حماس: ليس بيننا وبين "إسرائيل" إلا القتال

حماس: ليس بيننا وبين "إسرائيل" إلا القتال
رام الله - دنيا الوطن
نفت حركة المقاومة الإسلامية حماس، تصريحات قائد فرقة غزة في الجيش الإسرائيلي (ميكي إدليشتاين)، الذي تحدث للقناة العاشرة بأن "هناك لغة مصالح باتت تربط إسرائيل وحماس" وأكدت مضيّها قُدمًا في طريق الجهاد، وصولًا إلى تحرير كامل الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وبحسب صحيفة الرسالة المحلية قال حمّاد الرقب المتحدث باسم الحركة الثلاثاء: "ليس بين حماس وإسرائيل إلا القتال (..) فقط الالتحام والقتال، ولا مصالح تجمعهما".

وشرح بأن الحالة القائمة الآن في قطاع غزة ترتكز على الإعداد الجيد للدفاع عن الشعب، والاستعداد للمرحلة المقبلة، التحرير.

ورأى أن التصعيد مع الاحتلال يعتمد على تقديرات قيادة المقاومة، مؤكدًا أن أي حراك أو نشاط تمارسه المقاومة، يراعي بصورة رئيسية مصالح الشعب الفلسطيني.

ونوه الرقب إلى خطورة تصريحات قادة الاحتلال في الآونة الأخيرة، التي هوّلت فيها -من وجهة نظره- من قدرات المقاومة، بُعيد أكتشاف نفق خانيونس، الذي أطلقت كتائب القسام على العملية التي حدثت به اسم (بوابة المجهول).

وحذر المتحدث باسم حماس، الاحتلال من مغبة الإقدام على شن عدوان جديد ضد القطاع. وهدد بأن "حماس ستجعل غزة مقبرة له إن فكر في ذلك".

وكان قائد فرقة غزة بجيش الاحتلال، قال "إن إسرائيل تسعى للحفاظ على أمن مستوطناتها في الجنوب، وحماس تحرص على عدم تدهور أوضاع غزة".

كلمات مفتاحية:

التعليقات

للاشتراك بخدمة الرسائل القصيرة من شبكة جوال أو الوطنية

شكراً لاشتراكك معنا في خدمة الرسائل العاجلة الخدمة الاقتصادية
على الرقم

0599732463

شكراً لاشتراكك معنا في خدمة الرسائل العاجلة الخدمة الاقتصادية
على الرقم

0569732463