أبو بكر ينعى الأسير المحرر المناضل سرحان السلايمة
تاريخ النشر : 2021-09-08
أبو بكر ينعى الأسير المحرر المناضل سرحان السلايمة


رام الله - دنيا الوطن
ينعى رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين اللواء قدري أبو بكر، باسم الهيئة ونادي الأسير الفلسطيني والهيئة العليا لمتابعة شؤون الأسرى وكافة المؤسسات العاملة في هذا المجال والحركة الأسيرة في سجون الاحتلال والأسرى المحررين، المناضل
الصلب والأسير المحرر سرحان السلايمة ابن القدس العاصمة، الذي رحل فجر اليوم بعد صراع طويل مع المرض.

وتقدم باسم كافة المؤسسات والحركة الأسيرة داخل السجون
وخارجها، بأصدق التعازي والمواساة من أسرة المرحوم سرحان ومن عموم آل السلايمة بهذا المصاب الجلل، داعين الله عزل وجل أن يتغمده بواسع رحمته، ويلهم ذويه ومحبيه الصبر والسلوان وأن يحشره مع الأنبياء والشهداء والصديقين.

وأشاد أبو بكر بالسيرة والمسيرة النضالية للمحرر سرحان السلايمة، حيث لم يبخل يوماً على القيام بواجباته تجاه وطنه، فكان الفدائي والأسير المحرر الذي أمضى 10 سنوات في سجون الاحتلال، وأكمل مسيرته النضالية بعد التحرر وانخرط في جهاز الأمن الوقائي برتبة عميد، وحرص دوماً على أن يكون فاعلاً في
كل الساحات والمهام التي وُكلت إليه.

وفيما يتعلق بتفاصيل تشييع الجثمان، ستقام عليه صلاة الجنازة ظهر هذا اليوم الأربعاء في المسجد الأقصى المبارك، وسيوارى جثمانه الطاهر الثرى في مقبرة العائلة في باب الأسباط، وسيكون بيت الأجر في بلدة الرام بعد تشييع الجثمان ولمدة ثلاثة أيام إبتداء من اليوم.