الأخبار
متى استخدم الجنيه الفلسطيني ؟ : تعرّف على تاريخ تطوّر "العملات" في فلسطين وصولاً الى الشيكل الاسرائيلي الجديد !الضميري: النشاط الأمني مستمر في كل المحافظاتالرهان الخاسرلغة الحوار الوطنيأرقام شبه رسمية..48% من إجمالي هيئات الوطن:فتح تحقق فوزا ً في 188 مجلس بلدي وقروي في الضفة بالتزكية- تفاصيل كل المحافظاتبالفيديو: فرصة لا تعوض...مدن ستدفع لك الأموال لتسكن فيها"م" شعار كتائب الموصل في محاربة داعش بالغرافيتي.. ماذا يعني؟عدد الكتل المرشحة لانتخابات الهيئات المحلية - تشتت الأصوات وتأثيرها على حركة فتح"البدون الفلسطيني" : غربة في الوطن ! - فيديومن ستدعم حركة الجهاد الاسلامي في الانتخابات القادمة ؟إصابة 3 شبان بانفجار ألعاب نارية في غزةالاحتلال ينصب حاجزًا عسكريًا في "دورا" بالخليلاليابان تستثمر 30 مليار دولار بأفريقيا حتى 2018قتلى من تنظيم الدولة في اشتباكات بجرابلسافتتاح المقر الجديد لسفارة فلسطين في سورياشمال قطاع غزة.. المقاومة تستهدف طائرة استطلاع إسرائيليةمؤتمر "الطب المخبري" يوصي بتأسسيس مجلس إستشاري للأبحاثالشرطة :مصرع شخصين وإصابة 217 في 231 حادث سير الاسبوع الماضياليمن: لنا بصمة" توزّع مساعدات غذائية لمحتاجي وفقراء تعزمكة المكرمة.. توفير 5 آلاف مروحة رذاذ مياه لمساعدة الحجاج على تحمل الحرتونس.. الحكومة السابعة تؤدي اليمين الدستوريةإيران تصنع صواريخ باليستية بقدرات تدميرية فائقةالعراق.. سخط شعبي إثر سجن صبي سرق مناديل ورقية وتبرئة مسؤولين كبار من الفسادأسبوع انتصار الكبار في البريميرليغمحكمة تركية تأمر بسجن 3 سفراء سابقين لارتباطهم بمحاولة الانقلاب
2016/8/28

اغتصاب هيفاء وهبي من قبل عامل في فندق في بيروت

اغتصاب هيفاء وهبي من قبل عامل في فندق في بيروت
تاريخ النشر : 2012-05-02
غزة - دنيا الوطن
فى الايام الماضيه انتشرت على مواقع اللالكترونيه و مواقع التواصل الاجتماعى قيام احد عمال النظافه احد فنادق بيروت بالتعدى على الفنانة هيفا وهبي عندما كان يقدم لها العشاء وهى بمفردها فى الغرفه ولم يكتفى بهذا فقط بل قام ايضا بتصويرها اثناء ذلك الحدث.

وهبي لم تنفي أو تؤكد الواقعة حتى اللحظة فيما انتشرت على صفحات التواصل الاجتماعي والمواقع الاخبار الفنية عبر العالم العربي الحديث عن القضية وسط تأكيد ونفي بين المعلقين.
 القلعه نيوز
 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف