الأخبار
مصر: رسالة ماجستير حول دور وسائل الإعلام في تشكيل صورة الحكومة في أسيوطمصر: قرارات تعيين أربعة وكلاء جدد بكليتي العلوم والحاسبات والمعلومات بجامعة أسيوطوزير الثقافة: أعمال ناجي العلي شكلت ركناً هاماً من أركان هويتنا الوطنيةبيت ساحور: "الأزياء والنسيج" يخرّج فوجه الثالث عشر بمجموعة عروضكلية الدعوة الجامعية للدرسات الإسلامية تنظم حفل تكريم حفَظَة القرآن الكريمعرب 48: كفر قاسم تتأهب لإحياء الذكرى الستين للمجزرة الرهيبةبالصور.. 7 فنانات فضح الصيف زيادتهن في الوزنبلدية رفح تعلن الاعتماد النهائي للمنطقة الصناعية برفحبالصور: الفنانة نسرين طافش اجمل بالحجاب ومن داخل مسجدد. عيسى يستقبل مديرعام مكاتب اللجنة الشعبية بالسعوديةاريحا..الفتياني وسلطان يعلنان بدء موسم قطف التموركاديلاك تعرض سيارتها الفاخرة الجديدةبالصور : عبلة كامل بملامح مختلفة في أحدث ظهور لهاإعدام آلاف الدجاج في توغو للحد من تفشي إنفلونزا الطيورفيصل: بالوحدة الوطنية والمقاومة ننهي الاحتلال ونبني الدولة المستقلة ونحقق العودة10 آلاف دولار سعر فستان شيرين عبد الوهاب الغجري في بعلبك!مصر: قرارات تعيين أربعة وكلاء جدد بكليتي العلوم والحاسبات والمعلومات بجامعة أسيوط"رامبو 5" في سن الـ70!مشروع دعم قطاع العدالة يعقد ورشة عمل استكمالية حول إجراءات مسرح الوفاةمؤسسة أدوار توقع اتفاقية مشروع بعنوان "رفع مستوى المشاركة السياسية في الانتخابات المحلية للنساء البدويات"بالصور: محمد منير يتبع موضة غريبة جدا تعرضه للسخريةمركز "شمس" يرحب بانتخاب الأستاذ شعوان جبارين أميناً عاماً للفدرالية الدولية لحقوق الإنسانتوقيع مذكرة تفاهم بين وزارة الحكم المحلي وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائيصفحة بلدة رافات تكرم مديرة مدرسة بنات رافات الثانوية السابقةبالفيديو.. حلقة تكشف "فبركة" برنامج "المسامح كريم"
2016/8/29

مرسي: على الدول العربية دعم حرية الشعب السوري و نرفض أي تدخل عسكري أجنبي في سوريا

مرسي: على الدول العربية دعم حرية الشعب السوري و نرفض أي تدخل عسكري أجنبي في سوريا
تاريخ النشر : 2012-09-25
غزة - دنيا الوطن - وكالات
أعلن الرئيس المصري محمد مرسي أن بلاده تعارض تدخل أي قوة أجنبية في سوريا على الرغم من تأييدها رحيل الرئيس السوري بشار الأسد عن السلطة.

وأضاف قائلاً: "أعارض أي تدخل أجنبي بالقوة في أحداث سوريا، وأعتقد أنه سيكون خطأ كبيراً إذا حصل".

وقال مرسي عشية افتتاح جلسة الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، إن الجهود الدبلوماسية الرباعية لمصر وإيران والسعودية وتركيا قد تساهم في وقف الحرب الأهلية الدامية المستمرة في سوريا منذ 19 شهرا.

كما اعتبر أنه على الدول العربية دعم الشعب السوري في مسيرته إلى الحرية. وشدد على أنه ليس لدى الأسد خيار إلا الرحيل، معتبراً أنه لم يعد هناك مكان للإصلاحات السياسية، فالتغيير هو ما يسعى إليه الشعب وينبغي احترام إرادته، مشددا على أن "الأهم هو وقف حمام الدم الجاري".

إلى ذلك، أوضح مرسي أنه جمع مسؤولين مصريين وإيرانيين وأتراكا وسعوديين من اقتراح حل للنزاع، لأن تلك الدول معنية بدرجات متفاوتة بالأزمة السورية. وأضاف "لهذا السبب اخترت هذه الدول، فلا يمكن حل النزاع السوري من دون انخراطها"، معرباً عن أمله في جمع قادة الدول الأربع في قمة لمناقشة الملف السوري.

يذكر أن الرئيس المصري سيخاطب الجمعية العامة في الأمم المتحدة غداً الأربعاء.
 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف