الأخبار
‏‫حاكم الشارقة يشهد أولى جلسات منتدى الشارقة للاستثمار الأجنبي المباشرمحمد الحديدي يعلن تعاقده مع كبار نجوم السينما في مؤتمر صحفي خلال أيامالشرطة ...قانون وإنسان في خدمة أبناء الشعب الفلسطينيناشدت الرئيس محمود عباس لعلاجها .. شظية لازمت الجريحة نداء أبو دقة كُرسيها المتحرك (فيديو)سلطان القاسمي يشهد إطلاق علامة "استثمر في الشارقة"السعودية تُجري مناورات عسكرية سعودية قبالة السواحل الإيرانية لـ"حماية الممرات"إتبعي هذه الخطوات لشوي السمك بنجاح‫دارك ماتر تركّز على قطاع الاتصالات كمحورٍ لنقاشات الأمن الإلكتروني من خلال دعمها لسلسلة موبايل 360السوبرانو المغربية سميرة القادري تقدم جديدها الفنيمصر تغلظ العقوبة على ختان الإناثالولايات المتحدة تعين أول سفير لها لدى كوبا منذ 55 عاماواشنطن تعلن مسؤوليتها عن غارتين ضد القاعدة في اليمنتصدير ثماره للضفة الغربية لأول مرة : بالفيديو و الصور ... موسم قطف البلح الأحمر بغزةاحتجاجات في ولاية كاليفورنيا على مقتل رجل اسودعسيري: على الحوثيين حل الجناح المسلح قبل أي اتفاق سلامالجيش السوري يزحف التقدم نحو حلب القديمةالائتلاف السوري المعارض يستبعد الحل السياسيالسوق السعودي تستعد لاستقبال جينيسيس G90 افخم علامة سيارات مبهرة في العالمةواشنطن: الشكوك بتورط موسكو بسقوط الماليزية كان في محلهإعادة هيكلة واسعة النطاق لطيران برلين لتحقيق النمو طويل المدىفقدان العشرات جراء انهيار أرضي في الصين10عروض على مسارح القاهرة فى اليوم التاسع لمهرجان القاهرة الدولى للمسرحفرار جندي من كوريا الشمالية إلى جارتها الجنوبيةأسعار العملات مقابل الشيقلالخميس..الجو صافيا بوجه عام ويطرأ ارتفاع اخر على درجات الحرارة
2016/9/29
عاجل
مصرع شاب من طولكرم في حادث دهس قرب شفا عمرو وتوقيف السائق من بلدة الرينة

فيلم عن سجن النساء في الكاظمية في بغداد

فيلم عن سجن النساء في الكاظمية في بغداد
تاريخ النشر : 2008-02-01
غزة-دنيا الوطن

بعد الضجة التي أثارتها الصور الشهيرة، التي كشفت ممارسات بعض الجنود الأميركيين في سجن ابو غريب في العراق في عام 2004،والتعذيب المهين الذي تعرض إليه بعض السجناء العراقيين، أضحى موضوع السجون العراقية، أحد المقاييس التي تدل على اتجاه العراق الجديد الى زمن مختلف عن ماضيه، او لتكرس الصورة الشرق أوسطية، عن سجون معتمة، وسجناء مغيبين، بلا ادنى حقوق غالبا. من هنا جاء الاهتمام الإعلامي بفيلم "يوم في سجن الكاظمية للنساء" الذي يعرض الآن في مهرجان روتردام الدولي، فالفيلم الذي هو الفيلم العراقي الأول، الذي يتعرض لتجربة السجن والسجناء في العراق الجديد. صانعو العمل (المخرج عدي صلاح والمنتج غيث سلمان) استفادوا من القرارات الحكومية العراقية التي صدرت بعد حوادث سجن ابو غريب، والتي تسمح للصحافيين العراقيين وغيرهم، من دخول السجون العراقية وتصويرها، لفترة لا تزيد عن 21 يوما.هم اختاروا أحد السجون النسائية في منطقة الكاظمية في بغداد لتصوير فيلمهم الأول. الفيلم ربما هو أول فيلم عراقي عن سجينات عراقيات، فالوضع الاجتماعي المحافظ في العراق يشكل إحدى المعضلات الكبيرة في إنجاز أفلام عن عالم اجتماعي حساس.

الفيلم يقدم مقابلات كثيرة مع سجينات، اختار بعضهن إظهار وجوهن، فيما فضل البعض إخفاء الهوية الشخصية، الفيلم يقدم أيضا مقابلات مع إدارة السجن، التي كانت تشكو في مشاهد كثيرة من جو الحرية والرقابة التي فرضت على السجون، وهو الأمر الذي استغلته بعض السجينات في إقامة دعاوى وهمية على إدارة السجن.

سجينات سجن الكاظمية يختلفن كثيرا، معظمهم زجّ في السجن بسبب جرائم عادية، تحصل في كل مكان في العالم، هناك قسم خاص بجرائم الإرهاب، والذي رفضت أغلب السجينات فيه التحدث لكاميرا المخرج عدي صلاح.الفيلم نجح في الحصول على قصة مؤثرة واحدة من هذا القسم، من سجينة مراهقة، تحدثت عن قيام الجماعات الإرهابية بخطفها مع مجموعة من الفتيات الأخريات بعمرها، من أجل دفعهن الى القيام بعمليات انتحارية، يدفعن لها بإعطائهن مواد مخدرة.

سجينات السجن الأخريات، لسن بعيدات عن السياسة، القصص التي قدمها الفيلم،تشير الى ظروف قاسية دفعت بعضهن الى جرائم غير ضرورية. البعض من سجينات سجن الكاظمية تحدثن عن فساد النظام القضائي العراقي الحالي، وشيوع الرشوة في هذا النظام.صانعو الفيلم لم يملكوا الإمكانية لبحث هذه القصص وتحديها، هم قدموها كما هي، بكل صدقها أو مبالغتها.

الفيلم لم يتحدث كثيرا مع سجيناته، عن تجربة السجن في مدينة تشهد الكثير من الفوضى والعنف، كيف يبدو العالم خارج ذلك السجن بالنسبة الى السجينات المحبوسات في بناية بدت نظيفة وافضل حالا من الكثير من سجون المنطقة العربية.
 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف