الأخبار
في سابقة على مستوى الوطن : 10 قوائم انتخابية و82 مرشح في بيت فوريك وعدد الناخبين 6 آلاف فقط!..شاهد أكثر مناطق بها قوائمكتلة نضال الطلبة تلتقي رئاسة شئون الطلبة بجامعة القدس المفتوحة فرع الوسطىمبادرة "تلفيت للثقافة والفنون" تحقق إنجازا على مستوى الوطنغنيم ينفي وجود صفحة رسمية الكترونية باسم التحالف الديمقراطيالصندوق لا يرحم أحداً : هُنا أريحا .. قائمة فتحاوية وأخرى شبه فتحاويةالجماد ينطق بين يديه.. المدهون شاب حوّل الأخشاب لسيارات وتحف فنيةلجان التضامن فى جنوب أفريقيا تطالب بإطلاق سراح الأسري الفلسطينيينإمام وخطيب المسجد الحرام الشيخ الدكتور سعود الشريم : لا للمزايدات بشعارات لاصله لها بالحجعائلة روسية تعيش بتقاليد الماضيحمامة بـ 77 ألف دولار في الكويت!داعش يصور من الجو عملية انتحارية ببنغازيمسنون في سباق 100 متر ركضا بينهم مئوية!سيارات فاخرة تتنافس في "مسابقة الأناقة"إعصار مدمر يضرب مدينة بولاية أندياناخفر السواحل الإيطالي يعتقل مهرب مخدرات ألبانيزلزال ميانمار يدمر معابدها البوذيةالجيش الياباني ينفذ تدريبات بذخيرة حية على خلفية التوتر في المنطقةحركة فتح في النصيرات تبدأ استعداداتها لخوض الحملة الانتخابيةحماس: فلسطين خسرت أحد أبرز علمائها برحيل الشيخ ملحسحماس تحالفت مع المبادرة وفتح تنافس بقوة.. بالأسماء : 5 قوائم انتخابية تنافس على مقاعد مجلس بلدي يطافيديو..الدفاع المدني يمسك عربيد داخل حظيرة أغنام في بلدة اليامون غرب جنينأوبك: توافق بين منتجي النفط لإدارة الإنتاجارتفاع حصيلة قتلى الزلزال في إيطاليا إلى 278 شخصابودابست وبراغ تدعوان إلى إنشاء جيش أوروبي مشتركحزب هولندي يتعهد بإغلاق المساجد وحظر القرآن
2016/8/27

عشيرة الشرحة في دورا تنظم اعتصاما حاشدا لنصرة ابنها الأسير محمود أبو صالح

عشيرة الشرحة في دورا تنظم اعتصاما حاشدا لنصرة ابنها الأسير محمود أبو صالح
تاريخ النشر : 2013-05-23
الخليل - دنيا الوطن
نظمت رابطة شباب عشيرة الشرحة اعتصاماً جماهيرياً حاشداً لمساندة ابنها الأسير المريض محمود أبو صالح بحضور العديد من الشخصيات السياسية والمؤثرة في محافظة الخليل ومدينة دورا وقراها وممثلي القوى الوطنية والإسلامية والمؤسسات الرسمية في المدينة.

ويأتي هذا الاعتصام بعد تردي الحالة الصحية للأسير محمود أبو صالح، إذا يعاني من ورم في الرقبة منذ 4 سنوات ولم يعالج حتى هذه اللحظة ويخشى الأطباء أن يكون ورماً سرطانياً لا سمح الله.

وافتتح الاعتصام كل من المحامي أمير العرب والسيد أسيد أبو صالح منددين بجرائم المحتل وحملاه كل المسؤولية عن حياة الأسير محمود، وناشدا العالم بأسره والقيادة الفلسطينية التحرك لتحرير الأسرى خاصة المرضى منهم.

ومن ثم تحدث أمين سر حركة فتح وائل عويمر في مدينة دورا عن الفعاليات التي ستنطلق لنصرة الأسير أبو صالح والتي ستبدأ يوم الاثنين الموافق 27-5-2013م الساعة 12 ظهرا أمام مقر الصليب الأحمر في مدينة الخليل ودعا جميع الحاضرين تكليفا لا تشريفاً للتجمع الساعة الـ10 صباحاً أمام مبنى بلدية دورا، ودعا القيادة ممثلة بسيادة الرئيس محمود عباس ووزير الأسرى عيسى قراقع للتحرك لحل قضية الأسرى لا سيما المرضى منهم، وثمن عويمر وقفة دورا وأهل دورا البطولية مع الأسرى كما عودتنا دائماً مشيرا إلى ضرورة تكثيف الجهود والضغط على جميع المستويات لحل قضية الأسرى، فاستلام ثلاث جثث هامدة لشهداء الحركة الأسيرة نتيجة الإهمال الطبي  يعني نقطة وكفى.

ومن ثم ألقى عضو المجلس الثوري لحركة فتح ورئيس بلدية دورا الأخ زياد الرجوب كلمة ثمن فيها هذه الوقفة لأهل دورا وقال إن هذا الحراك لا بد أن يكون حراكاً متواصلاً ومؤثراً وعلى كل المستويات وأشار الرجوب إلى أن حكومة الاحتلال تضرب بعرض الحائط كل القرارات الفلسطينية وقال لا بدَّ من تفاعل دولي ومؤثر لعلاج أبو صالح وكل الأسرى المرضى في سجون الاحتلال.

فيما ألقى الطفل عبد الحريبات ابن شقيق الأسير راتب الحريبات قصيدة أهداها للأسير أبو صالح ولعمه راتب الحريبات وكل أسرى مدينة دورا أبكت الحاضرين.

ومن ثم تحدث ممثلا عن عشيرة الشرحة الصحفي سالم أبو صالح ورحب  بالحضور وألقى كلمة عشيرة الشرحة بين فيها مدى حرص العشيرة على الوقوف مع ابنها حتى يتنفس الحرية وبين فيها أن خيمة الأسير ستكون في بيته في منطقة عين فارس كريسة، وتحدث أبو صالح عن حالة الأسرى بشكل عام وعن محمود أبو صالح بشكل خاص، إذ قال إنه من المقرر أن يكون هناك تقرير رسمي من طبيب الصليب الأحمر عن حالته الصحية وأنه يعاني من ورم في رقبته منذ 4 سنوات، ودعا لتكثيف الجهود والوقوف في خندق واحد لممارسة هذه السياسات الغاشمة للمحتل الغاصب، وشكر أبو صالح بدوره أهل دورا ومؤسساتها وقواها الوطنية والإسلامية على هذه الوقفة آملاً أن تظل دورا كما عهدها محمود.
 
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف