وكيل وزارة الأوقاف والشؤون الدينية يتلقى اتصالا من رئيس اللجنة السياسية الفلسطينية بأوروبا
تاريخ النشر : 2021-11-27
وكيل وزارة الأوقاف والشؤون الدينية يتلقى اتصالا من رئيس اللجنة السياسية الفلسطينية بأوروبا


رام الله - دنيا الوطن
تلقى وكيل وزارة الأوقاف والشؤون الدينية الفلسطينية حسام أبو الرب اتصالا هاتفيا من رئيس اللجنة السياسية الفلسطينية في أوروبا أبو كريم فرهود تناول مستجدات الاعتداء الإسرائيلي على مسجد النبي صموئيل في القدس المحتلة من خلال وضع شمعدان على سطحه.

واستعرض أبو الرب سلسلة الاعتداءات السابقة من حرق وتكسير ومنع الأذان ونزع مكبرات الصوت ومهاجمة المصلين من قبل المستوطنين بالإضافة إلى قيام سلطات الاحتلال بإحاطة المسجد بأسلاك شائكة وكاميرات مراقبة وإغلاق الطابق الثاني منه ومنع ترميم الطابق الثالث وإبقائه مهجورا، محذرا من استمرار سياسة التهويد وطمس المعالم الإسلامية في القدس الشريف.

بدوره أدان فرهود الاعتداء الإسرائيلي الجديد، مشيدا بسرعة تحرك وزارة الأوقاف ممثلة بوكيلها لوضع حد للانتهاكات الإسرائيلية المستمرة للمقدسات، لافتا إلى أهمية التوثيق الذي تقوم به الوزارة والذي يخدم خطوات اللجنة السياسية الفلسطينية في أوروبا لفضح اعتداءات الاحتلال الإسرائيلي على كل ما هو فلسطيني داخل القدس وخارجها.

و تعهد فرهود بالعمل على أن يكرس خطباء الجمعة في عموم أوروبا مواضيعهم لإدانة الاعتداءات المستمرة على مسجد النبي صموئيل والمسجد الأقصى المبارك، من خلال نداء توجهه اللجنة السياسية الفلسطينية، واتصالات مكثفة يجريها أعضاء هيئتها القيادية مع المعنيين.