الأخبار
الإحتلال يزعم إطلاق صاروخ من قطاع غزة باتجاه المستوطناتإصابة طفلين بحروق نتيجة انفجار أنبوبة غاز في منزل شرق مدينة جباليادولة فلسطين بجانب السعودية : الرئيس عباس .. حركة فتح قوية وتشكل صمام أمان للمشروع الوطني الفلسطينيسوريا: محمد خير العكام: " يجب علينا المطالبة بتعويضات مقابل العدوان الأمريكي وعند حدوث الفرصة المناسبة سنرد بالوقت المناسب"سوريا: علاء عرفات "واشنطن تريد من استهداف الجيش في دير الزور محاولة تعطيل الاتفاق الروسي الأمريكي، وهي ضربة أمريكية بغض النظر عم شارك فيها ونفذها"الصحة تخرج الفوج السادس عشر لكلية إبن سينا للقبالة والتمريضالمركز الفلسطيني لحقوق الانسان يجري لقاءات مع ممثلي مؤسسات دولية في غزةبرلمانيون إيرلنديون يناقشون سبل دعم الفلسطينيين وإنهاء الحصار الدكتور واصل أبو يوسف : بيريز هو من ساهم في اقتلاع الشعب الفلسطيني وتشريدهادعيس يشارك باحتفالية الهجرة في المدارس الشرعية - قلقيليةالحية: نعد جيل الفاتحين للأقصى وشعبنا فجر "3" انتفاضات دفاعا عن القدسمصر: الوفد يبدي ملاحظاته في "البناء الموحد""الإعلام" تنعى المناضل الكبير حمّادست لقاءات في افتتاح الدوري الممتاو للوطنية موبايلانتخاب أبو جودة النحال نائبا لأمين سر المجلس الثوري لحركة فتحبمبادرة من مدرسة المطران بالقدس صبري وحنا وعبيدات في ندوة عن التسامح وحماية السلم الأهلي والمجتمعي‫معرض القدرات الأفريقية 2016: شركتا أنغولا كيبلز ودي إي – سي آي أكس تفوزان بجائزة الابتكار لأحسن خدمة اتصالات في أفريقياقرار بالإفراج عن الأسير حلاحله بعد الالتزام بعدم تجديد اعتقاله الإداريالنجم "هاني سلامة في العرض الثاني لمسلسل "نصيبي و قسمتك" ابتداءً من السبت الساعة 6 مساءً على الحياةالاحتفال بإدخال منهاج "تعرف إلى عالم الأعمال" إلى الكليات التقنية في فلسطينوزارة الإعلام تختتم برنامج" التدريب الإعلامي الشبابي"ادعيس يشارك باحتفالية الهجرة في المدارس الشرعية /قلقيليةالحمد الله يقدم واجب العزاء بالشهيد الأسير ياسر حمدونياليمن: الوكيل الاول لحضرموت يعلن موقفه من انشاء اول حزب سياسي حضرميبرلمانيون إيرلنديون يناقشون سبل دعم الفلسطينيين وإنهاء الحصار 
2016/9/30

شاهدوا الصور وفيديو الرقص والطرب في قناة الفيحاء الفضائية لصاحبها عبد العزيز الحكيم بمناسبة إعدام صدام و زواج نجل نوري المالكي

شاهدوا الصور وفيديو الرقص والطرب في قناة الفيحاء الفضائية لصاحبها عبد العزيز الحكيم بمناسبة إعدام صدام و زواج نجل نوري المالكي
تاريخ النشر : 2007-03-22
شاهدوا الرقص والطرب في قناة الفيحاء الفضائية الطائفية لصاحبها عبد العزيز الحكيم



التعليق: سميرعبيد *



المشرف على الحفل:

قناة الفيحاء الفضائية المبشرة بالمشروع الطائفي وتقسيم العراق والتي مقرها في دبي.

المناسبة:

إعدام الرئيس العراقي صدام حسين رحمه الله ومناسبة زواج نجل نوري المالكي



أبرز الوجوه الحاضرة:

شاعر صدام حسين سابقا والمذيع في قناة الفيحاء ــ هاشم العقابي/ والذي نال الدكتوراه ببعثة على نفقة الرئيس صدام

مدير القناة والمدافع عن مشروع الحكيم ــ محمد الطائي

المشرف العام على القناة ــ السيدة التي ترونها ترقص بالفستان الأسود

ضيوف من الخليج العربي ــ القسم الأماراتي

الفنان محمود أبو العباس كما هو مبيّن في الحفل

لفيف من اللطامات والمغرر بهم والمبشرين بمشروع تقسيم العراق وإستحمار العراقيين.



