مديرية التربية والتعليم شرق غزة تعقد اجتماعا بعنوان " المدرسة صديقة الطفل "
تاريخ النشر : 2013-09-24
مديرية التربية والتعليم شرق غزة تعقد اجتماعا بعنوان " المدرسة صديقة الطفل "


غزة - دنيا الوطن
عقدت مديرية شرق غزة اجتماعا بعنوان "المدرسة صديقة الطفل" وذلك بمركز التدريب التابع للمديرية.

 وحضر الاجتماع أ. محمود أبو حصيرة  مدير التربية والتعليم
شرق غزة و أ.ابتسام أبو شماله منسقة اليونيسيف و م. شيرين حلس منسقة المشاريع بالإدارة العامة بوزارة التربية والتعليم العالي وعدد من رؤساء الأقسام بالمديرية بالإضافة إلى عدد كبير من المرشدين والمعلمين و المدراء ومنسقي الصحة المدرسية المشاركين في الورشة.

 و في كلمته  رحب أ. أبو حصيرة  بالحضور مشيرا إلى أهمية هذا الاجتماع النوعي الذي يهدف إلى الارتقاء بالمستوى التحصيلي للطلبة والارتقاء بالعملية التربوية والتعليمية منوها  إلى ضرورة  العمل على جعل البيئة المدرسية محببة لدى الطلبة مما ينعكس بالإيجاب على المستوى التحصيلي  لهم. هذا و تمنى أ.أبو حصيرة أن تعم الفائدة على الجميع من خلال هذا
الاجتماع.

بدورها تحدثت أ. أبو شماله حول المبادرات المعدة من قبل
المدرسين في المدارس والتي تم طرحها حول اللجنة ومناقشتها جميعها مؤكدة بأن جميع المبادرات التي تم طرحها سيتم أخذها بعين الاعتبار وسيتم تطبيقها في المدارس لتكون المدرسة صديقة للطفل وتعم الفائدة على جميع الطلاب.

من جانبها عبرت أ. حلس عن بالغ سعادتها بعقد هذا الاجتماع
الذي يعد الخطوة الأولى لتكون المدرسة صديقة للطفل ويكون الطفل في بيئة نظيفة مما ينعكس عليه في مستواه العلمي والتحصيلي مشيرة بأن كل قسم من أقسام المديرية تم توزيعه على المدارس لمتابعتها وإحضار باقي المبادرات ليتم مناقشتها من قبل اللجنة المخصصة.

وفي نهاية الاجتماع فتح باب النقاش والرد على جميع
الاستفسارات