عاجل

  • حسين الشيخ: الرئيس عباس يصل غداً لدولة قطر تلبية لدعوة الأمير تميم بن حمد آل ثاني

  • الصحة بغزة: 94% من كوادر وزارة الصحة مطعمين وجاري استكمال حلقة التطعيم في الوزارة والمؤسسات الحكومية

  • الصحة بغزة: 95% من حالات الوفاة في الموجة الثالثة كانت لأشخاص غير مطعمين

  • الصحة بغزة: أمامنا مرحلة حرجة وننتظر معلومات أكيدة من منظمة الصحة العالمية حول السلالة الجديدة

  • الصحة بغزة: ابتداء من الغد سيتم توسيع الفئة المستهدفة لتلقي لقاحات (كورونا) لتشمل أعمار من (12 - 15)

صابرين:لن أعمل في القنوات الدينية لأنها مزعجة

صابرين:لن أعمل في القنوات الدينية لأنها  مزعجة
غزة-دنيا الوطن

أكدت الفنانة المصرية المحجبة صابرين، أنها ترفض العمل في القنوات الفضائية الدينية البحتة؛ لأنها تعتبرها بمثابة "الجرعة المركزة" التي تزعج المشاهد في أحيان كثيرة، وهي بالتالي "غير قادرة" على إيجاد تواصل بينها وبين المتلقي على حسب كلامها، وأشارت صابرين إلى أنها قدمت برنامجها الديني الوحيد "مع الصابرين" في قناة خليجية تعتمد على التنوع برأيها، مشددة على أنها تشجع "القنوات الطبيعية" التي تقدم المسلسل والبرنامج الهادف.

وقالت الفنانة المصرية التي ارتدت الحجاب بعد قيامها بدور المطربة الراحلة أم كلثوم، أنها فوجئت بالعودة الجماعية للممثلات المحجبات، أو أن ذلك تم بمحض الصدفة، بعد أن تزامنت عودتهن مع عودتها من خلال مسلسل "مواطن لكل كشكول"، وتضيف قائلة: "بصراحة علمت بعودة الفنانات المحجبات، وكدت أتخذ قرارا بعدم العمل في المسلسل، ولكنه كان العمل الذي أحلم به لأعود من خلاله، وكان من الصعب أن أتنازل عن هذا الحلم".

وأكدت صابرين في معرض حديثها لمجلة "لها" اللندنية أنها ستشارك في مسلسل جديد يدعى "الفنار" وهو يتحدث -كما تقول- عن الفترة الزمنية (1956-2008)، ويتناول مأساة أبناء محافظة بورسعيد ويرصد أعمال الإسرائيليين ضد المنطقة العربية، وتزيد: "أجسد دور نوارة، وهي مناضلة، روح المقاومة متأصلة في داخلها، ورغم نشأتها الوطنية تفاجأ بشقيقها يسير في طريق معاكس، ويعمل مع العدو الإسرائيلي، فالعمل يهدف إلى بث روح الانتماء من جديد، وتذكير الشباب بأن مصر غالية وتستحق التضحية، كما أنه يرصد الظروف التي جعلت الشباب يفكرون في الارتباط بفتيات إسرائيليات".

وفيما إذا كانت مستعدة أن تؤدي شخصية فتاة تقع في الحب، قالت صابرين: "ذلك أمر ممكن، بشرط أن تحتوي شخصية تلك الفتاة على تضحيات تتعلم منها البنات في مجتمعنا العربي"، كما نفت فرضها شروطا معينة للمشاركة في أي عمل سوى ارتدائها الحجاب قائلة: "ما أحب أن أشير إليه، أنني لا أبدي تحفظات جديدة بعد الحجاب، فأنا لم أتغير؛ لأنني لم أكن أقدم أعمالا تخدش الحياء قبل الحجاب حتى أمتنع عنها".

وعندما جرى تذكيرها بأنها قدمت أعمالا استعراضية، قالت: "قدمت الاستعراض بشكل محترم، فلم أقدم أعمالا تخدش الحياء، ولم أتنازل يوما من أجل المال والشهرة، فأنا لم أقبل يوما أن يقوم رجل بتقبيلي في عمل درامي، ومبادئي لن تتغير، لكن العمل الاستعراضي لا يمكن أن أقدمه تحت أي ظرف؛ لأنني أقدم العمل الهادف الذي يحمل مضمونا فقط ويتناسب مع طبيعة الحجاب".

واعتبرت صابرين أن كل النقد الذي وجه إلى أعمال المحجبات كان فيه افتراء شديد، قائلة: "فمثلا نسب إلي أنني قلت أن الفن حرام، وهاجمني بعد ذلك الكاتب أسامة أنور عكاشة من دون أن يكلمني ليتأكد من صحة ما نسب إلي.

من جهة أخرى أكدت صابرين أن المشاركة في أعمال سينمائية لم تعد واردة في حساباتها، وعلاقتها بها تنحصر في مشاهدة الأفلام السينمائية، وشددت على أن حلمها ما زال يكمن في تأدية دور الشيماء، أخت الرسول محمد، صلى الله عليه وسلم من الرضاعة، خاصة وأن النجمة الكبيرة سميرة أحمد قدمتها قبل نحو 30عاما".

وأشارت صابرين إلى أنها كانت حريصة على اتخاذها قرار العودة إلى التمثيل، إلا أنها كانت حريصة على رضا زوجها وعائلتها، وأنها استشارت علماء دين قبل أن توافق على المشاركة في مسلسل "كشكول لكل مواطن"، وزادت: "عندما وقفت أمام الكاميرات داخل الاستديو، كنت حريصة على أن أجيد الدور، ولكن عندما عرض، وجدت أنه كان من الممكن تقديمه بشكل أفضل".

التعليقات