تفاصيل لقاء (المقاومة الشعبية) مع (الجبهة الشعبية) في دمشق
تاريخ النشر : 2021-11-23
تفاصيل لقاء (المقاومة الشعبية) مع (الجبهة الشعبية) في دمشق


رام الله - دنيا الوطن
التقى أبو قاسم دغمش الأمين العام لحركة المقاومة الشعبية في فلسطين والوفد المرافق له، أبو أحمد فؤاد نائب الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين وعضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين مسؤول الدائرة السياسيّة الرفيق ماهر الطاهر، وذلك في مكتبهم بالعاصمة السورية دمشق. 

ورحب أبو أحمد فؤاد بالأمين العام والوفد المرافق له، وأكد على عمق العلاقات التي تربط المقاومة على أرض فلسطين حتى تحقيق تطلعات شعبنا بالحرية والاستقلال ودحر الاحتلال من أرضنا الفلسطينية.

ووضع نائب الأمين العام للجبهة الشعبية، أبو قاسم دغمش، في صورة اجتماعات الجبهة مع الأشقاء في مصر، وموقف الجبهة من المصالحة الفلسطينية وعديد القضايا المختلفة.

ودعا في الوقت نفسه إلى توحيد كل قوى المقاومة في جبهة موحدة لمواجهة العدو الاسرائيلي والاستمرار في حالة الاشتباك مع الاحتلال واعوانه. 

من جانبه أكد أبو قاسم دغمش، على أن المقاومة في قطاع غزة، استطاعت تلقين العدو دروساً في البطولة والفداء، وتمكنت من تحشيد الرأي العام العالم لمساندة شعبنا، وضرب المفاصل والأماكن الأمنية الحساسة للاحتلال في مقتل. 

وشدد الأمين العام للمقاومة الشعبية، على ضرورة اليقظة ومواجهة التهديدات الاسرائيلية التي يتعرض لها سكان مدينة القدس وبلدة الشيخ جراح، لافتاً إلى ضرورة وجود تفاعل فلسطيني أكثر حضوراً وتأثيراً مع معاناة شعبنا في القدس. 

وجدد أبو قاسم دعوته إلى ضرورة إنهاء الانقسام وتحقيق الوحدة الوطنية، وإنهاء الحصار المفروض على شعبنا المجاهد في قطاع غزة.