أهداف القناة منذ نشأتها:



ــ التبشير بتقسيم العراق على أسس مذهبية وبطريقة فارسية وصهيونية

ـــ نشر المذهبية في العراق ودعم المليشيات وخلايا الموت الطائفية من خلال الدفاع عن المليشيات

ـــ شتم وسب وتسقيط جميع الشخصيات الوطنية والأكاديمية والصحفية والعلمية التي تعارض مشروع الحكيم السيستاني

ــ الدفاع عن جميع نظريات الإستحمار والإستغباءفي العراق، ونقل الخزعبلات والبدع نقلا مباشرا مثل التطبير والزنجيل والزحف على البطون عند زيارة الأضرحة المقدسة.

ــ نشر ثقافة عبادة الأشخاص لحد الصنمية ، ومن المبشرين بنظام الكهنوت في النجف.

ـــ من المشوهين وبشكل مبرمج لنهج الإمام الحسين عليه السلام ومدرسة أهل البيت من خلال نشر الدس والكذب وعبادة الشخصيات الطائفية لحد العبادة وجعلها بديلا عن الإمام الحسين وأهل البيت.

ــ التأكيد على المتاجرة بدم الحسين ومعركة الطف في كربلاء عام 61 هجرية ولأسباب سياسية وعاطفية وأن الإمام الحسين منهم ومن أفعالهم براء ، لأن قضية الإمام الحسين نهج تربوي ومدرسة في الشجاعة والصبر والإباء.

ــ نشر وفبركة الأفلام الكاذبة والقصص الإجرامية وشهادات الزور ضد الطائفة السنية وضد المقاومين الشرفاء، وضد الأطراف والحركات والمراجع الوطنية والعربية من أجل زيادة الإحتقان والإحتراب الطائفي.



شاهدوهم فهم يطبقون مبدأ ( التقيّة):

نحن لسنا ضد الفن الراقي، ولسنا ضد مبدأ الموسيقى، ولسنا ضد إحياء الحفلات الخاصة وبمناسبات طيبة ، ولكننا ضد الحفلات التي تتشفى بالموت وتغيض الآخرين ( علما أن الكاتب كان في سجون صدام وحكم عليه بالإعدام) ، وضد الإسترزاق وضد سياسات الإستسهال ، وضد الإزدواجية حيث في النهار يلطمون ويطبروا الرؤوس ويصرخون على قضية مقتل الإمام الحسين عليه السلام ، وينظرون ليل نهار من خلال شاشتهم الطائفية عن الإسلام والحجاب وأهل البيت، وإذا بهم في الليل يقيمون حفلات الرقص والطرب والتمايل وخلط الكولا بالفوتكا ووووووووووووووو... فلسنا ضد حفلهم فهذا شأن خاص بهم ولكننا ضد إزدواجيتهم وننتقد تثقيف الشارع والناس من قبل مجموعات هي غير ملتزمة أصلا بما تقول ، وضد إستراتيجية ضحكهم على البسطاء والمغفلين من أبناء الشعب العراقي المساكين ، وضد تشويههم لمدرسة أهل البيت ، وضد متاجرتهم بقضية الإمام الحسين عليه السلام.



ونترك لكم التعليق

واليكم الرابط الراقص لقناة الفيحاء الطائفية لصاحبها عبد العزيز الحكيم.



اضغط هنا





عن الكاتب:

من الرافضين للمشروع الطائفي والتقسيمي في العراق

من الرافضين للإحتلال جملة وتفصيلا ولكن ضد التفجير وضد جميع أنواع الأغتيال والإضطهاد



ومن المتمسكين بمبادىء أهل البيت عليهم السلام لأنها مبادىء إنسانية عليا

ومن الرافضين للطائفية جملة وتفصيلا.. وكذلك من الرافضين للخزعبلات والبدع.. ومن الرافضين لصنميّة الأفراد مهما كان موقعهم الديني والإجتماعي والسياسي.




















 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف