شوبير: مسئولو قناة الحياة لا يردون على تليفوناتى
تاريخ النشر : 2010-03-08
شوبير: مسئولو قناة الحياة لا يردون على تليفوناتى


غزة-دنيا الوطن
أكد الإعلامى أحمد شوبير أن مسئولى قنوات الحياة الفضائية تغيروا كثيرا فى تعاملاتهم معه خلال اليومين الأخيرين، وباتوا يتجاهلون الرد على اتصالاته التليفونية بشكل غريب على غير العادة.

وكشف شوبير فى تصريحات للإعلامية مى الشربينى فى برنامج "بلدنا" على قناة otv الفضائية، أنه علم من بعض المقربين منه أن مرتضى منصور، رئيس نادى الزمالك الأسبق، وراء التغيير فى تصرفات مسئولى الحياة تجاهه، بعدما أقنعهم مرتضى بالاستغناء عنه، مؤكدا أن أحد أصدقائه أبلغه بالحرف الواحد أن الدكتور السيد البدوى قال لمرتضى فى اتصال هاتفى "كويس إنك مكنتنا من إنهاء عقده دلوقتى لأن شوبير له شرط جزائى كبير مش هنعرف ندبره".

وأضاف مقدم البرامج الرياضية الشهير أنه كان يتمنى أن ينهى علاقته بمسئولى الحياة بكل ود واحترام كعادته دائما كما فعل من قبل مع مسئولى قناة دريم الفضائية ومع التليفزيون المصرى، لأنه لا يجيد لغة المحاكم والقضاء.

ووجه شوبير اتهامات للمستشار القانونى لقناة الحياة بالتقصير فى التعامل مع الدعوى القضائية التى رفعها مرتضى منصور ضده مؤخرًا وحصل من خلالها على حكم قضائى بمنعه من الظهور على شاشة "الحياة"، مشيرا إلى أنه لم يعرف شيئا عن هذه الدعوى إلا بعد صدور الحكم وأنه لو عرف بها لأبلغ محاميه الخاص بعمل اللازم، مؤكدا أنه عرض على مسئولى الحياة أكثر من مرة إنهاء العلاقة بينهما ودياًّ دون الحصول على الشرط الجزائى، إلا أنهم أكدوا له تمسكهم به فى كل مرة، ولكن هذا الكلام تغير تماما فى الساعات الأخيرة.

وكشف شوبير النقاب عن تلقيه ثلاثة عروض من قنوات فضائية للعمل بها الفترة القادمة، وأنه يعكف حاليا على التفكير فيها لاختيار العرض الأفضل.