مركز حوكمة للسياسات العامة ينظم ورشة عمل حول "إصلاح القطاع الزراعي والثروة الحيوانية في العراق
تاريخ النشر : 2016-02-01
رام الله - دنيا الوطن
أقام مركز حوكمة للسياسات العامة ورشة عمل حول "إصلاح القطاع الزراعي والثروة الحيوانية في العراق" اذ 
يمر الاقتصاد العراقي بأزمة خانقة نتيجة الانخفاض الحاد في اسعار النفط في ظل اقتصاد ذا طابع احادي ريعي بنسبة شبه مطلقة ,تسبب في ضعف الهياكل إلانتاجية , وفي مقدمتها القطاع الزراعي والثروة الحيوانية , حيث يعد العراق من الدول التي تتمتع بأمكانات وقدرات زراعية كبيرة مثلت احد اهم الركائز الاقتصادية في تاريخه القديم والحديث حتى النصف الثاني من القرن الماضي لاسيما منذ السبعينات من ذلك القرن حيث هيمن القطاع النفطي على الاقتصاد العراقي لاسباب عديدة , واسهمت عوامل اخرى كالحروب والحصار والتوجهات الاقتصادية للانظمة المتعاقبة وسوء الادارة الاقتصادية في هذا الاختلال الهيكلي .

لذا وفي ظل هذه الازمة تبرز الحاجة الى تنويع مصادر الدخل والانتاج , ويعد القطاع الزراعي الحقل الابرز في هذا المجال , وذلك لعوامل عديدة لعل في مقدمتها ارتباط هذا القطاع بالامن الغذائي الذي يعد احد ابرز ركائز الامن الانساني والوطني.

من هذا المنطلق جاءت هذه المبادرة التي يطلقها مركز حوكمة للسياسات العامة بالتعاون مع مجلس محافظة بغداد , وبرعاية الصندوق الوطني لدعم الديمقراطية (NED) , وقد اعتمدت المبادرة على دراسات اكاديمية رصينة قدمها نخبة من الاساتذة والمختصين في الجوانب الزراعية والحيوانية والاقتصادية والقانونية فضلا عن المختصين في حقل السياسات العامة , حيث عقد مركز حوكمة ورشته التخصصية لمناقشة هذه البحوث في مجلس محافظة بغداد بتاريخ 30/1/2016 , وبحضور عدد من المسؤولين في وزارتي الزراعه والموارد المائية , واللجان الزراعية والاقتصادية في مجلس النواب العراقي ومجلس محافظة بغداد ,وعدد من ممثلي منظمات المجتمع المدني المعنية , وقد تمخضت الورشة التخصصية عن وضع عدد من التوصيات التي تضمنتها هذه المبادرة.