بعد "اعتذار الحريري".. تراجع تاريخي لليرة اللبنانية
تاريخ النشر : 2021-07-17
بعد "اعتذار الحريري".. تراجع تاريخي لليرة اللبنانية


رام الله - دنيا الوطن
سجلت الليرة اللبنانية تراجعا قياسيا جديدا في سعر الصرف أمام الدولار الأميركي، بعد اعتذار سعد الحريري عن تشكيل الحكومة.

وتجاوز سعر صرف الليرة اللبنانية حاجز الـ20 ألف مقابل الدولار، بعد اعتذار الحريري عن تشكيل الحكومة.

وكانت الليرة قد سجلت هبوطا قياسيا غير مسبوق، الأسبوع الماضي، حين سجلت العملة اللبنانية 19400 ليرة مقابل الدولار الأميركي.

واعتذر رئيس الحكومة اللبنانية المكلف، الخميس الماضي، عن تشكيل الحكومة اللبنانية، وذلك بعد لقائه مع الرئيس ميشال عون.

وخلال مؤتمر صحفي عقب لقائه عون، قال الحريري في كلمة مقتضبة إنه لم يتوصل إلى اتفاق مع الرئيس، قائلا: "من الواضح أننا لن نتمكن من التوصل إلى اتفاق".

ويشهد لبنان أزمة اقتصادية حذر البنك الدولي الشهر الحالي من أنها تُصنّف من بين أشد عشر أزمات، وربما من بين الثلاث الأسوأ منذ منتصف القرن التاسع عشر، منتقدا التقاعس الرسمي عن تنفيذ أي سياسة إنقاذية وسط شلل سياسي.