دائرة الصحة والبيئة ببلدية رفح تصدر تقريرها السنوي لعام 2021
تاريخ النشر : 2022-01-13
دائرة الصحة والبيئة ببلدية رفح تصدر تقريرها السنوي لعام 2021


رام الله - دنيا الوطن
في إطار سعيها لخلق بيئة تراعي متطلبات البيئة والصحة والسلامة العامة، بما يتوافق مع رؤية بلدية رفح، أنجزت دائرة الصحة والبيئة خلال عام 2021 عديد القضايا الصحية والبيئية في المدينة.

فعلى صعيد النفايات الصلبة، تمكنت طواقم البلدية من ترحيل 34,858 طنًّا من النفايات الصلبة، بواقع 33,838 طنًا من النفايات المنزلية، و1,020 طنًا من مخلفات البناء والمخلفات الزراعية، حيث جرى جمعها عبر صناع الجمال من مختلف أحياء ومناطق المدينة وترحيلها إلى المكب الرئيس عبر آليات البلدية، وبالتعاون مع مجلس الخدمات المشترك لإدارة النفايات الصلبة.

كما قامت آليات البلدية على مدار العام الماضي بـ 200 مهمة تسوية شوارع في مختلف المناطق، وتمكنت طواقم البلدية من كنس 68,580 مترًا من شوارع المدينة من الأتربة وترحيلها من حرم الطريق ضمن خططها الدورية لتنظيف الشوارع العامة.

وفيما يتعلق بالرقابة والتفتيش الصحي والبيئي ومكافحة الأوبئة، استقبل قسم الرقابة الصحية ما يقارب 329 شكوى بيئية وصحية، ما بين شكاوى مواطنين وشكاوى محولة من أقسام الدائرة الأخرى لمتابعتها، جرى التعامل معها وإنجازها، وضمن أعمال متابعة الذبائح في المسلخ البلدي، أشرفت طواقم قسم الرقابة الصحية على ذبح 1128 ذبيحة، توزعت بين 744 عجلًا و333 بقرة و51 خروفًا.

وفي سياق الرقابة على المواد الغذائية أجرى قسم الرقابة الصحية 234 جولةَ كشفٍ صحيٍّ وبيئيّ لمنشآت ومحال ذات علاقة بالمواد الغذائية، للتأكد من التزام أصحابها بالشروط الصحية والبيئية، وعدم التعامل مع المواد الغذائية منتهية الصلاحية، توزعت بين 153 جولة للجنة الرقابة الغذائية، و31 جولة للجنة الأمن والسلامة ، و50 جولةً مشتركةً بالتعاون مع الأقسام الأخرى، جرى خلالها إتلاف ما مجموعه 20,083 كجم و6,464 لترًا من المواد الغذائية الفاسدة أو منتهية الصلاحية، خلال 268 محضر ضبط و61 محضر إتلاف، وسلم القسم خلالها 1,575 إشعارًا لتجار وبائعين لضرورة الالتزام بالتعليمات الصحية والبيئية الصادة عن الدائرة، فيما حرر 295 مخالفةً لغير الملتزمين بالإخطارات التي وجهت لهم، كما جرى عمل 258 تعهدًا لآخرين.

وفي إطار مكافحة القوارض والحشرات الضارة، وزعت طواقم البلدية 1,722 كجم من طعوم الجرذان والقوارض، ما بين حملات نشرها في الأماكن الخالية والمهجورة وأماكن التوالد، وحملات توزيعها على المواطنين، هذا بالإضافة إلى تنفيذ حملات رش لمكافحة البعوض والحشرات باستخدام جهاز الإحداث الضبابي على مدار العام.

وضمن أعمال قسم البستنة والبيئة جرى زراعة 1,451 شتلةً في شوارع وحدائق المدينة، كما استخدمت طواقم القسم 6,432 كوب ماء لري المزروعات والحدائق، فيما قامت طواقم البستنة بـ 166 مهمةً تنوعت ما بين قصٍّ وتقليم وصيانةٍ وتنظيف.

وعلى صعيد التوعية البيئية والإرشاد الصحي، أجرى قسم الإرشاد الصحي 83 حملة زيارات منزلية شملت 1,559 منزلًا و215 محلًا تجاريًّا، استفاد منها 9,370 مواطنًا، كما جرى عقد 24 ندوةً توعويةً وتثقيفيةً ومحاضرات بيئية وصحية لطلاب وطالبات المدارس، لرفع مستوى التوعية الصحية والبيئة، وتنمية روح التعاون مع البلدية وأقسامها، استهدفت 6,591 مواطنًا، بالإضافة لإشراك العديد من طلاب المدارس في الأنشطة التطوعية الميدانية كتنظيف المنتزهات العامة وزراعة الأشجار في المدينة.

وخلال العدوان على غزة مايو من العام الماضي، واصلت الدائرة أعمال جمع النفايات الصلبة من جميع مناطق المدينة التي تقع ضمن نفوذ البلدية جمعت خلالها 1,314 طنًّا، واستمرت أعمال الرقابة الصحية من خلال إجراء 14 جولة تفتيش ميدانية وإتلاف 16,380 كجم من الفواكه والخضروات والمواد التموينية الفاسدة، وعلى صعيد أعمال الطوارئ قامت فرق البلدية بفتح الطرق المغلقة جراء القصف بواقع 26 شارعًا، وإزالة 1,200 طنٍّ من الركام من الشوارع، بعد تسوية وإزالة أنقاض 18 منزلًا تعرض للقصف، بالإضافة إلى فتح 8 مراكز إيواء في مدارس وكالة الغوث لصالح 8,500 نازح، وتأمين المساعدات الغذائية ومواد التنظيف لهم بالتنسيق مع عددٍ من الجمعيات الخيرية والمبادرات المجتمعية، وتأمين مياه الشرب بواقع 96,000 لتر.

من جانبه أكد مدير دائرة الصحة والبيئة م. مهند معمر أنه ورغم حجم الإنجازات التي حققتها الدائرة خلال العام 2021؛ إلا أنهم سيعملون بكل جد من أجل الحفاظ على صحة وسلامة البيئة والمواطن، وسيضاعفون الجهود لمتابعة قضايا وشكاوى المواطنين والعمل على حلها بالسرعة الممكنة، داعيًا المواطنين لضرورة المحافظة على النظافة والالتزام بقواعد النظافة العامة.