الأخبار
خطاب شامل للرئيس عباس غداً : تأكيدات على عقد المؤتمر السابع لفتح قريباً .. وإجتماعات تحضيرية مكثفة إلى يوم 29 أكتوبراللواء عبد السلام الكسواني يوارى الثرى في أريحاالإحتلال يقرر منع سكان غزة من الصلاة بالأقصى الجمعة المقبلة بسبب مراسم جنازة شمعون بيرزاستمرار اغلاق مكتب هيئة شؤون الاسرى بغزةسوريا: الإتصالات : "تزويد الجزيرة السابعة في ضاحية قدسيا بشبكة الهاتف الأرضي متوقفة على أعمال مؤسسسة الإسكان"" الفلسطينية التي أبكت لاجئي أركوتا "إتحاد المقاولين الفلسطينيين يكشف الهدف الحقيقي وراء تجميد شركات المقاولات المدرجين على آلية اعمار غزةقطاع السياحة والتجارة بالقدس المحتلة يعيش "مرحلة حاسمة تنذر بانهياره "تعود من جديد : سفينة زيتونة تواصل رحلتها باتجاه غزةبائعات البسطات حكايا تروى في ثنايا القدستسمية الحفيد على إسم الجد ... عادات و تقاليد فلسطينية أم بوابة للخلاف؟الشرطة الالمانية تقتل لاجئا عراقيا في برلينللمرة الاولى : مجلس الشيوخ الامريكي يرفض فيتو اوباما على قانون مقاضاة السعوديةفعاليات أريحا تنعي شهيد الحركة الاسيرة ياسر حمدونيبلدية البيرة تستقبل وزير الحكم المحلي المالطيالجالية الفلسطينية في كندا تنظم فعالية لصالح الأونرواالأمانة الخيرية تستأنف تنظيم سلسلة الندوات الدينيةجهاز الارتباط العسكري ينظم ورشة عمل حول تفعيل آليات تقديم الشكاوى ضد قوات الاحتلال والمستوطنيند.مجدلاني يلتقي تيري ماكنتوش المرشح الامريكي لعضوية الكونغرس ويبحثان اخر المستجداتوزير الثقافة يشارك في فعاليات "ملتقى مواجهة تاريخ الأدب"اتحاد الكرة يعتمد الدائرة الطبيةازمة مرورية خانقة على شارع دير الغصون والسبب عامود كهرباء مائلاللجنة الرئاسية العليا لشؤون الكنائس تلتقي المطران عودةنابلس..الزاوية الامريكية والملتقى الفلسطيني ينظمان معرضا للصور الفتوغرافية بعنوان "جولات "سوريا: عيادة طب الاسنان السعودية تتعامل مع 154 مراجع سوري في مخيم الزعتري
2016/9/28
عاجل
لجنة خاصة ستبدأ دورة اجتماعات تحضيرية مكثفة إلى يوم 29 تشرين الأول/ أكتوبر المقبلالرئيس محمود عباس يؤكد على عقد المؤتمر السابع لحركة فتح قريباًخطاب شامل للرئيس محمود عباس غداً

بمشاركة النائب الأسطل مسير عسكري لـ"فتوَّة خانيونس" في ذكرى السجِّيل

تاريخ النشر : 2013-11-25
خانيونس  - دنيا الوطن-رائد حماد

جاب العشرات من طلاب المرحلة الثانوية الملتحقين ببرنامج "الفتوَّة" التدريبي الاثنين شوارع وميادين محافظة خانيونس جنوب قطاع غزة.

جاء ذلك خلال مسير عسكري نظَّمه ضباط ومدربو برنامج الفتوَّة في المدارس الثانوية وبالتعاون مع مديرية التربية والتعليم بخانيونس ,انطلق من أمام نادي خانيونس انتهاءً بمدرسة الحاج محمد النجار تخليداً للذكرى الأولى لمعركة حجارة السجِّيل.

دحر الاحتلال

وحمل الطلاب المشاركون في المسير الأعلام الفلسطينية و البنادق الخشبية بالإضافة إلى صور الشهيد القائد أحمد الجعبري.

وشارك في المسير كلُّ من النائب د. يونس الأسطل ومفتى خانيونس الشيخ إحسان عاشور ومدير التربية والتعليم أ. أشرف حرز الله ولفيف من المدرسين ومسؤول برنامج الفتَّوة في خانيونس النقيب بسام القدرة وعدد من ضباط الأمن الوطني.

وأكد النائب الاسطل أنَّ الإعداد الجيد للأجيال يقربنا من النصر ودحر الاحتلال، معتبراً مشروع الفتوَّة يُعزز مفهوم المقاومة وإنشاء جيل قوي قادر على تحمُّل الصعاب وتعزيز روح المقاومة لديهم.

وحثَّ الاسطل الطلبة على التمسك بمقومات القوة الثلاثة (قوة العقيدة وقوة العلم وقوة الساعد)، وعبَّر عن سعادته مما شاهده في مخيمات الفتوَّة.

عماد الأمة

وأشاد بالهَّمة العالية للطلاب الملتحقين بفعاليات برنامج الفتوَّة، مثمِّناً في ذات السياق جهود الطواقم العاملة في البرنامج.

بدوره، عدَّ أشرف حرز الله مدير التربية والتعليم بخان يونس الشباب عماد الأمة، مبيَّناً أنَّ برنامج الفتوَّة يمُدُّ الطلبة بمهارات وسلوكيات طيبة بهدف تعزيز القيم الحميدة لديهم حتى يكونوا قادة في المستقبل لخدمة الوطن.

من جانبه، أكَّد مشرف الفتوَّة النقيب بسام القدرة أنَّ هذا المسير جاء بهدف ترسيخ أهداف وغايات برنامج الفتوَّة والتي من أهمها غرس مفهوم المقاومة وإنشاء جيل قوي.

ثقافة "الفتوَّة"

وقال القدرة "يُعدُّ هذا المشروع وطنياً خالصاً وهو ليس حكراً على شريحة معينة من الطلبة حيث انتشرت ثقافة الفتوَّة عند كافة شرائح المجتمع الفلسطيني ولاقت قبولاً من الجميع".

وعزا الهدف الرئيس من هذا البرنامج إلى غرس القيم الطيبة والأخلاق لدى الطلاب وإيجاد مجموعة من الشباب قادرة على تحمُّل المسؤولية وبناء الوطن شاكراً كلَّ مَنْ ساهم في إنجاح هذا البرنامج.

وتخلَّلت المسيرَ عروضٌ عسكريةٌ لطلاب الفتوَّة عن مهارات القتال والدفاع عن النفس والقفز على الموانع والجمباز وقد لاقت إعجاب الحضور.
 
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف