الأخبار
مصطفى: افتتاح مصنع "اسمنت فلسطين" خطوة نوعية لتعزيز سيادة الدولة الفلسطينيةجنازة بيرس والرئيس انتقادات يقابلها اجراءات وغليان يهدد بانفجار البركان"قفين" مهددة بـ"الفيضانات"بموسم الأمطار... ومناشدات لرئيس الوزراء بالإسراع بتنفيذ مشروع تصريف مياه الأمطارالجنرال عشقي يتحدث لـ"دنيا الوطن" عن قانون جاستا والعلاقة السعودية العربية الفلسطينيةسوريا: أفتتاح مطعم سوري في مدينة فولفس بورك الألمانيةالأحد الأول من محرم للعام 1438هـــالعراق: السوداني : العمل حققت نقلة نوعية في مستوى الوعي الوظيفي والمهني والاستجابة لبرنامج الحكومة الوطني"ملك البحرين" يحصل على المرتبة الثالثة فى إستطلاع "شيرى بريس" القومىوفد نسوي من الداخل الفلسطيني يزور جمعية الإنقاذ بقلقيليةالأسير الحيح يعلق إضرابه عن الطعاماليمن: مدارس صروح العلم النموذجية بالحديدة تدشن العام الدراسي الجديد وتكرم الطلاب المثاليينجنود الاحتلال يتسببون بحريق يلتهم عشرات أشجار الزيتون في سلوادأبو عرب ضحية سياسة تكميم الافواهمقتل 23 حوثياً في معارك غربي البلادمينا 23 ... مبادرة شبابية غزية تنطلق نهاية الأسبوع الجاري لتفعيل قانون البيئةدائرتي الشباب والمرأة في الشبيبة العمالية تعقد ورشة عمل بعنوان " العمل النقابي "إنطلاق مشروع مُرشد التعليم العالي الفلسطيني لطلبة الدّاخلالشرطة: مصرع 12 شخصا وإصابة 780 في 901 حادث سير الشهر الماضيمصر..مصرع 6 جنود بهجوم مسلح جنوبي العريشلتفادي إشتعال الأشجار : "الدفاع المدني" يصدر إرشادات وتعليمات أثناء موسم قطف ثمار الزيتونتاسوعاء وعاشوراء يوافقان يومي الاثنين والثلاثاء : المفتي العام : غداً الأحد الأول من محرمالاحتلال يُقر بناء 98 وحدة استيطانية جديدة في الضفة الغربيةإعتباراً من منتصف الليلة وحتى فجر الأربعاء المقبل : الاحتلال يفرض إغلاقا شاملاً على الضفة وغزةبوشكوف يرد على السفير الأمريكي السابق في موسكوبلدية اريحا تحصل على تمويل بقيمة 6.2 مليون يورو من وكالة التنمية الفرنسية
2016/10/1

محافظ إربد في الاردن يقر بصعوبة محاربة الدعارة بسبب اختلاط الجنسيات

محافظ إربد في الاردن يقر بصعوبة محاربة الدعارة بسبب اختلاط الجنسيات
تاريخ النشر : 2013-04-05
رام الله - دنيا الوطن
أقر محافظ إربد خالد أبو زيد، الجمعة، بصعوبة محاربة ظاهرة الدعارة في المحافظة الكائنة شمالي الأردن، نظراً لاستمرار تدفق الجنسيات المتعددة عليها، وضعف التشريعات التي تخوله بذلك.

وقال أبو زيد في تصريح إن ظاهرة الدعارة، وإن كانت بدأت بالظهور على نحو ملحوظ، إلا أنها لا تشكل خطراً على السكان في المحافظة، لأن المجتمع الأردني في إربد، بطبيعته محافظ ومراع للعادات والتقاليد والتعاليم الدينية.

وقال "رغم ما دخل على سكان إربد من جنسيات جديدة، إلا أنه لا زال مجتمعاً محافظاً".

وتدفق لاجئون سورين بكثافة على الأردن ومدنها، وكانت أبرزها مدينتا المفرق وإربد، فيما أثار العديد من الملاحظات بشأن ظواهر سلبية ارتبطت بوجودهم، ووجود غيرهم.

وقبل مدة، ضبطت شرطة إربد، 17 شاباً وفتاة، معظمهم من جنسيات عربية، لا تقتصر على السورية، في مقهيين داهمتهما كوادرها في حينه، بحسب ما كشف مصدر أمني  في ذلك الوقت.

ولا ينفي مسؤولون استغلال أردنيين لوجود السوريين والجنسيات العربية الأخرى، في مدينة إربد، للعمل في نشاط الدعارة الممنوع قانوناً.

وقال محافظ إربد إن ظاهرة الدعارة "موجودة في مختلف البلدان، حتى تلك التي تطبق الشريعة الإسلامية".

لكنه قال "يصعب إنهاء الدعارة بالفعل، ففي كل يوم هناك سكان جدد، من مختلف الجنسيات".

وأشار إلى ضعف التشريعات التي يعمل المحافظ بموجبها، وتحديداً قانون منع الجرائم، الذي قال أبو زيد إنه لا يتضمن تغليظ العقوبات على مكرر ممارسة الدعارة، وفتح أوكارها.

وقال إن الدعارة في إربد "أصبحت مهنة لدى البعض، إلا أننا نتابع هؤلاء، بالتعاون مع الأجهزة الأمنية".
 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف