تعليم خانيونس ينظم وقفة تضامنية مع الأسرى في سجون الاحتلال
تاريخ النشر : 2021-10-14
تعليم خانيونس ينظم وقفة تضامنية مع الأسرى في سجون الاحتلال


رام الله - دنيا الوطن
اختتاماً لفعاليات الأسبوع التضامني مع الأسرى والذي يأتي ضمن خطة القيم والسلوك، نظمت مديرية التربية والتعليم في خان يونس وقفة تضامن وإسناد للأسرى في سجون الاحتلال بصفة عامة، والأسرى المضربين عن الطعام بشكل خاص، وشارك في الفعالية: أ. عبد الرحيم الفرا مدير التربية والتعليم، وأ. محمد العسولي مدير الدائرة الإدارية، ود. إبراهيم رمضان مدير الدائرة الفنية، وعدد من رؤساء الأقسام والمشرفين التربويين، وطلاب مدرسة خالد الحسن الثانوية للبنين، ومدرسة الحاج محمد النجار الثانوية للبنين، ومدرسة الشيخ أحمد نمر حمدان الثانوية للبنين، ومدرسة كمال ناصر الأساسية للبنين، ووفد من جمعية واعد للأسرى والمحررين ضم: الأسير المحرر إيهاب بدير، والأسير المحرر عبد اللطيف أبو لوز، وتجمع المشاركون في مدخل مدينة خانيونس.

ورفع المشاركون في الوقفة، صور الأسرى، ولافتات كتب عليها شعارات تؤكد أن قضية الأسرى هي قضية الشعب الفلسطيني بأسره، كان أبرزها "لن ننساكم" و"أسرانا عهد ووعد" و"أسرانا لكم منا ألف سلام".

وفي كلمته وجه الفرا، التحية إلى كل الأسرى والأسيرات في سجون الاحتلال وخاصة الأسرى المضربين عن الطعام رفضاً لسياسة الاعتقال الإداري، مؤكداً أن الانتصار على السجان آتٍ لا محالة، وأن هذا الليل لابد أن ينجلي وينكسر القيد وتشرق شمس حريتهم من جديد، فهم الأبطال رغم كيد الأعداء، ونوه الفرا إلى أن قضية الأسرى هي قضية كل فلسطيني شريف، موضحاً أن المديرية تنظم العديد من الفعاليات التي تهدف إلى التضامن مع الأسرى لتكون هذه القضية حية وراسخة في وجدان أبنائنا الطلبة، مشيراً إلى أن هذا العمل هو جهد المقل أمام عطاءات الأسرى الذين قضوا زهرات شبابهم خلف القضبان نصرةً للقضية الفلسطينية.

وفي كلمته نيابة عن جمعية واعد ناشد أبو لوز المنظمات والمؤسسات الحقوقية المحلية والدولية بتكثيف الجهود للإفراج عن الأسرى جميعاً وخاصة الأخوات الأسيرات وعلى رأسهن الأسيرة البطلة إسراء الجعابيص، والأسرى الأطفال والأسرى المرضى.

وعاهد المشاركون الأسرى خلال الوقفة، على الاستمرار في النضال من أجل نيل حريتهم.