الأخبار
جمعية المستقبل لرعاية ضحايا العنف تعقد مؤتمر" نحو رؤية لتعزيز السلم الأهلي والأمن المحلي وسيادة القانون"مالية غزة تصدر توضيحًا حول تسوية المنحة القطريةجمعية جباليا تعقد لقاءات توعية ضمن مشروع تأهيل للأطفال من ذوي الإعاقةجمعية الايثار توزع زي مدرسي على الطلبة المحتاجينبعثة فلسطين البارالمبية غادرت قطاع غزة للمشاركة في ريو دي جانيرو ( البرازيل)سيادة المطران عطا الله حنا يستقبل وفدا كنسيا اوكرانيا : " القدس قبلتنا الاولى والوحيدة "اليمن: حضرموت مهبط الاعراق ,, فيديو كليب للفنان الصاعد ابن الواديمركز سعيد خوري يحتفل بتخريج طلبة دورة التصميم الجرافيكيالشركات المدرجة تقدم البيانات المالية للنصف الأول من العام 2016ايساف يتالق فى حفل بياسيرا العين السخنةفتح في المحافظات الجنوبية إقليم رفح: لا علاقة لنا بسامي فوجو وفضل عدوانشعبان زار قيادة حزب الدعوة الحرة في تركيا ” لسياسة تركية خارجية تقاطع امريكا واسرائيل وتتبنى المقاومة في فلسطينالرئيس محمود عباس يشيد ببرنامج الملكة التلفزيونيالشرطة تضبط نصف كيلو غرام من المواد المخدرة في الخليلبالصور...موسم جني التمور في مدينة اريحاالإعلام الرياضي يفوز بكأس الحكم المرحوم الرحومياليمن: احزاب التحالف الوطني في اليمن تعلن موقفها من مبادرة كيرياليمن: قائد محور تعز: تحرير المواقع الاستراتيجية في الربيعي سيؤمن الضباب بالكامل من هجمات المليشياتالبرغوثي : يجب فضح ومقاومة جرائم الاعدام الميدانيةجبهة النضال تلتقي قيادة جهاز الارتباط العسكري بقطاع غزةسيادة المطران عطا الله حنا يستقبل وفدا من اساتذة الجامعة الامريكية في جنينبالفيديو.. لقطات غريبة لـ" لوري" يحمل بطيخة عملاقة"الإعلام": مهرجان خمور إسرائيلي يدنس أموات "مأمن الله"فيديو .. الشعبية في خانيونس تصدر كليب جديد بعنوان احنا للنصر عشاقالنجم سامر طالب يطلق جديده "حلو نحلم"
2016/8/30

مجلس الفتوى الأعلى: نصاب زكاة المال 800 دينار أردني

تاريخ النشر : 2004-10-20
مجلس الفتوى الأعلى: نصاب زكاة المال 800 دينار أردني

غزة-دنيا الوطن

حدد مجلس الفتوى الأعلى نصاب زكاة المال، بثمانمائة دينار أردني فقط، إذ أن "الدينار الذهبي الواحد يساوى أربعة غرامات وربع الغرام، فيكون نصاب الذهب خمسة وثمانين غراماً، ما يساوي في ضوء سعر الذهب في الأسواق المحلية لهذا العام ثمانمائة دينار أردني".

وكان مجلس الفتوى الأعلى، اجتمع صباح اليوم، برئاسة المفتى العام الشيخ عكرمة صبري، لمناقشة عدد من القضايا الفقهية، حيث قرر أنه يتوجب على المريض مرضاً مزمناً أو الشخص الطاعن في السن، الذي لا يقوى على الصوم إلا بمشقة، إخراج فدية الصوم ومقدراها (إطعام مسكين وجبتين) عن كل يوم يفطر فيه، مع مراعاة مستوى النفقات ومصروفات الطعام للعائلة، التي تخرج الفدية، بحيث لا تقل قيمة الفدية عن قيمة صدقة الفطر في حدها الأدنى.

وناشد المجلس المواطنين بتعجيل إخراج صدقة الفطر خلال شهر رمضان المبارك والمقدرة لهذا العام بدينار وربع الدينار الأردني أي ما يعادل ثمانية شواكل للفرد الواحد، ليتسنى للفقراء والمساكين سد حاجاتهم الضرورية، وأكد أنه لا يجوز شرعاً تأخيرها إلى ما بعد أداء صلاة عيد الفطر السعيد، ومن لم يخرجها في هذا الوقت المشار إليه فإنها تبقى في ذمته وعليه إخراجها بعد ذلك، وتعتبر صدقة من الصدقات، ويأثم لتأخيرها بلا عذر إلى ما بعد صلاة العيد.
 
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف