كيف سيؤثر استمرار بقاء دلال عبد العزيز في المستشفى على صحتها؟
تاريخ النشر : 2021-07-25
كيف سيؤثر استمرار بقاء دلال عبد العزيز في المستشفى على صحتها؟


كشفت مصادر في المستشفى الذي تتعالج به الفنانة المصرية دلال عبد العزيز، عن أن استمرار جلوسها في المستشفى يمكن أن يؤثر على صحتها.

و أوضحت المصادر أن هناك علامات على ذلك خاصة في مدى استجابتها للأطباء، مؤكدة أن استمرار مريض كورونا أو مريض ما بعد كورونا في المستشفى لفترة طويلة، يؤثر على نفسيته وربما يسبب له حالة اكتئاب، وفق (روسيا اليوم).

وتابعت المصادر في تصريحاتها" إن الفنانة دلال عبدالعزيز حالتها الصحية فى الثلاثة الأيام الأخيرة بدأت تسوء، والرئة مرتبطة لديها بالأكسجين وما زالت بحاجة إلى الأكسجين"، مشيرة إلى أن "حركتها صعبة جدًا، حتى هذه اللحظة الفنانة دلال عبدالعزيز لم تعرف خبر وفاة زوجها، وهناك تشديد على عدم معرفتها بأي أخبار حتى لا تحدث مضاعفات لها إثر سماع الخبر، وهناك تعليمات للطاقم التمريض على ذلك".

ودخلت الفنانة دلال عبد العزيز المستشفى منذ أواخر شهر أبريل الماضي، أي ما يقرب من 70 يوما. 

وتعاني الفنانة دلال عبد العزيز من تليف فى الرئة إثر إصابتها بفيروس (كورونا)، كما تعاني من مضاعفات ما بعد (كورونا)، وحالتها خاصة جدًا ولا تحدث كثيرًا مع مصابي الفيروس.