الأخبار
في سابقة على مستوى الوطن : 10 قوائم انتخابية و82 مرشح في بيت فوريك وعدد الناخبين 6 آلاف فقط!..شاهد أكثر مناطق بها قوائمكتلة نضال الطلبة تلتقي رئاسة شئون الطلبة بجامعة القدس المفتوحة فرع الوسطىمبادرة "تلفيت للثقافة والفنون" تحقق إنجازا على مستوى الوطنغنيم ينفي وجود صفحة رسمية الكترونية باسم التحالف الديمقراطيالصندوق لا يرحم أحداً : هُنا أريحا .. قائمة فتحاوية وأخرى شبه فتحاويةالجماد ينطق بين يديه.. المدهون شاب حوّل الأخشاب لسيارات وتحف فنيةلجان التضامن فى جنوب أفريقيا تطالب بإطلاق سراح الأسري الفلسطينيينإمام وخطيب المسجد الحرام الشيخ الدكتور سعود الشريم : لا للمزايدات بشعارات لاصله لها بالحجعائلة روسية تعيش بتقاليد الماضيحمامة بـ 77 ألف دولار في الكويت!داعش يصور من الجو عملية انتحارية ببنغازيمسنون في سباق 100 متر ركضا بينهم مئوية!سيارات فاخرة تتنافس في "مسابقة الأناقة"إعصار مدمر يضرب مدينة بولاية أندياناخفر السواحل الإيطالي يعتقل مهرب مخدرات ألبانيزلزال ميانمار يدمر معابدها البوذيةالجيش الياباني ينفذ تدريبات بذخيرة حية على خلفية التوتر في المنطقةحركة فتح في النصيرات تبدأ استعداداتها لخوض الحملة الانتخابيةحماس: فلسطين خسرت أحد أبرز علمائها برحيل الشيخ ملحسحماس تحالفت مع المبادرة وفتح تنافس بقوة.. بالأسماء : 5 قوائم انتخابية تنافس على مقاعد مجلس بلدي يطافيديو..الدفاع المدني يمسك عربيد داخل حظيرة أغنام في بلدة اليامون غرب جنينأوبك: توافق بين منتجي النفط لإدارة الإنتاجارتفاع حصيلة قتلى الزلزال في إيطاليا إلى 278 شخصابودابست وبراغ تدعوان إلى إنشاء جيش أوروبي مشتركحزب هولندي يتعهد بإغلاق المساجد وحظر القرآن
2016/8/27

فيديو لم يعرض من قبل يظهر مشاركة مبارك في اغتيال السادات

فيديو لم يعرض من قبل يظهر مشاركة مبارك في اغتيال السادات
تاريخ النشر : 2011-03-22
غزة - دنيا الوطن
أظهرت مقاطع فيديو مصورة لعملية اغتيال الرئيس المصري الأسبق "أنور السادات" أن الجريمة تم التخطيط لها مسبقاً وبعناية كبيرة، وتم وضع خطط بديلة وسريعة التنفيذ في حال فشل أي من تلك الخطط.
 
كما وتظهر تلك المقاطع النادرة والتي لم تعرض من قبل قيام الرئيس المخلوع "محمد حسني مبارك" بإلقاء كرسي على الرئيس أنور السادات وهو مصاب وملقى على الأرض، فيما يقوم أحد المتعاونين معه برش غاز الأعصاب على الرئيس السادات ويغادرون المكان دون أن يسعفوا الرئيس المصاب.
 
ويأتي شخص آخر ببزة عسكرية يقوم بإطلاق رصاصة خارقة حارقة على الرئيس المصري الأسبق، ليتم الإجهاز عليه نهائياً، ويحضر مشير الجيش المصري ليتأكد من أن السادات قد فارق الحياة، وتتم كل تلك الأحداث والرئيس مصاب وملقى على الأرض ولم يقدم احد على إسعافه بل يكتفون بالمشاهدة والتصوير.

المقطع الأول




المقطع الثاني



 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف