الاتحاد العام لطلبة فلسطين فرع بنغلادش يحي الذكرى السابعة عشر لاستشهاد ياسر عرفات
تاريخ النشر : 2021-11-16
الاتحاد العام لطلبة فلسطين فرع بنغلادش يحي الذكرى السابعة عشر لاستشهاد ياسر عرفات


رام الله - دنيا الوطن
أطلق الاتحاد العام لطلبة فلسطين فرع بنغلادش و تحت رعاية سفارة دولة فلسطين لدى بنغلادش متمثلة بسعادة السفير يوسف رمضان أبو رامي، فعالية لإحياء الذكرى السابعة عشر للرحيل الأليم لشمس الشهداء القائد ياسر عرفات.

و افتتحت الفعالية بتلاوة القرآن الكريم و قراءة الفاتحة على أرواح الشهداء و عزف السلام الوطني الفلسطيني، هذا و قد ألقى كلمة الاتحاد الأخ حاتم رابعة رئيس الاتحاد استذكر بعض من حياة الراحل أبو عمار منذ تأسيسه لرابطة الطلبة الفلسطينين مروراً بتأسيس الثورة الفلسطينية.

من جهته أكد الاتحاد أن الشعب الفلسطيني يتذكر أبو عمار بكل فخر و اعتزاز و ما مثله الشهيد أبو عمار من رمز لعزته و كرامته و شموخه و ما حققه من إنجازات على مختلف الأصعدة فاستطاع عرفات نقل القضية الفلسطينية من كونها انسانية إلى قضية سياسية قضية شعب يبحث عن الحرية و الاستقلال.

و أشار تحل هذه الذكرى للشهيد أبو عمار ، فيما جيل فلسطيني جديد مشبع بالانتماء الوطني و الالتزام بمبادئ الحرية و الاستقلال الذي أعلن فيه أبو عمار في 15/11/1988 إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة و عاصمتها القدس الشريف من أرض الجزائر ليجسد معاني النصر و الاعتزار بالانتماء لفلسطين و النضال المستمر بإرادة لا تنكسر من أجل تحريرهاو استقلالها ، فهذا الجيل استظل بروح أبو عمار و حمل راية الفداء.

و ورد رابعة العديد من كلمات و عبارات الشهيد ياسر عرفات التي أصبحت منهاجاً تتداوله الأجيال و تسير على نبراسه، لما تبعثه من روح وطنية في نفوس أبناء شعبنا الفلسطيني.

من جهته أشار أن احياء ذكرى القائد أبو عمار إنما هو إحياء لروح التحدي و الفداء و المقاومة ميدانياً على الأرض و في كل مواقع المواجهة مع الاحتلال الإسرائيلي، بالتوازي مع مقاومة سياسية دبلوماسية متمثلة بالسيد الرئيس محمود عباس أبو مازن من أجل تحقيق طموحات و آمال شعبنا الفلسطيني.

و قال رابعة: "علينا الالتزام بمبادئ و برنامج العمل الوطني المشترك و الوحدة الوطنية و إنهاء الانقسام من أجل دحر الاحتلال و إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة و عاصمتها القدس الشريف".

و أكد الاتحاد العام لطلبة فلسطين على الوفاء و العهد للقائد أبو عمار في استكمال مسيرة القادة الشهداء.