الفنان العُماني المبدع ابراهيم الزدجالي "أسمر الخليج" ضيف شرف على المهرجان الأردني المسرحي بدورته الـ 22
تاريخ النشر : 2015-11-14
الفنان العُماني المبدع ابراهيم الزدجالي "أسمر الخليج" ضيف شرف على المهرجان الأردني المسرحي بدورته الـ 22


عمّان  - دنيا الوطن -  بسام العريان وشادية الزغيّر
يحل الفنان العماني القدير إبراهيم الزدجالي ضيف
شرف على المهرجان الأردني المسرحي في فعالياته للدورة الثانية والعشرين ، التي ستبدأ اليوم في العاصمة عمّان.

حيث يستضيف المركز الثقافي الملكي عدداً من الأعمال المسرحية الخليجية والعربية التي تتناول مواضيع الحريّة والقيود المفروضة والتوليفة العاجزة أمام الظروف المقدّرة في وقتٍ تقلّ فيه الإنسانيّة، كما تحثّ على الرغبة في الحياة طمعاً بمباهجها التي لم تخلق إلا لذلك.

تم اختيار هذه المجموعة من الأعمال المسرحية من بين أربعة
عشر عملا مسرحيا تم ترشيحهم من قبل الدول العربية المشاركة وهي :السعودية وتونس ومصر والعراق والإمارات والكويت..

وتتميز هذ الاعمال المسرحية بمستوى فني عالي ، لتعبّر
عن الرقيّ الثقافيّ في مستوى الأمّة العربية والخليجية الحضاريّ والثقافي ، و تقدم هذه النخب المختارة من تلك الدول الشقيقة رؤيتها الحضارية في عالم المسرح ليتعاظم دور هذا الفنّ الخالد الذي هو امتداد حضاري لدوره التاريخي في التعبير عن هموم الإنسان وتطلعاته وطموحاته ومعاناته

تستمر أنشطة المهرجان بالمركز الثقافي الملكي على مدى عشرة أيام في الفترة من 14إلى 24 نوفمبر الجاري ، وتعالج الأعمال العربيّة الستّة مواضيع الحريّة والقيود المفروضة والتوليفة العاجزة أمام الظروف المقدّرة في وقتٍ تقلّ فيه الإنسانيّة، كما تحثّ على الرغبة في الحياة طمعاً بمباهجها التي لم تخلق إلا لذلك.

ويحضر المهرجان، الذي يكرم الفنانة الأردنية القديرة "رفعت النجار" هذا العام، مجموعة من نجوم المسرح العربي كضيوف شرف وهم : الممثل العماني القدير إبراهيم الزدجالي ، والمخرج والممثل العراقي عزيز خيون ،والمخرج الجزائري سفيان عطية، والمخرج الفلسطيني إيهاب زاهدة، فضلا عن الممثل القطري غازي حسين.

جاء اختيار الفنان المبدع إبراهيم الزدجالي ليحل ضيف شرف على المهرجان ، لما له من سيرة فنية حافلة بالابداع والرقي ، حيث يعد واحدًا من أهم النجوم الخليجيين ، عمل مع المع النجوم
العظماء في عالم الفن الكويتي بشكل خاص والخليجي بشكل عام.

لقّبه الخليجيون بالعديد من الالقاب منها :"أسمر الخليج" شاروخان العرب- دونجوان الخليج- السندباد الوسيم ، وكانت بدايته الفنية من خلال العمل في المسلسلات العمانية بعد تخرجه عام1993م من «المعهد العالي للفنون المسرحية» في الكويت.

وهو من أبناء ولاية المصنعة في سلطنة عًمان ،عاشق
للفن بألوانه، عمل مخرجاً في بدايته في تلفزيون بلده وقدم برنامجاً ناجحاً بعنوان قهوة الصباح»، لكنه استقر في نهاية المطاف على شاطئ التمثيل الذي ازداد مع مرور الأيام وَلَعاً به فملأ عليه كل حياته.

ومنذ بدء المسيرة وضع لنفسه أسساً فنياً راسخة تقوم على الفكر الهادف والإبداع الراقي بعيداً عن الابتزال، وخطّ لنفسه خطوطاً حمراء لقبول الأعمال لا يتجاوزها ، أبرزها بالطبع المشاهد الساخنة التي لا يقر بها ولا يجد فيها التزاما بالعادات والتقاليد الإسلامية العربية المحافظة..