المطران حنا: رسالة المقدسيين كانت وستبقى رسالة شموخ و إباء وتشبث بالأرض والهوية
تاريخ النشر : 2021-05-17
المطران حنا: رسالة المقدسيين كانت وستبقى رسالة شموخ و إباء وتشبث بالأرض والهوية


رام الله - دنيا الوطن
قال المطران عطا الله حنا رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثوذكس اليوم: "إن رسالة المقدسيين كانت وستبقى رسالة شموخ واباء ورباط وتشبث ودفاع عن القدس ومقدساتهم واوقافها".

و أضاف حنا" لقد قال المقدسيون كلمتهم وهم باقون على العهد والوعد وهم يدافعون عن مدينتهم باسم الامة كلها ويتصدون بصدورهم العارية للمقتحمين والمتطاولين العاملين على تشويه طابع مدينتنا وتزوير تاريخنا والنيل من مقدساتنا واوقافنا".

و أكد على أن المسيحيون والمسلمون في القدس معا وسويا قالوا كلمتهم وهو ان القدس كانت وستبقى لأهلها ولن تكون للمستوطنين المستعمرين الذين يعملون على نهب وسرقة مدينتنا والنيل من بهاءها وجمالها وسلامها، حيث إن المسيحيون والمسلمون معا وقفوا في ساحات القدس رافضين للظلم والقمع والممارسات العنصرية التي تستهدف مدينتنا المقدسة وتستهدف المسيحيين والمسلمين في مقدساتهم واوقافهم وحضورهم التاريخي العريق في هذه المدينة المقدسة والمباركة.

و أضاف حنا" سيبقى المقدسيون أمناء على مدينتهم وهم سدنة مقدساتها ولن تؤثر علينا اية أصوات نشاز نسمعها هنا او هناك او اية مظاهر عمالة وارتماء في الأحضان المعادية ، فشعبنا الفلسطيني بغالبيته الساحقة يتحلى بالوعي والرصانة والوطنية الحقة ووجود اشواك هنا وهناك لن تشوه من اصالة هذا الشعب وصموده وتشبثه بحقوقه وثوابته".