حفل تخريج الفوج الاول لدورة تعلم اللغة التركية المستوى الاول
تاريخ النشر : 2022-01-10
حفل تخريج الفوج الاول لدورة تعلم اللغة التركية المستوى الاول


رام الله - دنيا الوطن
نظمت بلدية قلقيلية اليوم حفل تخريج الفوج الاول لدورة تعلم اللغة التركية المستوى الاول في مسرح بلدية قلقيلية بعنوان اخوة في الاصل وشركاء في الثقافات وذلك ضمن الفعاليات الثقافية لركن مدينة تشوروم الثقافي الذي تم افتتاحه في مكتبة البلدية.

وحضر الاحتفال رئيس بلدية قلقيلية د. هاشم المصري وأعضاء المجلس البلدي د. عميد شريم وامنة سلامة ولبنى نزال ورئيس جمعية خريجي تركيا محمود مطر واللواء المتقاعد جمال جبارة وممثلا عن محافظة قلقيلية خالد نزال ومدير مديرية الثقافة انور ريان واعضاء من جمعية خريجي تركيا التركية وعبر تقنية زووم رئيس الدائرة الثقافية والاجتماعية ytb مراد اكنجي ومسؤول المنح الطلابيىة اوزيربيه ومسؤول طاولة فلسطين جيرين ايردل و مدير المركز الثقافي التركي " يونس ايميري" في رام الله والملحق الثقافي التركي لدى دولة فلسطين السيد رها ارممجو والطلبة الخريجون وذويهم.

وخلال الاحتفال الذي بدأ بآيات عطرة من القران الكريم والسلام الوطني الفلسطيني والتركي هنأ رئيس بلدية قلقيلية خريجي الدورة مشددا على اهمية تعزيز الثقافات الاخرى في المجتمعات الفلسطينية واستثمارها منها اللغة باعتبارها الحصاد الثقافي للشعوب لتبادل الخبرات وتفعيل التّنمية الثّقافية منوها الى اهمية دورة اللغة التركية التي انبثقت من ركن مدينة تشوروم الثقافي في مكتبة بلدية قلقيلية بجهود فلسطينية تركية.

و أشاد بالعلاقة التاريخية والشراكة الاستراتيجية العميقة التي تربط الشعبين الفلسطيني والتركي منذ الازل مثمنا دور الشركاء في بلدية تشوروم التركية وعلى حرصهم في تعزيز اواصر التعاون الثنائي بين البلدين والذي شمل مجالات متنوعة لا سيما في المجال الثقافي قائلا احي التوأمة والشراكة بين بلدية قلقيلية ومدينة تشورم التي تعتبر توأمة بين شقيقين وهذا يتجسد في تعلم اللغة التركية اولى الخطوات فعلاقتنا استثنائية وشراكة متكاملة في مختلف المجالات شاكرا المستوى السياسي الفلسطيني والتركي الذين باركوا هذه الخطوات في سبيل تحقيق التطور والتنمية.

و تحدث مطر بكلمة اشاد فيها بجهود جميع الداعمين للركن الثقافي في مدينة قلقيلية والذي كان اول ثماره تخريج اكثر من 100 طالب وطالبة من دورة اللغة التركية مشددا على ضرورة تعزيز التواصل والتعاون الثقافي المشترك الفلسطيني التركي لتكون جسورا وعلاقات والتحام بين الشعبين.

اما الملحق الثقافي التركي لدى دولة فلسطين السيد رها ارممجو عبر عن سعادته باجتياز هذه الدورة شاكرا بلدية قلقيلية وجمعية خريجي تركيا على ما قدموه للخريجين خلال الدورة الهادفة مؤكدا على الروابط الأخوية واهمية التعاون بين الشعبين الفلسطيني والتركي وتبادل الخبرات في شتى المجالات.

اما اشرف الحاج حسن ممثلا عن محاضري الدورة ثمن دور جميع المساهمين في إنجاح الدورة لتعزيز المشهد الثقافي في مدينة قلقيلية مشيدا بدور البلدية قائلا ان بلدية قلقيلية صرح معطاء لم يبخل في بذل العطاء الذي لا ينضب للنهوض بمدينتنا الصامدة وتقديم كل ما يلزم من خدمات دون كلل او ملل.

 اما مراد اكنجي رئيس الدائرة الثقافية والاجتماعية ytb أكد على ضرورة تعزيز العلاقات الثنائية وجسور الاتصال والتعاون على جميع الأصعدة وأبرزها الثقافية مشيرا ان بلاده ستظل دائما نصيرا للقضية الفلسطينية ودعم المدن الفلسطينية مبينا ان المرحلة المقبلة ستشهد تطورا كبيرا في العلاقة للنهوض في المدينة في مختلف المجالات مباركا تخريج الفوج الاول من تعلم اللغة التركية التي اسهمت في إبراز العلاقات الثنائية بين البلدين وتعزيز الروابط الثقافية والصداقة.

اما الطالبة سارة بكر احدى خريجات الدورة اشادت بدور بلدية قلقيلية في دعم الحركة الثقافية منها تعلم اللغة التركية قائلة اللغة التركية هي لغة العثمانيين الذين حملوا راية الدفاع عن القدس مثمنة دور جميع الداعمين لهذه الدورة الهادفة منها مكتبة البلدية حاضنة الركن الثقافي والفعاليات الثقافية في مدينة قلقيلية.

وتخلل الحفل على فقرة فنية قدمتها الطالبة تالا منصور وعرض فيلم قصير للدورة وفي نهاية الحفل تم توزيع الشهادات على الخريجين.