الفيفا يرفض اعادة لقاء مصر والجزائر في السودان
تاريخ النشر : 2009-11-23
الفيفا يرفض اعادة لقاء مصر والجزائر في السودان


غزة-دنيا الوطن
أكد الفرنسي جيروم فالك الأمين العام للاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" أن مباراة مصر والجزائر والتى أقيمت بإستاد المريخ بأم درمان فى اللقاء الفاصل بين المنتخبين لتحديد الفريق المتأهل لمونديال 2010 بجنوب إفريقيا قد جرت بشكل طبيعى ولا يوجد بها ما يستدعى لإلغاء نتيجتها أو إعادتها من جديد

وأشار جيروم فى تصريحات له عبر وسائل الإعلام الإماراتية خلال تواجده هناك لحضور نهائيات مونديال الكرة الشاطئية بدبي أن الأمور داخل الملعب فى المباراة سارت بشكل طبيعى ولا توجد أحداث أثرت على نتيجة اللقاء مشيراً إلى أن الأحداث التى جرت خارج الملعب سيتم مناقشتها خلال اجتماع مرتقب للفيفا بعد الاطلاع على التقارير الخاصة التي ستقدمها اللجنة المنظمة للمباراة إلى جانب مراقب وحكم اللقاء

وأضاف جيروم أن الفيفا يهمها دائماً ما يحدث داخل مـلعب المباراة وليس ما يحدث خارجه فى إشارة واضحة لصعوبة موقف الملف المصرى الذى يعده الإتحاد حالياً لإثبات حقه فيما حدث من إعتداءات جزائرية على الجماهير المصرية بالسودان أثناء وبعد المباراة والمطالبة بإعادتها أو إلغاء نتيجتها

وإختتم أمين عام الفيفا تصريحاته مؤكداً انه لا تزال كل هذه الأمور تحت الدراسة ولم يخرج أى قرار من الفيفا سواء بشأن أحداث مباراة المنتخبين بالقاهرة او بالسودان وذلك حتى بحث تقارير حكم ومراقبى المبارتين والخروج بقرار يحفظ حقوق كلا المنتخبين.