الشعبية تطالب وزارة التربية والتعليم بإبعاد المسيرة التعليمية والطلاب عن أي برامج تزرع التطرف الديني
تاريخ النشر : 2016-04-07
الشعبية تطالب وزارة التربية والتعليم بإبعاد المسيرة التعليمية والطلاب عن أي برامج تزرع التطرف الديني


رام الله - دنيا الوطن
طالبت الجبهة الشعبية وزارة التربية والتعليم بإبعاد المسيرة التعليمية والطلاب عن أي برامج تزرع التطرف الديني.

عبّرت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين عن صدمتها الشديدة من المشاهد التي تضمّنها الفيديو المنشور على مواقع التواصل الاجتماعي داخل مدرسة النيل في القطاع، والذي يظهر قيام مجموعة دعوية تابعة لوزارة الأوقاف والشؤون الدينية بغزة بإخضاع طلاب المدرسة إلى ظروف نفسية غير إنسانية تمتهن من طفولتهم، داعية وزارة التربية والتعليم إلى فتح تحقيق في هذا الموضوع الخطير.

وطالبت الجبهة بضرورة إبعاد المسيرة التعليمية والطلاب عن أية برامج وتأثيرات وممارسات غير إنسانية يمكن أن تزرع التطرف الديني التكفيري في عقول الطلاب والأطفال.

وشددت الجبهة على أن غزة لا تحتاج لهذه البرامج الغيبية الخبيثة التي تغلق بوابات الأمل والمستقبل أمام الأطفال والطلاب، وإنما تحتاج إلى برامج تنويرية ووطنية هادفة تعزز من الهوية الوطنية الفلسطينية، ومن القيم والمبادئ السامية، وتستثمر طاقاتهم الخلاقة وأفكارهم الإبداعية في خدمة الوطن.