الأخبار
الجبهة الديمقراطية وحركة فتح تعقدان اجتماعاً في عين الحلوةالتربية والاتحاد الأوروبي تنظمان احتفالاً ختامياً لمسابقة طلابية"مدى" يختتم دورة تدريبية حول الرقابة الذاتية للصحفيينصيدم: خطوات عملية لدعم التعليم المهني والتقني ومتابعة الخريجينكشافة ومرشدات يافا تشارك بدراسة "وسام الغاب" العملية في الفارعةنقل (15) أسيراً مضرباً من سجن "عسقلان" إلى المستشفياتوزير الأوقاف يزور لجنة زكاة نابلس ويشيد بأدائهاد. حمدونة : يطالب المنظمات الطبية الدولية لمتابعة أوضاع المضربينمحافظ طولكرم: القيادة تعمل لوقف معاناة الأسرى والإفراج عنهمالحزب الشيوعي البرتغالي يطالب بدعم صمود الاسرىسلطة المياه تطرح امام مجموعة الدول المانحة الانجازات بقطاع المياهتخرج دفعتين جديدتين للملازمين الأوائل للشرطة بالمدرسة العليا للشرطةمصر: المصرف العربى للتنمية الاقتصادية فى إفريقيا يمنح قروضًاالزهار: المطلوب إعادة ترتيب العلاقة مع الدول الداعمة لناالمهندسين الباكستانيين يروجون للتنمية المبتكرة في لقاء بغرفة جدة
2017/5/25

سلمى المصري: لا شيء يمنعنا من التسوق وأعيش العيد في دمشق

سلمى المصري: لا شيء يمنعنا من التسوق وأعيش العيد في دمشق
تاريخ النشر : 2012-10-30
رام الله - دنيا الوطن
أكدت النجمة سلمى المصري أن مشاركتها في دراما البيئة الشامية، العام الحالي، جاءت عن قناعة تامة بعد أن رأت أنها دراما تخرج كل عام عن القوقعة التي كانت تجلس فيها في السنوات السابقة.

وقالت المصري، في تصريح لموقع النشرة، إنه ما كان لها المشاركة في مسلسل مثل ” مختار حارتنا” لو لم تكن الفكرة مواتية لحالة تطويرية في طريق هذا النوع التراثي من الدراما.

وقالت:” لا يجوز لأي فنان، ممن لم يعملوا في دراما البيئة الشامية، أن يزدريها، بل يجب أن يضع تصوراته وملاحظاته عليها في سبيل النهوض بها، وهي دراما أثبتت حضورها لدى الجمهور، ومتى كانت الدراما في أي مكان في العالم تخالف اتجاه الناس؟…”.

وأضافت:” لماذا نعاقب الدراما الشامية في بلدنا ونذهب إلى بلدان عربية أخرى فنشارك في مسلسلات بيئية وأقل قيمة من التي تقدمها الدراما الشامية؟.. هذا جفاء وقسوة بحق نوع فني يلهث وراءه الجمهور العربي عامة وليس السوري فقط”.

وأكدت تواجدها مجددا في مسلسل ” ياسمين عتيق” مع المخرج المثنى صبح، ووصفت العمل بأنه فرصة كبيرة ليطلع الجمهور على كيفية تطور هذه الدراما بين عام وعام.

من جهة أخرى، أكدت سلمى أن تمضي العيد الان في دمشق بين الأهل والأصدقاء، مؤكدة أنها خرجت للتسوق في الأيام الأخيرة التي سبقت العيد…وقالت:” لا شيء يمنعنا من الذهاب إلى التسوق وإلى بيوت أهلنا.. الأمور ليست جيدة، لكنها ليست كارثية إلى الحد الذي تصوره جهات معينة”.

يشار إلى أن سلمى المصري هي، وباعتراف مختلف نقاد الدراما السورية والعربية، ياسمينة الشاشة السورية، وقد تحصلت على هذا اللقب منذ 30 عاما.
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف