قلقيلية: غرفة تجارة قلقيلية وغرفة تجارة "سكاريا" توقعان مذكرة تفاهم
تاريخ النشر : 2021-10-06
قلقيلية: غرفة تجارة قلقيلية وغرفة تجارة "سكاريا" توقعان مذكرة تفاهم


رام الله - دنيا الوطن
وقّع رئيس غرفة تجارة وصناعة قلقيلية طارق شاور ورئيس غرفة تجارة سكاريا أكجون ألتوغ اليوم الأربعاء مذكرة تفاهم تهدف الى تعزيز آفاق التبادل التجاري والعلاقات الثنائية بين الطرفين في حفل خاص عبر تقنية الاتصال المرئي (زووم)، وذلك برعاية ومشاركة محافظ محافظة قلقيلية اللواء رافع رواجبة وسفير دولة فلسطين في تركيا فائد مصطفى، ورئيس لجنة تطوير الاعمال في الخارج علي جونيش، ورئيس اتحاد الغرف التجارية الفلسطينية عمر هاشم وأمين عام الاتحاد جمال جوابرة وممثل عن وزارة الاقتصاد إيهاب الحج ياسين ورئيس بلدية قلقيلية د. هاشم المصري واعضاء مجلس ادارة الغرفتين في قلقيلية وسكاريا ومجموعة من أعضاء الهيئة العامة ورجال الأعمال.

وخلال اللقاء أشاد اللواء رافع رواجبة بالجهود المبذولة من قبل الغرفة التجارية وسفارة دولة فلسطين لدى الجمهورية التركية، موجهاً التحية إلى الشعب التركي الصديق داعياً إلى توسيع اتفاقيات تشمل قطاعات أخرى وأكد أن محافظة قلقيلية بوضعها الاستثنائي تحتاج إلى تظافر جهود من كافة المؤسسات لمواجهة التحديات الجسيمة التي تواجهها وخاصة إجراءات الاحتلال الظالمة، معبراً عن شكره لكافة مكونات الشعب التركي على موقفهم الثابت من القضية الفلسطينية وأكد أن هذه الاتفاقيات تزيد من عزيمة شعبنا في مواصلة طريقه نحو الحرية والاستقلال.

بدوره وضح سفير دولة فلسطين في جمهورية تركيا فايد مصطفى مدى عمق العلاقات التركية الفلسطينية منذ القدم، وأن مثل هذه الاتفاقيات من شأنها أن توطد العلاقات على كافة الأصعدة، ووجه التحية لمحافظة قلقيلية وفعالياتها وأكد أن هذه الاتفاقية مهمة للبلدين ولأهميتها هناك إسناد رسمي وعلى رأسها محافظة قلقيلية.

من جهته أعرب شاور عن سعادته بهذه الجهود التي تبذل في تعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين وتوسيع قاعدة تحقيق المنفعة للطرفين في مختلف المجالات، مؤكداً أن هذه الاتفاقية هي فرصة لفتح آفاق جديدة للتعاون بين رجال الأعمال الفلسطينيين والأتراك، وهو ما تسعى له الغرفة التجارية لما له اهمية في تعزيز دور القطاع الخاص.

وأضاف شاور أن هناك إمكانية للتبادل التجاري في العديد من المجالات التجارية المتاحة في سكاريا لا سيما (المواد الغذائية والحجر والرخام وصناعة الأثاث والألبسة والمعدات الانشائية وتربية الأشتال)، كما قدم شكره لرئيس وأعضاء غرفة تجارة سكاريا على اهتمامهم لإنجاز هذه الاتفاقية وللسفارة الفلسطينية في أنقرة ممثلة بسعادة السفير فائد مصطفى والمستشارة الاقتصادية في السفارة رنا ابو صيبعة والطاقم التنفيذي في كلا الغرفتين على جهودهم المبذولة المتوّجة بتوقيع الاتفاقية، آملاً باللقاء القريب للزملاء في غرفة تجارة سكاريا.

من ناحيته استهل رئيس غرفة تجارة سكاريا كلمته بالحديث عن اقتصاد تركيا ذاكراً أن مدينة سكاريا تتميز بالعديد من الصناعات اهمها الصناعات الغذائية والخشبية والبلاستيكية، داعياً لأن يكون هناك تعاون مستقبلي بين البلدين في مختلف الصناعات ومن ناحية الاستيراد والتصدير.

وتحدث رئيس اتحاد الغرف التجارية عمر هاشم عن أهداف اتفاقية التعاون المذكورة آملاً أن تعمل الاتفاقية على تبادل ونقل المعرفة والخبرات في مختلف المجالات، وتبادل الوفود والزيارات التجارية بهدف رفع حجم التبادل التجاري إضافة إلى استكشاف الفرص الاستثمارية، وقدم جزيل شكره لكافة الأطراف المؤدية لهذا الإنجاز.

وركزت المذكرة على عدة بنود أهمها تشجيع وتعزيز وتسهيل التعاون الفعال في مجال التجارة والخدمات، إذ سيقيم الطرفان اتصالات فعالة بين أعضائهما، لتسهيل التجارة والأعمال بين أعضائهم وتوسيع التعاون الاقتصادي والصناعي، وسيتم تبادل المعلومات حول جميع المسائل الاقتصادية والتجارية والصناعية، بما في ذلك المعلومات حول مختلف القطاعات والأسواق وفرص الأعمال المحددة المتاحة في سكاريا وقلقيلية، كما سيعمل الطرفان على تعزيز الاستثمار ونقل التكنولوجيا من خلال المشاريع المشتركة وغيرها من الترتيبات ذات المنفعة المتبادلة وتقديم الدعم لبعضهما البعض لتحديد مشاريع وشركاء معينين، وإعداد برامج تدريبية ودراسات جديدة يتم نشرها للمهتمين في قلقيلية وسكاريا، وسيقوم الطرفان بالزيارات وتبادل الوفود التجارية بين البلدين، من أجل توسيع التعاون بين أعضائهما، والمشاركة في المعارض التجارية، وتشجيع المشاركة في المؤتمرات التي تعقد في كل من قلقيلية وسكاريا.