الأخبار
مصطفى البرغوثي: الاحتلال الاسرائيلي يضطهد اهالي قرية دير نظام لتبرير أكاذيب نتنياهويتبعان لكتائب القسام..شهيدان وإصابة ثالث في حادث عرضي شرق غزةوفق إذاعة الاحتلال: 15 ألف تصريح إضافي لعمال الضفة قريباًالأرصاد الجوية.. المنطقة ستتأثر بمنخفض جوي الأحد(فيديو) دُمر بالحرب السورية .. "جار القلعة 2" مطعم أُعيد افتتاحه بغزة المحاصرةمهجة القدس: العليا الإسرائيلية تنظر غداً في التماس جديد للإفراج عن الأسيرين "أبو فارة وشديد"حماس: الحراك الشعبي ضرورة ملحة لدعم إضراب الأسيرين أبوفارة وشديدمصر: ضبط 756 كيلو حلوى غير صالحة للاستهلاك وتحرير 66 قضية تموينية بأسيوطبحضور فصائلي وشعبي: الديمقراطية تشيع شهيدها الرفيق الرائد حسين الشايبمصر: مجلس جامعة أسيوط يوافق على تعيين 18 أستاذاً بعدد من كليات الجامعةجنين: إصابات بالاختناق على مفترق جبعالسودان: الخرطوم تستضيف الندوة التعريفية الخامسة لجائزة الأمير محمد بن فهد لأفضل أداء خيريجمعية طيبة للأعمال الإنسانية تستقبل وفداً من جمعية دعم مجمع الشفاء الطبيلبنان: البطريرك الراعي تسلم من الشاعرة سمية تكجي ديوانها مرايا البوح"التعاون الخليجي" يؤكد دعم المبادرة الفرنسية والإسراع بعقد مؤتمر السلامبلدية نابلس وجامعة النجاح الوطنية توقعان اتفاقية تعاون للعيادة القانونيةفارس العرب توزع مساعدات مالية وكفالات الأيتاممحافظ طولكرم عصام أبو بكر يستقبل وزير الزراعة د. سفيان سلطانغداً الخميس..الاحتلال يفرج عن الأسيرين البلبوللبنان: Fwd: لعلية الثقافية بمجدل سلم الجنوب قدمت درعا" للبطريرك الراعيلبنان: الشاعرة فادية حسون قدمت ديوانها للبطريرك الراعيفعاليات شبابية ينظمها أعضاء شبكة ديار المدنية الثقافيةمصر: بحضور باحثين من الجامعات المصرية والعربية والإفريقية جلسات المؤتمر العلمي الـ17 لكلية الطب البيطري بجامعة أسيوط أبو ردينة: نرحب بأي مبادرة فرنسية ولكن لم نتلق أي دعوة رسمية بعد
2016/12/8

مجلس الفتوى الأعلى: نصاب زكاة المال 800 دينار أردني

تاريخ النشر : 2004-10-20
مجلس الفتوى الأعلى: نصاب زكاة المال 800 دينار أردني

غزة-دنيا الوطن

حدد مجلس الفتوى الأعلى نصاب زكاة المال، بثمانمائة دينار أردني فقط، إذ أن "الدينار الذهبي الواحد يساوى أربعة غرامات وربع الغرام، فيكون نصاب الذهب خمسة وثمانين غراماً، ما يساوي في ضوء سعر الذهب في الأسواق المحلية لهذا العام ثمانمائة دينار أردني".

وكان مجلس الفتوى الأعلى، اجتمع صباح اليوم، برئاسة المفتى العام الشيخ عكرمة صبري، لمناقشة عدد من القضايا الفقهية، حيث قرر أنه يتوجب على المريض مرضاً مزمناً أو الشخص الطاعن في السن، الذي لا يقوى على الصوم إلا بمشقة، إخراج فدية الصوم ومقدراها (إطعام مسكين وجبتين) عن كل يوم يفطر فيه، مع مراعاة مستوى النفقات ومصروفات الطعام للعائلة، التي تخرج الفدية، بحيث لا تقل قيمة الفدية عن قيمة صدقة الفطر في حدها الأدنى.

وناشد المجلس المواطنين بتعجيل إخراج صدقة الفطر خلال شهر رمضان المبارك والمقدرة لهذا العام بدينار وربع الدينار الأردني أي ما يعادل ثمانية شواكل للفرد الواحد، ليتسنى للفقراء والمساكين سد حاجاتهم الضرورية، وأكد أنه لا يجوز شرعاً تأخيرها إلى ما بعد أداء صلاة عيد الفطر السعيد، ومن لم يخرجها في هذا الوقت المشار إليه فإنها تبقى في ذمته وعليه إخراجها بعد ذلك، وتعتبر صدقة من الصدقات، ويأثم لتأخيرها بلا عذر إلى ما بعد صلاة العيد.
 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف