السفير عبد الهادي يبحث مع سفير العراق آخر تطورات الأوضاع في فلسطين
تاريخ النشر : 2022-08-14
السفير عبد الهادي يبحث مع سفير العراق آخر تطورات الأوضاع في فلسطين


رام الله - دنيا الوطن
بحث السفير أنور عبد الهادي، مدير عام دائرة العلاقات العربية لمنظمة التحرير الفلسطينية اليوم الأحد، مع القائم بأعمال سفارة جمهورية العراق لدى سوريا ياسين الشريف آخر تطورات الأوضاع في فلسطين.

وفي بداية اللقاء الذي عقد في مقر سفارة جمهورية العراق بالعاصمة السورية دمشق، وضع السفير عبد الهادي القائم بالأعمال العراقي في صورة الانتهاكات التي تمارسها حكومة الاحتلال الإسرائيلي تجاه شعبنا، والتبعات الناجمة عن العدوان
الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة، واقتحامات المسجد الأقصى المبارك، والاستيلاء على الأراضي، وعمليات القتل والجرائم اليومية التي يرتكبها الاحتلال في الأراضي المحتلة.

وأشار السفير عبد الهادي بان استمرار الاحتلال بارتكاب جرائمه المفتوحة، ضد أبناء شعبنا في جميع الأراضي المحتلة سيؤدي إلى انفجار الأوضاع والوصل إلى حالة يصعب السيطرة عليها.

وتابع: إن "سياسة المجتمع الدولي اتجاه دولة الاحتلال وعدم فرض العقوبات عليها يكسبها شعور بالحصانة والحماية مما يشجعها على تعميق عدوانها اتجاه أبناء شعبنا."

كما شدد السفير عبد الهادي خلال اللقاء على أهمية إعادة إحياء الموقف العربي الموحد اتجاه القضية الفلسطينية.

وأيضًا، وضع السفير عبد الهادي السيد ياسين الشريف بصورة الجهود التي يبذلها الرئيس محمود عباس رئيس دولة فلسطين مع كافة الدول من أجل حشد الدعم لحصول دولة فلسطين على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة.

من جهته، أكد السيد ياسين الشريف بأن موقف العراق ثابت وواضح من القضية الفلسطينية، والمتمثل بدعم الشعب الفلسطيني حتى نيل حقوقه المشروعة بإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

مضيفا: إن بلاده ترفض التطبيع مع دولة الاحتلال طالما الشعب الفلسطيني لم ينل حقوقه ومجلس النواب العراقي أصدر قانون يجرم التطبيع ويفرض عقوبات مشددة على كل من يحاول التواصل مع كيان الاحتلال الإسرائيلي.

مشيراً بأن الشعب العراقي بجميع أطيافه أيد هذا القرار لان فلسطين هي قبلة المسلمين جميعاً.

وتابع: العراق تدعم جهود الرئيس محمود عباس رئيس دولة فلسطين بالحصول على العضوية الكاملة في الامم المتحدة، كما انا العراق تدعو دائماً في جميع المحافل الدولية إلى حسم القضية الفلسطينية والتعامل معها بجدية.