الأخبار
الملك سلمان يأمر بإصدار رخص قيادة السيارات للمرأة السعوديةليبرمان: يجب إعدام منفذي العمليات الذين يتم اعتقالهمزملط: رأس المال الوطني عامل أساسي بالنضال وصولًا للدولة المستقلةالبرغوثي: يجب فرض المقاطعة على نظام الابارتهايد الإسرائيليقوات الاحتلال تغلق حاجز حوارة بعد تجمع عشرات المستوطنينمعبر الكرامة يعمل غداً بكلا الاتجاهينالشرطة تقبض على أب وابنه بتهمة حيازة وترويج مخدرات بنابلسالتحقيقات الإسرائيلية تزعم: منفذ عملية القدس أطلق 10 رصاصات..تدرب جيداً على السلاحاستعداداً لاستكمال مشاورات المصالحة.. حلس يعود إلى قطاع غزةغزة..انعقاد لقاء بعنوان "شركاء من أجل تأمين الحق في النفقة"مواجهات عنيفة في مخيم عايدة ببيت لحمطبيب في غزة يعالج خشونة الركبة بالإبر الصينيةالمدني يؤكد حاجة المجتمع الفلسطيني للعمل التطوعينادي العودة ينتخب مجلس إدارة جديد بالتزكيةخريشي:البند السابع لأعمال مجلس حقوق الإنسان نافذة قانونية لمقاومة الاحتلال
2017/9/26

قبلة علنية تسجن بريطانية.. وتحرمها من دبي مدى الحياة

قبلة علنية تسجن بريطانية.. وتحرمها من دبي مدى الحياة
تاريخ النشر : 2012-06-06
غزة - دنيا الوطن
"قبلة علنية" مع صديق قادت امرأة بريطانية إلى السجن لـ23 يوما وحرمانها من دخول دبي مدى الحياة. القصة -التي ذكرت تفاصيلها صحيفة ذا صن البريطانية- بدأت عندما ذهبت تشارلوت آدمز (28 عامًا) التي تعمل في مجال العقارات للعشاء في منطقة الجميرا الفخمة في دبي، فتم القبض عليها بتهمة تقبيل صديق بعد أن شاهدتها إحدى النسوة. الشرطة قامت بإيداعها في السجن المركزي في دبي مع صديقها اللندني أيمن نجفي، رغم إنكارها أن تكون فعلت ذلك.

وبالرغم من أن شرطة دبي أخلت سبيل تشارلوت بكفالة بعد 10 ساعات في السجن، إلا أن محكمة أدانتها لاحقًا وحكمت عليها بالسجن 23 يومًا وترحيلها إلى بريطانيا، وحظرتها مدى الحياة من العودة إلى دبي، كما أدانت أيمن، العامل في مجال الاستشارات الإدارية، وحكمت عليه بالسجن لمدة شهر وترحيله إلى بريطانيا وحظره مدى الحياة من العودة إلى الإمارات.

تشارلوت، التي انتقلت إلى دبي عام 2008 للعمل كوكيل عقاري دافعت عن نفسها بالقول "لم أقم أبدًا بأي عمل خاطئ، ووجدت نفسي في السجن، الأمر الذي قلب حياتي رأسًا على عقب".
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف