطية على فشلها في المفاوضات وخطة وزير خارجية أمريكا جون كيري"

في السياق ذاته علمت دنيا الوطن من مصادر مقربة من دوائر صنع القرار انه وبعد فشل الجهود الأخيرة لتشكيل حكومة التوافق الوطني فإنّ الرئيس أبو مازن يبحث تغيير الحكومة الحالية بناء على طلب من رئيس الوزراء الدكتور رامي الحمدلله .

واوضح المصدر أن عدد من الوزارات سيتم تغييرها لتحسين الاداء العام للحكومة , موضحا المصدر ان رئيس الوزراء الدكتور الحمدلله طلب تغيير 10 - 12 وزارة وأن المباحثات لتغيير الحكومة مع الرئيس ابو مازن مستمرة , متوقعاً المصدر ان يتم تغيير بعض الوزارات بعد عودة الرئيس ابو مازن من جولته الخارجية الحالية , مضيفا المصدر ان التغيير قادم في حال لم يستجّد أي تطور في اتفاق المصالحة بين حركتي فتح وحماس .

ونفى المصدر حديث بعض المواقع الاعلامية عن طلب رئيس الوزراء الدكتور الحمدلله الاستقالة , مؤكدا أن تفاهم كبير بين الرئيس ابو مازن والدكتور الحمدلله بشأن التعديل الوزاري المتوقع , ولا نيّة لرئيس الوزراء لتقديم استقالته .