علوش يدعو لحوار اجتماعي ونقابي بين ضباط الإسعاف والهلال الأحمر لمعالجة بعض القضايا المطلبية
تاريخ النشر : 2022-04-26
علوش يدعو لحوار اجتماعي ونقابي بين ضباط الإسعاف والهلال الأحمر لمعالجة بعض القضايا المطلبية


رام الله - دنيا الوطن
أكد محمـد علوش عضو المكتب السياسي لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني على ضرورة إدارة حوار وطني ونقابي منفتح ومسؤول بين إدارة مؤسسة الهلال الأحمر الفلسطيني ونقابة خدمات الإسعاف والطوارئ لمعالجة كافة القضايا المطلبية ورفع الظلم الوظيفي الواقع على ضباط الإسعاف .

جاء ذلك خلال لقاءه مع عدد من ضباط الإسعاف العاملين في الهلال الأحمر في مكتب الجبهة بمدينة طولكرم .

وقال علوش بأن "هناك أكثر من 200 ضابط إسعاف من كافة محافظات الضفة الغربية، وهناك تنكر واضح لحقوقهم المطلبية والنقابية من قبل الإدارة العامة للهلال الأحمر، وهؤلاء الضباط  والعاملين على سيارات الإسعاف ممن أفنوا شبابهم في المهمات الصعبة وفي ذروة الانتفاضة الثانية والاجتياحات التي قام بها جيش الاحتلال للمدن الفلسطينية، ولهم دور انساني كبير في كافة الأحداث والفعاليات حيث يتعرضون لمخاطر وتهديدات مباشرة من قبل الاحتلال ودائماً ما يتعرضون لنيران واعتداءات الاحتلال، حيث سقط منهم عدد من الشهداء وأصيب العديد منهم أيضاً برصاص الإجرام الاحتلالي".

وشدد علوش على أهمية الاستماع إلى مطالبهم العادلة وحقوقهم المشروعة، والكف عن سياسة إدارة الظهر لهم من قبل إدارة المؤسسة، حيث يتضح لدينا بأن هناك مشاريع للخصخصة في هذا القطاع، الأمر الذي سينعكس سلباً على حقوق ومصالح ومنجزات ومكتسبات هؤلاء العاملين .

وأكد علوش وقوف الجبهة وكافة القوى والفعاليات الوطنية والنقابية في محافظة طولكرم الى جانب الحقوق التي يجب تحقيقها وحمايتها لهذه الشريحة الهامة من أبناء وعمال شعبنا، متمنياً سرعة التدخل من قبل وزارة العمل والاتحاد العام للنقابات وكافة المؤسسات ذات العلاقة لمعالجة كافة تداعيات الأزمة ونزاع العمل من خلال إدارة حوار اجتماعي متكافئ يلبي المتطلبات، والحقوق وينهض بواقع قطاع الإسعاف الفلسطيني ليقود بخدماته ودوره على أكمل وجه .