الأخبار
2017/7/23

ملتحون يطلقون النار على قبطى بالقليوبية لسبه الدين

تاريخ النشر : 2012-07-30
غزة - دنيا الوطن
كتب زيدان القنائى
 تناقلت  المواقع والصفحات القبطية فى مصر خبر اعتداء ملتحون  على الدكتور ماهر رزق الله غالي القبطى الذى تم تصفية عينه علي يد ملتحون في حادثة شبرا الخيمة والذى يرقد الآن بين الحياة والموت في القصر العينى


  تفاصيل الواقعة حسب ما تم تداوله  بالمواقع المصرية   بعد  التعتيم الاعلامى على القضية قام بلطجية بينهم ملتحون ، فجر الخميس، بالاعتداء على قبطي يُدعى "ماهر رزق الله غالي" بمنطقة "شبرا الخيمة" التابعة لمحافظة "القليوبية"، حيث أطلقوا عليه وابلًا من الأعيرة النارية، بعد أن قاموا بسبه بالدين أثناء وقوفه بنافذة منزله، الأمر الذي تسبب في تصفية عينيه. وقال "فايز رزق الله غالي"، شقيق المجنى عليه،أن خمسة أشخاص يمتلكون صالة حديد أسفل منزله، وهم عبارة عن مجموعة من البلطجية بينهم ملتحين، ويقومون يوميًا بإطلاق الأعيرة النارية في الهواء أثناء السحور، وعندما قام شقيقه بالتحدث معهم من نافذة منزله لافتًا انتباههم إلى أن ذلك يزعج الأطفال والمسنين، قاموا بسبه بالدين، وأطلقوا عليه الأعيرة النارية، مما تسببت فى تصفية عينيه وتشويه الوجه والرقبة.

وأوضح "غالي" أنهم ذهبوا إلى أكثر من مستشفى لعلاج شقيقه فرفضوا قبوله، ولم يقبله إلا مستشفى القصر العيني الفرنساوي، وهو حاليًا يرقد في غرفة العمليات، مشيرًا إلى أن الأطباء قرروا أن هناك احتمالًا ضعيفًا بإمكانية وضع قرنية في عين واحدة، إلا أن العين الثانية لا يمكن معالجتها نهائيًا.

وأضاف شقيق المجني عليه أن البلطجية حاولوا تكسير الباب الرئيسي للهجوم على المنزل، ورغم أنهم قاموا بتحرير محضر بالواقعة، إلا أن الأمن لم يتخذ أي إجراءات حيال الجناة
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف