الأخبار
العائلة تتهم طليقها بقتلها والإحتلال يعتقل إخوتها الثلاثة : بالفيديو : جنازة دعاء أبو شرخ تنتهي بأعمال شغباللجنة التحضيرية لورشة تطوير الرياضة الفلسطينية تعقد اجتماعا موحدا بمقر الاولمبية بغزةالقواسمي يحمل الحكومة الاسرائيلية مسؤولية استشهاد الأسير ياسر حمدونةبدعم من بنك فلسطين نفذت جمعية عطاء فلسطين الخيرية عرضاً مسرحياً للأطفال في قرية قصرةتنسيقية "انتفاضة الحجارة": نقف خلف السيد الرئيس في وجه المتآمرين وأصحاب الأجندات المشبوهة والخارجين عن الصف الوطنيطلبة الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية يرشدون زملائهم الجدد ويساعدونهم على التكيف مع الحياة الجامعيةبالفيديو .. مخلفات الحروب سببت تشوه للأجنة .. والقدرة ينفي علاقة الحرب بإزدياد حالات السرطان في قطاع غزة" ثقافة الجسد في تأويل النص".. لكارلوس دياز ليوناللجنة التحضيرية لورشة تطوير الرياضة الفلسطينية تعقد اجتماعا موحدا بمقر الاولمبية بغزةمسؤول عسكري إسرائيلي: في غضون عدة أشهر سينتهي الجيش من بناء الجدار الأسمني المضاد للأنفاق حول غزةشركة الجنيدي للالبان تنظيم يوما ترويجيا في الماسيوند. عيسى : المناطق الفلسطينية مناطق محتلة وفقاً للقانون الدولي"مهجة القدس": خطوات تصعيدية احتجاجا على استشهاد الأسير حمدونةالمنتدى الفلسطيني يختتم حملة لتوزيع الحقائب والقرطاسية على الطلاب المحتاجينREFORM تختتم دورة رسم (الفنانون الصغار).جامعة بوليتكنك فلسطين تطلق خدمة فحص كفاءة الخلايا الشمسيةمصر: محافظ أسيوط يتفقد مشروعات الصرف الصحي بالوليدية والفواخير ويشدد على الانتهاء منها طبقا للتوقيتات المحددةقوات الاحتلال تعتقل"14" مواطناً من الضفةالاردن: الحملة الوطنية السعودية تستكمل المحطتين الثانية والثالثة من توزيع الحقائب المدرسية على ابناء الاشقاء السوريينصيدم والحسيني يفتتحان مدرسة بنات بيت عنان الثانوية بضواحي القدسحريات: الاحتلال يتحمل المسؤولية الكاملة عن استشهاد الأسير ياسر حمدونيالتجمع الشبابي : حياة أسرانا ليست بأيدي أمينة في السجونالمدهون: المطالبة بلجنة تحقيق دولية للكشف عن ملابسات استشهاد الأسير حمدونه"حروف" تختتم مشاركتها في البرنامج التدريبي "القراءة والوعي الصوتي"كلية طب الاسنان بجامعة الازهر-غزة تحتفل بانتصار الأسير طبيب الاسنان "محمد البلبول" على الاحتلال في معركة الأمعاء الخاوية
2016/9/25

مدينة تينبكتو أو تمبكتو

مدينة تينبكتو أو تمبكتو
تاريخ النشر : 2012-05-01
غزة - دنيا الوطن
مدينة تينبكتو أو تمبكتو، Timbuktu في مالي، من أهم العواصم الإسلامية في غرب أفريقيا, وجوهرة الصحراء المتربعة على الرمال, وهي البوابة بين شمال أفريقيا وغرب أفريقيا, وهي ملتقى القوافل البرية للقادمين من النيجر وليبيا، وكذلك تجار الملح القادمين من (تودني)، وقد أنجبت العديد من الفقهاء والعلماء، وأزدهرت فيها الحركة الثقافية, وتعاقب عليها الغزاة وآخرهم المستعمر الفرنسي الذي قاومته قبائل المنطقة بقيادة المجاهد (محمد علي الأنصاري) الملقب(أنقونا) الذي شهد الفرنسيون أنفسهم على بسالته في المقاومة، وتسمى منطقة تينبكتو في الأرشيف الخاص بجمهورية مالي(تريبي كل انتصر) لأن أغلب سكانها من الأنصار وا الطوارق وحلفائهم والقبائل المتفرعة من الأشراف الأدارسة القادمة من الشمال المغربي وبعض القبائل الآخرى ذات الأصول الأفريقية وتسميتها بتين بكتو [[منسوبة إلى : بكتو وهي عجوز مشهورة لدى : القبائل المحلية ،ثم يأتى الصنغاي بعدهم, وبعض قبائل السود الأخرى.

واحة تمبكتو هي حاضنة الإسلام في الصحراء الكبرى ومنارة العلم فيها ومجمع العلماء وهي من أشهر المدن في غرب أفريقيا خاصة منذ القرن الثالث عشر إلى أن دخلها المستعمر الفرنسي في أوائل القرن التاسع عشر وأحتلها وأطفأشعلتها، وسكان تمبكتو كلهم مسلمون وأشهر القبائل التي تقطن المنطقة هم: قبيلة الآنصار كل أنصر التي ظهر فيها المجاهد الشهير محمد علي الملقب انقونا، الذي قاوم المستعمر الفرنسي عند اجتياحه للمنطقة إلى أن قام الفرنسيون باغتياله عام 1897، كذلك القبائل المتفرعة من الأشراف الأدارسة الذين أشتروا منطقة شمال النهر من أحد ملوك مالي السابقين وبعض القبائل ذات الأصول العربية والطوارق، وقبيلة السنغاي، والبرابيش.















مخطوطات تمبكتو

هي مجموعة من المخطوطات تصل إلى 700,000 مخطوطة اكثرها بالغة العربية أو بلغات محلية كتبت بالحروف العربية موجوة في تمبكتو. بسبب الاحتلال الفرنسي فان أغلب المتعلمين في مالي يدرسون بالفرنسية ولا يجيدون العربية فبالتالى تم تجاهل المخططاطات من قبل الشريحة المتعلمة في البلد.

أغلب المخطوطات في وضع مزري ومهدده من العواصف الرملية والنمل الأبيض.










 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف