عاجل

  • 3 إصابات اثنتان منهم بالرصاص الحي عقب إطلاق قوات الاحتلال النار على المسير البحري

ليلى كرم في ذمة الله وسط تجاهل إعلامي عن رحيلها

ليلى كرم  في ذمة الله وسط تجاهل إعلامي عن رحيلها
دمشق – دنيا الوطن – محمد أنور المصري
وردة «الدنيا هيك» رحلت أمس الأول عن دنيانا تاركة وراءها عبق الفن الجميل الذي زرعته في قلوبنا وعقولنا بأعمال ذهبية أرخت لمرحلة هامة من تاريخ تلفزيون لبنان.
هي ظريفة ناظرة «المعلمة والأستاذ» التي جعلت كل من شاهد هذا العمل يدرك بأن ليلى كرم هي أستاذة من طراز نادر في الكوميديا.
هي عمة نعمان في مسرحية «ميس الريم» التي لا يزال صوتها المسرحي الجهوري المهدد لابن أخيها نعمان بعدم العودة إلى حبيبته يتردد في أسماعنا هي «أمر المراجل» التي حملت على عاقتها هموم ومصاعب الفنان اللبناني عن العيش بكرامة في وطنه في أواخر عمره فمن النادر أن نجد لها لقاء لم تذكر فيه أحباءها الذين رحلوا وهم يطلبون المساعدة كفريال كريم وجيزيل نصر ومحمد شامل وعلياء نمري.
هي ليلى كرم التي يقف الجميع احتراما لها ولتاريخها الفني الحافل بالتميز والتي كانت مقصدا أساسيا لكل الممثلين الجدد الذين كانوا يلجأون إلى الست ليلى التي كانت تشرح لهم أصول التمثيل أكاديميا رغم أنها ليست أكاديمية.
هي سيدة الشاشة اللبنانية التي شهد القاصي والداني بحضورها الطاغي خاصة مع حلقات مسلسل «حول غرفتي» والذي قدمت خلاله حلقات خاصة من مسرحيات عالمية ادت فيها أدوارا من الصعب أن يؤديها احد أخر ببراعتها.
وكانت الممثلة القديرة قد أشارت في حديث صحافي سابق: «أنهم لا يتذكروننا إلا عندما نموت، هذا إذا فعلوا، فلماذا علينا أن نذكرهم نحن أو نبدي إعجابنا بهم».
يذكر أن الراحلة ليلى كرم قدمت عددا من المسلسلات اللبنانية وظهرت في عدد من الأفلام اللبنانية والمصرية في السبعينيات والثمانينيات، وقد اضطلعت بدور «أم ملحم» مع ابو ملحم (اديب حداد) قبل أن تحل محلها زوجة الاخير في المسلسل الشهير «ابو ملحم» الذي قدمته شركة التلفزيون اللبنانية (التي تحولت لاحقا تلفزيون لبنان) مطلع الستينيات من القرن الماضي.
الفنانة اللبنانية الراحلة ليلى كرم هي الشقيقة الكبرى للممثلة نبيلة كرم واسمها الحقيقي هو لولو خليل كرم من مواليد برج حمود 1937 حاولت احتراف الغناء عام 1956 وبعدها اتجهت للتمثيل الذي قدمت من خلاله العديد من الأدوار الجميلة سواء على خشبة المسرح او من خلال شاشة التلفزيون.
اشتهرت بالأدوار المركبة أي الأدوار الدرامية والفكاهية، وهي تجيد الفصحى رغم أنها تركت المدرسة بعمر صغير، وفي رصيدها عدد من المسلسلات أهمها: مسا الخير مع ابو ملحم، ابو المراجل، آلو حياتي، الأخرس، الدنيا هيك، إبراهيم أفندي، المعلمة والأستاذ، همسة الشيطان، بيروت الغربية، نغم في حياتي، وأخيرا مرتي.
شارك ليلى كرم أيضا بعدد من الأفلام أهمها، سفر برلك وبنت الحارس، وبعدد من المسرحيات منها: مؤامرة مستمرة وفترة الأحلام وميس الريم.
أخيراً تتقدم شبكة دنيا الوطن الإخبارية من ذوي الفقيدة بالعزاء وإن لله وإن إليه راجعون
[email protected]

التعليقات