الأخبار
العائلة تتهم طليقها بقتلها والإحتلال يعتقل إخوتها الثلاثة : بالفيديو : جنازة دعاء أبو شرخ تنتهي بأعمال شغباللجنة التحضيرية لورشة تطوير الرياضة الفلسطينية تعقد اجتماعا موحدا بمقر الاولمبية بغزةالقواسمي يحمل الحكومة الاسرائيلية مسؤولية استشهاد الأسير ياسر حمدونةبدعم من بنك فلسطين نفذت جمعية عطاء فلسطين الخيرية عرضاً مسرحياً للأطفال في قرية قصرةتنسيقية "انتفاضة الحجارة": نقف خلف السيد الرئيس في وجه المتآمرين وأصحاب الأجندات المشبوهة والخارجين عن الصف الوطنيطلبة الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية يرشدون زملائهم الجدد ويساعدونهم على التكيف مع الحياة الجامعيةبالفيديو .. مخلفات الحروب سببت تشوه للأجنة .. والقدرة ينفي علاقة الحرب بإزدياد حالات السرطان في قطاع غزة" ثقافة الجسد في تأويل النص".. لكارلوس دياز ليوناللجنة التحضيرية لورشة تطوير الرياضة الفلسطينية تعقد اجتماعا موحدا بمقر الاولمبية بغزةمسؤول عسكري إسرائيلي: في غضون عدة أشهر سينتهي الجيش من بناء الجدار الأسمني المضاد للأنفاق حول غزةشركة الجنيدي للالبان تنظيم يوما ترويجيا في الماسيوند. عيسى : المناطق الفلسطينية مناطق محتلة وفقاً للقانون الدولي"مهجة القدس": خطوات تصعيدية احتجاجا على استشهاد الأسير حمدونةالمنتدى الفلسطيني يختتم حملة لتوزيع الحقائب والقرطاسية على الطلاب المحتاجينREFORM تختتم دورة رسم (الفنانون الصغار).جامعة بوليتكنك فلسطين تطلق خدمة فحص كفاءة الخلايا الشمسيةمصر: محافظ أسيوط يتفقد مشروعات الصرف الصحي بالوليدية والفواخير ويشدد على الانتهاء منها طبقا للتوقيتات المحددةقوات الاحتلال تعتقل"14" مواطناً من الضفةالاردن: الحملة الوطنية السعودية تستكمل المحطتين الثانية والثالثة من توزيع الحقائب المدرسية على ابناء الاشقاء السوريينصيدم والحسيني يفتتحان مدرسة بنات بيت عنان الثانوية بضواحي القدسحريات: الاحتلال يتحمل المسؤولية الكاملة عن استشهاد الأسير ياسر حمدونيالتجمع الشبابي : حياة أسرانا ليست بأيدي أمينة في السجونالمدهون: المطالبة بلجنة تحقيق دولية للكشف عن ملابسات استشهاد الأسير حمدونه"حروف" تختتم مشاركتها في البرنامج التدريبي "القراءة والوعي الصوتي"كلية طب الاسنان بجامعة الازهر-غزة تحتفل بانتصار الأسير طبيب الاسنان "محمد البلبول" على الاحتلال في معركة الأمعاء الخاوية
2016/9/25

أشهر بلطجية مصر .. نخنوخ: طول عمرى حبيب الداخلية

أشهر بلطجية مصر .. نخنوخ: طول عمرى حبيب الداخلية
تاريخ النشر : 2012-08-26
غزة - دنيا الوطن
أكد صبرى حلمى نخنوخ أحد أشهر البلطجية فى مصر أن علاقته بوزير الداخلية الأسبق حبيب العادلى كانت بدافع وطنى، فكان العادلى يستعين به لتقفيل اللجان الانتخابية ومنع المعارضين للنظام من الفوز وخاصة جماعة الإخوان المسلمين ومرشحيهم.

وأضاف نخنوخ أنه كان يحضر عددا كبيرا من الرجال والسيدات لمنع مؤيدى الإخوان من دخول اللجان أصلا بافتعال مشاجرات معهم على الأبواب، فضلا عن قيامهم بتسويد الكشوف ووضع البطاقات فى الصناديق، قائلا"كل ده علشان البلد تمشى صح".

وفيما يتعلق بثورة 25 يناير أكد نخنوخ أن دوره اقتصر فى هذه المظاهرات على تأمين مديريات الأمن من هجمات المتظاهرين، نافيا وجود أية صلة له ورجاله بأحداث موقعة الجمل.

وقال نخنوخ فى حواره اليوم الأحد لجريدة "الأخبار" إن أيام الرئيس السابق مبارك كانت أفضل فأنا الآن مقيد الحرية وصدر قرار بحبسى رغم أنى طوال عمرى حبيب الداخلية".

وكشف نخنوخ أن الأسلحة التى وجدت فى فيلته مجرد وسيلة لتأمين نفسه وأصدقائه خاصة أنه على علاقة وثيقة بعدد كبير من الفنانين والفنانات،وعن الحيوانات التى وجدت فى فيلته أكد نخنوخ أنها هواية فهو يحب تربية الأسود ومنذ سنوات اشترى أنثيين وذكرا وتكاثروا حتى بلغ عددهم 10 أسود.

 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف