الأخبار
الجبهة الديمقراطية وحركة فتح تعقدان اجتماعاً في عين الحلوةالتربية والاتحاد الأوروبي تنظمان احتفالاً ختامياً لمسابقة طلابية"مدى" يختتم دورة تدريبية حول الرقابة الذاتية للصحفيينصيدم: خطوات عملية لدعم التعليم المهني والتقني ومتابعة الخريجينكشافة ومرشدات يافا تشارك بدراسة "وسام الغاب" العملية في الفارعةنقل (15) أسيراً مضرباً من سجن "عسقلان" إلى المستشفياتوزير الأوقاف يزور لجنة زكاة نابلس ويشيد بأدائهاد. حمدونة : يطالب المنظمات الطبية الدولية لمتابعة أوضاع المضربينمحافظ طولكرم: القيادة تعمل لوقف معاناة الأسرى والإفراج عنهمالحزب الشيوعي البرتغالي يطالب بدعم صمود الاسرىسلطة المياه تطرح امام مجموعة الدول المانحة الانجازات بقطاع المياهتخرج دفعتين جديدتين للملازمين الأوائل للشرطة بالمدرسة العليا للشرطةمصر: المصرف العربى للتنمية الاقتصادية فى إفريقيا يمنح قروضًاالزهار: المطلوب إعادة ترتيب العلاقة مع الدول الداعمة لناالمهندسين الباكستانيين يروجون للتنمية المبتكرة في لقاء بغرفة جدة
2017/5/25

فى ذكرى النكبة ..امال حمد : اصبح الانقسام عبئا على استقلال فلسطين ويجب طى الصفحة السوداء وتحقيق الوحدة الوطنية

فى ذكرى النكبة ..امال حمد : اصبح الانقسام عبئا على استقلال فلسطين ويجب طى الصفحة السوداء وتحقيق الوحدة الوطنية
تاريخ النشر : 2013-05-14
غزة - دنيا الوطن
أكدت امال حمد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح اليوم على تصميم الشعب الفلسطيني على مواصلة نضاله من أجل الاستقلال والعودة، وان الفلسطينين في فلسطين وكافة مناطق الشتات ظل موحدا في هدف الاستقلال والعودة تحت قيادة المنظمة، رغم آثار
النكبة الكارثية.

وشاركت امال حمد اليوم فى وقفة انهاء الانقسام الفلسطينى والتى تقام كل يوم ثلاثاء أمام المجلس التشريعى والتى تنظمها الحملة الوطنية لانهاء الانقسام وقالت " أن استمرار الانقسام الفلسطينى السياسي، ومخاطر تحويله إلى انفصال بين الضفة الغربية وقطاع غزة كارثة كبرى تحل على الشعب الفلسطينى ،ويجب إلى طي
الصفحة السوداء، وتطبيق ما اتفق عليه في القاهرة والدوحة، حيث اصبح الانقسام عبئا على استقلال فلسطين، وورقة مناورة بيد الاحتلال الإسرائيلي وعلينا فورا اعلان الوحدة الوطنية "

وأضافت حمد " رغم الإجماع الدولي حول حقوق شعبنا الفلسطينى ، إلا أنه لم يتحول بعد إلى أداة ضاغطة على الاحتلال الإسرائيلي، لإجباره على الامتثال لقواعد الشرعية الدولية التي أقرت حق الفلسطنيين في الاستقلال والعودة استنادا إلى القرار الأممي رقم 194" .

هذا وافتتحت اليوم امال حمد معرض التراث الفلسطينى ضمن فعاليات الحملة الشعبية لحق العودة فى مركز رشاد الشوا بمدينة غزة

وأشرفت جمعية منتدى التواصل وجمعية الثقافة والفنون والتراث الشعبى على هذه الفعالية التى تأتى فى اطار فعاليات شعبية لاحياء ذكرى النكبة 65 .

وأشارت حمد " هذه الذكرى من اهم المناسبات التي يحييها الشعب الفلسطيني خاصة اللاجئين والمهجرين منهم، وترمز النكبة إلى التهجير والطرد القسري لنحو 800 الف مواطن من المدنيين ومصادرة اراضيهم فى عام 1948، وقد أصبح عدد هؤلاء
اللاجئين وأولادهم وأحفادهم بعد 65 عاما أكثر من 4 ملايين لاجئ. ولا يزال معظمهم يعيشون في مخيمات اللاجئين في الضفة الغربية وقطاع غزة وفي البلدان العربية المجاورة"






 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف