الأخبار
دوري ابطال افريقيا: الاهلي المصري يتغلب على الترج ويقطع تذكرة نصف النهائيمصرع شاب بجريمة إطلاق نار في جسر الزرقاء بالكرملالتربية تعلن انطلاق التحضيرات لولادة الأوركسترا الوطنية المدرسية الأولىإتلاف 225 كغم لحمة دجاج غير صالحة للاستهلاك في طولكرمالمالكي يوقع مذكرة تفاهم حول المشاورات الثنائية مع جمهورية الجبل الأسودمفوضية رام الله والبيرة والعلاقات العامة تنظمان محاضرة قيم وأسس الولاء والانتماءاندلاع حريق في مخزن معد كمعمل لتعبئة الزيت بجنينمصرع طفل (4 سنوات) بحادث دهس في صوريف والشرطة تفتح تحقيقامركزية فتح تدعو حكومة الوفاق لتسلم كامل مهامها في قطاع غزةخوفاً من ملاحقة ضباطها.. تحركات إسرائيلية لمنع انضمام فلسطين للإنتربول الدوليالرئيس: ما أعلنته حماس من حل اللجنة الإدارية "جاء ملبياً لمطالبنا"الوزير المالكي يعقد سلسلة اجتماعات وزارية في نيويوركزملط: ما تناقله (الفيسبوك) حول طلب عريقات "نسيج من مشاهدي الأفلام والصحافة الصفراء"ارزيقات يوضح حقيقة الشجار الذي وقع بين عائلتين في الخليلالاحتلال يعتقل شاباً بزعم حيازته سكيناً في الخليل
2017/9/24

محمد عساف : هذا ردي على ادرعي الناطق بلسان الجيش الاسرائيلي

محمد عساف : هذا ردي على ادرعي الناطق بلسان الجيش الاسرائيلي
تاريخ النشر : 2013-06-10
بيروت - دنيا الوطن
قال الفنان الفلسطيني محمد عساف على صفحته الشخصية على فيسبوك ردا على ما نشره افيخاي ادرعي الناطق بلسان الجيش الاسرائيلي :"لقد اضطرني حديثك هذا أن أزور صفحتكم البغيضة التي يفوح منها رائحة الخبث و الخباثة و الكذب و الافتراء، لقد سبق لي على صفحتي الشخصية على موقع الفيس بوك نفي هذه الاشاعات والخزعبلات المغرضة التي تتحدث عنها، فلم يطلب مني أحد الانسحاب من برنامج اراب ايدل ، ولم تهددني او تهدد عائلتي أي جهة كانت ، و صوري المنتشرة في شوارع غزة دليل واضح على عدم صحة افتراءاتكم ، أما الرائع و الأكثر من رائع فهو التوقف عن قتل أطفالنا، و انهاء احتلالكم لأرضنا ، حتى يتمكن شعبي من اقامة دولته المستقلة، وحتى يتمكن محمد عساف من الغناء لأطفالنا و اسماعهم صوت الطمأنينة والحب و السلام بدلا من تعمدكم لاسماعهم صوت انفجارات القنابل " . 
واضاف عساف لدنيا الوطن:" ان التاييد المزعوم من ادرعي والذي نشره ابعد ما يكون عن الحقيقة فاسرائيل لا تؤيد من غنى لفلسطين وشعبها ومعاناة اهلها".
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف